منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“بورتو” تطور “سانتوريني” مع “عامر” رغم مخاوف الركود السياحي


“بورتو” تطور “سانتوريني” بالشراكة مع “عامر” رغم مخاوف ركود الإسكان السياحى
“زكى”: ندرس نسب تقاسم الإيرادات وتوقيتات إنشاء وتسليم الـ500 وحدة
“مرعى”: العين السخنة مكتظة بالمشروعات.. والطلب فى خطر بسبب التضخم

تتحدى مجموعة بورتو القابضة التأثيرات السلبية للتضخم وتراجع القوى الشرائية للمستهلكين على مبيعات الإسكان السياحي، وأعلنت عن إطلاق مشروع جديد بالشراكة مع مجموعة عامر القابضة.

قالت «بورتو القابضة»، فى بيان لها، إن المشروع الجديد يتكلف 340 مليون جنيه، على مساحة 32 ألف متر فى العين السخنة على ساحل خليج السويس.

قال محمد زكى، مدير علاقات المستثمرين بمجموعة بورتو القابضة، إن مشروع سانتورينى الجديد يأتى بالشراكة مع مجموعة عامر القابضة، بعدد وحدات 500 وحدة إسكان سياحى. ويعكف الجانبان خلال الفترة الحالية على دراسة نسب الشراكة وتقاسم الإيرادات وتوقيتات بدء الإنشاء وتسليم المشروع.

ويأتى المشروع الجديد كأول طرح فى الإسكان السياحى لشركة تطوير عقارى مقيدة فى البورصة بعد تعويم الجنيه.

وتوقع أن تشهد مشروعات الإسكان السياحى الفترة المقبلة اعتياداً من جانب العملاء على المستويات السعرية الحالية للسلع والتكيف معها، ومن ثم فإن المشروع الجديد فى أمان نسبى من حيث التراجع فى الطلب على شريحة الإسكان السياحي.

من جهته، توقع محمد مرعى، محلل القطاع العقارى فى بنك الاستثمار برايم القابضة، ألا يتم طرح وحدات المشروع قبل مطلع العام 2018؛ بسبب صعوبة تسويق وحدات الإسكان للسياحى لفئة المستهلكين التى يستهدفها منتجات عامر وبورتو فى ظل المستويات السعرية الحالية من التضخم وتراجع القوى الشرائية.

أضاف أن منطقة العين السخنة مكتظة بالمشروعات السياحية لشركة القابضة والتى لم تنته بعد من بيع كامل الوحدات بخلاف العديد من المشروعات ولاسيما تلال وأزهى، والمونت جلالة والقرية الجديدة التى تبنيها القوات المسلحة فى العين السخنة.

وتابع «مرعى» لـ«البورصة»، أنه يتعين على مجموعة عامر وبورتو التريث لتحديد المستويات السعرية للتسعير لمنتجات الإسكان السياحى خلال العام الحالى بعد تعويم الجنيه والمستويات القياسية التى وصل إليها التضخم.

وسجلت مبيعات بقيمة 2.01 مليار جنيه الأشهر التسعة الأولى من العام الحالى، حيث قامت الشركة بتسليم 325 وحدة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالى بقيمة 646 مليون جنيه بمشروعات بورتو أكتوبر، وكايرو، ونيوكايرو، ومطروح.

وخفضت إدارة بحوث شركة برايم القابضة القيمة العادلة لسهم شركة بورتو جروب 15% محددة القيمة العادلة عند 0.40 جنيه للسهم، مقابل 0.47 جنيه سابقاً.

على الجانب الآخر تخطط شركة رمكو لإنشاء القرى السياحية لجمع 4 مليارات جنيه من مشروع ستيلا دى مارى العين السخنة 2 الذى أطلقته الشركة خلال العام الحالى بالشراكة مع القوات المسلحة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2017/01/17/961094