“الصناعة” تضع برامج جديدة لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة


تعكف وزارة الصناعة والتجارة على وضع برامج جديدة لتطوير وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة باعتبارها قاطرة التنمية خلال الفترة المقبلة.
قال المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إن دعم وتنمية قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر يأتى على رأس محاور الاستراتيجية التى أطلقتها الوزارة مؤخراً، حيث يمثل هذا القطاع ركيزة أساسية فى هيكل الاقتصاد المصرى، لافتا الى ان موافقة مجلس الوزراء على انشاء جهاز لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة يعكس مدى الاهتمام الذى توليه الدولة بكل أجهزتها وكياناتها لهذا القطاع الحيوى الذى يمثل أكثر من 80% من المنظومة الاقتصادية فى مصر،
وأشار الى ان الدولة تبذل جهوداً حثيثة لتمهيد الطريق امام رواد الاعمال الجدد وتقدم كل أشكال الدعم للمشروعات الجديدة منذ بدايتها كفكرة ومروراً ببدء العمل والتوسع والتعثر واستعادة النشاط مرة أخرى.
جاء ذلك فى سياق كلمة الوزير أمام مؤتمر المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر والذى تنظمه الوزارة على مدى يومين بالتعاون مع مجلة الشباب بمؤسسة الأهرام تحت عنوان «آفاق جديدة للتنمية»، وحضر المؤتمر الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون العاملين بالخارج والدكتور أحمد النجار، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، وشارك فيه عدد كبير من المعنيين بهذا القطاع الحيوى سواء من المسئولين بالحكومة أو المؤسسات التمويلية أو رواد الأعمال وأصحاب المشروعات.
وقال: إن الحكومة وضعت خططا اقتصادية طموحة تستهدف تنمية كل الأنشطة الاقتصادية بما فيها قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، مشيرا إلى أنها تسعى جاهدة لتحريك كل كياناتها المعنية مدعومة بجهود الشعب المصرى والشباب الطموح لتنفيذ هذه الخطط
وأشار قابيل الى ضرورة تبادل الخبرات والتوجيه بين أصحاب المشروعات القائمة ورواد الأعمال الجدد بهدف وضعهم على المسار الصحيح لبدء العمل الحر وكيفية التغلب على الصعاب والتحديات، التى تواجه المشروعات الناشئة، مشيرا الى أهمية الجدية والمثابرة للوصول الى الأهداف المرجوة وتحقيق النجاح.
وأضاف الوزير ان الوزارة كرمت العام الماضى والعام الحالى عددا كبيرا من الشباب المتفوق من رواد ورائدات الأعمال الجدد، مشيرا الى ان حماس هؤلاء الشباب كان كلمة السر فى نجاح مشروعاتهم وتفوقهم.
وأوضح قابيل أن مثل هذه المؤتمرات والمنتديات تمثل منبراً لالتقاء مقدمى الخدمات سواء من الحكومة أو القطاع الخاص أو المجتمع المدنى أو الجهات التمويلية مع الشباب ورواد الأعمال لتبادل الرؤى واستعراض المشروعات وعرض الخدمات، مشيرا الى استعداد كل أجهزة الوزارة المعنية لدعم الشباب الطموح ورواد الأعمال الجدد وتقديم كل الخدمات المخصصة لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة.
ولفت الوزير الى ان الصفحة الرسمية لوزارة التجارة والصناعة تتيح جميع المعلومات التى تمهد الطريق للشباب لبدء مشروعاتهم.
وافتتح الوزير المعرض المصاحب للمؤتمر والذى ضم أجنحة لكل الجهات المقدمة للخدمات المتعلقة بقطاع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر سواء كانت خدمات مالية أو غير مالية، فضلا عن عرض منتجات عدد من الشركات الناشئة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/01/23/964799