منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الأهلى” يتعاقد مع 14 جامعة لتحصيل مصروفات الطلبة إلكترونياً


«حجازى»: 205 ألف طالب يتعاملون بالبطاقات «مسبقة الدفع»

قال يحيى أبوالفتوح، نائب رئيس البنك الأهلى المصرى، إن البنك وشركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية «E-Finance» وقعا اتفاقيات تعاون مع 14جامعة مصرية حكومية على مستوى الجمهورية، لتسمح للطلبة بسداد قيمة مصروفاتهم الدراسية إلكترونيا من خلال نقاط البيع P.O.S الموجودة بمقار الكليات التابعة لهذه الجامعات، ومن خلال الموقع الإلكترونى للبنك على شبكة المعلومات الدولية الإنترنت على أن يتم تفعيل هذه الخدمة الأسبوع المقبل.
أضاف أن البنك يدرس المرحلة المقبلة إتاحة امكانية السداد من خلال خدمة الفون كاش وماكينات الصراف الآلى A.T.M المنتشرة فى كل أرجاء الجمهورية.
وأشار أبوالفتوح إلى أنه فى إطار حرص إدارة البنك على التوسع فى تطبيق مفهوم الشمول المالى من خلال إضافة خدمات الإلكترونية جديدة تلبى الرغبات المتنامية والمتنوعة لجميع شرائح المجتمع، وتعمل على جذب شرائح جديدة من العملاء لم تكن تتعامل مع الجهاز المصرفى وبصفة خاصة شريحة الشباب من طلبة الجامعات، الذين يمتلكون القدرة والرغبة فى التعامل مع التكنولوجيا الحديثة، التى تمكنهم من الاستفادة من الخدمات المصرفية الإلكترونية، التى يقدمها البنك لتلبية احتياجاتهم اليومية بوسائل سريعة وآمنة.
وقام البنك بالتنسيق مع البنك المركزى المصرى والهيئات الدولية بإصدار منتج البطاقات مسبقة الدفع، التى يمكن إصدارها للعملاء اعتبارا من سن 16 عاما، والتى تتميز بسهولة إجراءات إصدارها، حيث إنها تصدر للعميل بصفته الشخصية بعد تسجيل بياناته على النظام، الأمر الذى يساعد فى تكوين قاعدة بيانات متكاملة عن العملاء المرتقبين، واستثمارا لمميزات هذا المنتج فى توفير خدمة تسمح بتخفيف العبء على المؤسسات، التى لديها مستحقات مالية ضخمة يتم تحصيلها من أعداد كبيرة من المتعاملين معها.
من جانبه أكد حازم حجازى، الرئيس التنفيذى للتجزئة المصرفية والمشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأهلى المصرى، أن المؤشرات الإيجابية، التى أظهرها تطبيق هذه الخدمة شجعت البنك على المضى قدما فى تعميم ونشر وسائل الدفع الإلكترونية، حيث استجاب الطلبة للتعامل بالبطاقات مسبقة الدفع ولم يقصروا استخدامها على سداد المصاريف الدراسة فقط بل امتدت استخداماتهم الى العديد من النواحى التجارية والمصرفية المتنوعة.
وأشار إلى أن عدد الطلبة الذين صدر لهم بطاقات بلغ 205 آلاف طالب قاموا باستخدامها فيما يزيد على 200 ألف عملية تنوعت ما بين التسوق عبر الإنترنت، شراء من المتاجر، سحب النقدى، سداد تبرعات، سداد فواتير، سداد المصاريف الدراسة.
وعن المزايا العديدة التى توفرها خدمات الدفع الإلكترونى لأطراف المنظومة، قال حجازى: إنها توفر للجامعة آلية آمنة وسريعة لتحصيل قيمة مصروفات الطلبة إلكترونيا وإضافتها بصورة فورية إلى حساباتها لدى البنك المركزى المصرى، فى حين يستفيد الطالب من استخدام بطاقة الدفع المجانية فى سداد التزاماته بطريقة سهلة وآمنة ومريحة، بينما تتيح الخدمة فرصة جيدة للبنك لتكوين قاعدة بيانات عن العملاء القادرين على التعامل مع المدفوعات والخدمات الإلكترونية، بما يساعد على انتشار استخدامها بالسوق المحلية، ويؤدى إلى تقليل التعامل النقدى بالسوق وتعزيز مبدأ الشمول المالى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك

1461358455 582697 160 618663 2
تنسيق الجامعات

https://www.alborsanews.com/2017/01/24/965702