منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«قابيل» يفتتح اليوم فعاليات معرض «فيرنكس آند هوم» بمشاركة 220 شركة


«قابيل»: المعرض يمثل انطلاقة جديدة للصادرات المصرية من منتجات الأثاث والمفروشات

افتتح، اليوم الأربعاء، المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة فعاليات الدورة الحادية عشرة للمعرض الدولى للأثاث والمفروشات (فرنكس)، ومعرض «ذى هوم»، وذلك بالإنابة عن المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وينظم هذا المعرض الذى يُعقد خلال الفترة من 1- 5 فبراير الجارى جمعية المصدرين المصريين «إكسبولينك»، والشركة الدولية لخدمات المعارض والمؤتمرات، بالتعاون مع المجلس التصديرى للأثاث، وبمشاركة غرفة صناعة الأثاث «GCM»، وبمشاركة 220 شركة تمثل نخبة من كبريات الشركات المحلية العاملة بمجال تصنيع الأثاث وعدد من الخبراء والمتخصصين بالديكور والأثاث والمفروشات المنزلية والإضاءة على مساحة 41 ألف متر مربع.

وقال الوزير، إن هذا المعرض يمثل انطلاقة جديدة للصادرات المصرية من منتجات الأثاث والمفروشات خاصة بعد مشاركة «ذى هوم» للأثاث والديكور والإكسسوارات باعتبارها إحدى الصناعات الوطنية التى تستطيع أن تلبى احتياجات السوق المحلى، وتوجه الفائض إلى السوق الخارجى، لافتاً إلى أن هذا المعرض يمثل ملتقى مهماً لعرض أحدث ما وصلت إليه صناعات الأثاث المصرية خلال السنوات الماضية، واستعادة مكانة مصر على خريطة المعارض الدولية.

وأوضح وزير التجارة والصناعة، أن صناعة الأثاث لديها القدرة على جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، بما تملكه من خبرات فنية وأيدٍ عاملة مدربة وتصميمات تشجع رجال الأعمال العرب والأجانب على توجيه بعض من استثماراتهم نحو هذه الصناعة التى يمكن أن تستوعب هذه الاستثمارات، وتحولها لمصانع لإنتاج الأثاث طبقاً للمواصفات العالمية.

وأشار الوزير إلى أن المعرض خلال دورته الحالية يوفر فرصاً ولقاءات ثنائية بين الشركات المصرية العارضة والمستثمرين الدوليين، حيث تم توجيه الدعوة لـ500 من المشترين الدوليين فى مختلف التخصصات يمثلون مجموعة متميزة من كبار المستوردين والمستثمرين فى أسواق دول مجلس التعاون الخليجى ودول الاتحاد الأوروبى وأفريقيا وأمريكا وكندا.

وأشاد «قابيل» بالدور الكبير لمعرض فيرنكس فى تطور صناعة الأثاث، وتحديثها حيث استطاعت هذه الصناعة أن تمتلك مقومات إنتاجية وخبرات فنية وكوادر بشرية مدربة أهلتها للتوسع فى أسواق التصدير، وبالتالى كان لها مردود إيجابى فى زيادة الاستثمارات مع تنامى الفرص التصديرية، وهو الدور الأساسى للمعارض المتخصصة، وعلى رأسها معرض فيرنكس الدولى، لافتاً إلى مساهمة المعرض على مدار الدورات العشر السابقة فى تحول كثير من المصنعين المصريين إلى مصدرين.

كما تفقد وزير التجارة والصناعة الجناح الخاص بالمنتجات التراثية «Creative Egypt» الذى ضم تشكيلة متميزة من المنتجات اليدوية والحرفية، شملت أثاث وسجاد يدوي ومنسوجات وجلود وخزف وفخار ومشغولات معدنية، بالإضافة إلى الحُلىّ والشموع، حيث أشاد «قابيل» بالتطور الكبير الذى شهده هذا المشروع الذى يشرف عليه مركز تحديث الصناعة، والجودة الفائقة للمنتجات المعروضة التى تعكس التراث المصرى الأصيل، مؤكداً أهمية استمرار دعم المركز لجميع التجمعات التراثية والحرفية لمساعدتهم فى تسويق منتجاتهم داخل السوقين المحلى والخارجى.

ومن جانبه، أكد إيهاب درياس، رئيس المجلس التصديرى للأثاث، أن المعرض يتميز عن غيره من باقى المعارض المتخصصة فى مجال صناعة الأثاث بتفعيل برنامج المشترين الدوليين المدعم من المجلس التصديرى للأثاث وصندوق دعم الصادرات، لافتاً إلى أن قطاع الأثاث مهتم حالياً بقطاعى الفندقة والمقاولات، حيث تشهد المنطقة العربية خاصة الخليج نشاطاً عمرانياً كبيراً، ويسعى المجلس التصديرى وغرفة صناعة الأخشاب والأثاث للاستفادة من هذا النشاط لزيادة صادرات مصر، خاصة أن عدداً كبيراً من الشركات العارضة لديها تعاملات كبيرة مع قطاعى الفندقة والمقاولات، كما حرصنا على دعوة كبار مسئولى المشتريات والمهندسين الاستشاريين المشرفين على تنفيذ وبناء عدد كبير من الفنادق الجديدة بالخليج ومصر لزيارة المعرض.

وأشار إلى أنه سيقام على هامش فرنكس و«ذى هوم» 2017 العديد من الفعاليات مثل مسابقة «Design Plus»، ومؤتمر خاص بالصناعة والمستقبل والعديد من ورش العمل للمصممين الجدد.

وأضاف المهندس خالد الميقاتى، رئيس جمعية المصدرين المصريين (إكسبولينك)، أن معرض فرنكس و«ذى هوم» يعد المعرض الأول والوحيد فى الشرق الأوسط الذى يقوم بتصميماته المصمم العالمى الإيطالى جوليو كابيلينى، كما يعد معرض «ذى هوم» هو المكان الذى يوفر الحلول المتكاملة فى مجال تأثيث وتشطيب وفرش المنازل والمشروعات التجارية بداية من التصميمات لجميع المساحات والفراغات، وانتهاء بالتشطيبات والديكور والمفروشات والإكسسوارات، بالإضافة إلى مجموعة مختلفة من تصميمات الأثاث ما بين Classic وModern وأجهزة الإضاءة الحديثة والأثاث المنزلى والمكتبى والفندقى.

وأوضح أن معرض «ذى هوم» يوفر للمستهلك المحلى تحت سقف واحد أوسع تشكيلة من المنتجات الخاصة بالأرضيات والحوائط والنوافذ والمطابخ والحمامات وتنسيق الحدائق وحمامات السباحة والأثاث والمفروشات والستائر والإضاءة والإكسسوارات، لافتاً إلى أن معرض فرنكس و«ذى هوم» يعتبران الواجهة الدولية فى المنطقة لجذب المشترين الدوليين المهتمين بالصناعة المصرية، فقد تمت دعوة 500 مشترٍ دولى من كبار المستوردين من أسواق دول مجلس التعاون الخليجى ودول الاتحاد الأوروبى وأفريقيا، وكذلك الولايات المتحدة الأمريكية وكندا.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك

ycKEWS2q 1464602191 621 127319
الدولار يعمق أزمة قطاع الأثاث

https://www.alborsanews.com/2017/02/01/969896