منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“PET” للتعبئة والتغليف تستثمر 100 مليون جنيه لمضاعفة طاقتها لـ20 ألف طن


«سمير» : نستهدف 250 مليون جنيه مبيعات فى 2017 
.. تتضمن صادرات بـ 5 ملايين دولار

تستهدف شركة PET للتعبئة والتغليف ضخ استثمارات جديدة بقيمة 100 مليون جنيه خلال 2017، بهدف رفع طاقتها الإنتاجية إلى 20 ألف طن سنوياً مقابل 10 آلاف طن حالياً.

كشف محمد سمير، مدير عام الشركة فى حوار لـ«البورصة» أنها تستثمر المبلغ فى شراء خطوط إنتاج جديدة، يتم تركيبها وتشغيلها فى يوليو المقبل، على أن تبدأ فى الإنتاج الفعلى لكاملل طاقتها بدءًا من 2018 لمضاعفة إنتاجية الشركة خلال ذات العام.

أضاف سمير أن «PET» تستهدف مبيعات بقيمة 250 مليون جنيه خلال العام الحالي، مقابل 170 مليون جنيه مبيعات 2016 بنسبة نمو 47%، اعتماداً على زيادة الصادرات وافتتاح أسواقق جديدة، فضلاً عن مضاعفة قيمتها بالعملة المحلية.

وبيّن مدير عام الشركة أنها ستحقق طفرة فى المبيعات المحلية والتصديرية خلال 2018، بعد تشغيل الخطوط الجديدة للوصول بالطاقة الإنتاجية السنوية إلى 20 ألف طن، ضمن خطتهاا التوسّعية خلال الفترة المقبلة.

وكشف سمير أن الشركة تستهدف صادرات بقيمة 5 ملايين دولار خلال العام الحالى 2017 مقابل 4 ملايين دولار فى 2016 بنمو 20%.

وعن التعويم، قال سمير إن تحرير سعر صرف الدولار وارتفاع سعره فى السوق الرسمى ضاعف من تكاليف الشركة التى تستورد نحو 90% من مدخلات الإنتاج، لذا استهدفت 20% نمواً فىى التصدير للاستفادة من ارتفاع سعر الدولار.

وتصدر الشركة 35% من حجم الإنتاج وتستهدف رفع تلك الكمية إلى 45% خلال العام الحالى 2017، وتنتج عبوات تعبئة المحاصيل الزراعية على رأسها العنب والفراولة والخوخ والطماطم.

وأكد سمير أن أسعار شركة PET للتعبئة والتغليف، أصبحت تنافسية فى الأسواق الخارجية، بعد هبوط قيمة العملة المحلية أكثر من 50%، وتستهدف زيادة صادراتها والتوسّع فى الأسواقق الأوروبية خلال الفترة المقبلة، نظراً لتطابق منتجاتها مع المواصفات القياسية لدول الاتحاد.

كشف أن الشركة تصدّر عبوات تعبئة إلى 14 دولة أبرزها إنجلترا والمجر وقبرص واليونان فى قارة أوروبا، ومعظم بلاد الخليج العربي، فضلاً عن دول ليبيا والمغرب والسودان وغانا وإثيوبيا فىى قارة إفريقيا.

أضاف سمير أن الشركة تصدّر إلى غالبية دول العالم بشكل غير مباشر، عبر تصدير الحاصلات الزراعية من الخضروات والفواكه فى عبوات PET المصنعة من خلال الشركة.

وأشار إلى أن الشركة تستهدف المشاركة فى معرض «فروت لوجيستيكا» من 8 لـ10 فبراير فى برلين، للتوسّع فى مبيعات التصدير للسوق الأوروبي، ومضاعفة الكمية المصدّرة فى ضوءء أسعار تنافسية أحرزتها الشركة بعد تعويم الجنيه.

وعن المبيعات المحلية، قال سمير إن «PET» تحقق وتيرة نمو سنوية فى المبيعات منذ تأسيسها فى 2012، حيث سجلت فى السنة الأولى نحو 22 مليون جنيه، و42 مليون جنيه خلالل 2013، و81 مليون جنيه فى 2014، لتبلغ 106 ملايين جنيه 2015 وتصل إلى 170 مليون جنيه بنهاية العام الماضي.

وتستحوذ شركات «ماكدونالدز»و«نستلة» و«أمريكانا» على 80% من حجم مبيعات الشركة فى السوق المحلي، رغم أن تلك العلامات التجارية تستلزم معايير قياسية محددة فى جودةة المنتجات، لضمان سلامة مستهلكيها.

ولفت سمير إلى أن تلك الشركات العالمية التى تعمل فى مصر استبدلت منتجات التعبئة والتغليف المستوردة من الخارج، بمنتجات «PET» التى حصلت على شهادات الجودة الأوروبية وتباعع فى السوق المحلي.

أوضح أن منتجات الشركة تخضع لجميع المواصفات القياسية العالمية، ما يؤهلها للتصدير، وتهتم بجودة المنتج بغض النظر عن تكاليفه، فيما تعانى من انخفاض أسعار شركات مصرية أخرىى بجودة رديئة ما يسيء لقطاع التعبئة والتغليف فى الداخل والخارج.

وطالب بتشديد الجهات الرقابية على المواصفات القياسية لقطاع التعبئة والتغليف، خاصةً التى يتم تصديرها للخارج، لضمان سلامة المستهلك فى الداخل أو الخارج.

تأسست «PET للتعبئة والتغليف» فى مصر عام 2012، باستثمارات مصرية وسعودية وليبية، ويقع مصنعها على مساحة 25 ألف متر مربع، وتعمل فى مجال التعبئة والتغليف من خلال 44 قطاعات أساسية هى المحاصيل الزراعية، والأغذية، والمشروبات، ومنتجات الألبان.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/02/06/971207