منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“الرقابة على الصادرات” تدرس ملفات 2000 مصنع أجنبى للسماح باستقبال منتجاتها فى مصر


«جابر»: جهات سيادية تشارك الهيئة فى تسجيل المصانع الأجنبية

تدرس هيئة الرقابة على الصادرات والواردات ملفات نحو 2000 مصنع أجنبى لبحث تسجيلها بسجلات الهيئة بما يمكنها من ادخال وارداتها للسوق المحلى.

وقال اللواء إسماعيل جابر، رئيس الرقابة على الصادرات والواردات، إن الهيئة لا تتعنت ضد تسجيل المصانع الأجنبية الراغبة فى توريد منتجاتها لمصر.
كان مستوردون اشتكوا من تعنت هيئة الرقابة على الصادرات والواردات فى تسجيل نحو 2000 مصنع أجنبى ومنع وارداتها من دخول السوق المحلى.
وأشار جابر لـ«البورصة» على هامش المؤتمر الصحفى الذى عقدته وزارة الصناعة اليوم وهيئة المواصفات والجودة للاحتفال باليوم العالمى للتقييس، إلى أن تأخر تسجيل المصانع الأجنبية الموردة لمصر يرجع إلى الإجراءات التى تمر بها عملية تسجيل المصنع، ومدى احتياج السوق المحلى لنوعية الواردات بما لا يؤثر على مصلحة الصناعة الوطنية ومدى مطابقة المنتجات للمواصفات القياسية المصرية.
أضاف جابر أن بعض الجهات السيادية تشارك الهيئة فى عملية دراسة الطلبات وتسجيل المصانع الأجنبية، ولم يذكر عددا للمصانع التى تم تسجيلها منذ اتخاذ هذا القرار.
كانت وزارة الصناعة والتجارة أصدرت مارس العام الماضى قرارا رقم 43 لسنة 2016، بإنشاء سجل للمصانع والشركات مالكة العلامات التجارية المؤهلة لتصدير المنتجات، وتسجيلها لدى الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، ولم تسمح الوزارة باستيراد المنتجات الواردة بقصد الإتجار إلا إذا كانت من إنتاج المصانع المسجلة أو المستوردة من الشركات مالكة العلامة أومراكز توزيعها المسجلة، ولن يتم الإفراج عن السلع المحددة إلا بعد استيفاء الأوراق المطلوبة.
أضاف جابر أن الحكومة ملتزمة بالاتفاقيات التجارية وضوابط منظمة التجارة العالمية، وبالتالى لا تتعنت فى تسجيل المصانع الأجنبية الموردة لمصر.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/02/07/972871