منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




500 مليون جنيه مبيعات مستهدفة لـ«فوجيتسو مصر»


المدير العام للشركة: تعاقدنا مع «الأهلى المصرى» لتطوير 100 فرع بتكلفة 30 مليون جنيه
نترقب موافقة الشركة الأم لتدشين أول مصنع محلى للحاسبات
20 % نموًا مرتقبًا فى حجم الأعمال 2017 ـ 2018
مدير قطاع خدمات البيع: تسليم «التابلت» لـ«الجهاز المركزى للتعبئة» ضمن مشروع تطوير نظام جودة الإحصاءات
توريد 50 ألف جهاز حاسب آلى لجهات حكومية وخاصة
الانتهاء من تنفيذ مشروعات ميكنة وزارة الداخلية ومبنى النائب العام بالرحاب

تعتزم شركة «فوجيتسو مصر» للحاسبات، تحقيق مبيعات بقيمة 500 مليون جنيه، خلال الفترة من أبريل 2016 ـ وحتى نهاية مارس 2017 بنسبة نمو 200%.
وتعاقدت الشركة مع البنك الأهلى المصرى، لتوريد أجهزة «هارد وير» و«سيرفرات» وتطوير أكثر من 100 فرع على مستوى الجمهورية بتكلفة 30 مليون جنيه. وتترقب «فوجيتسو مصر» موافقة الشركة الأم على إنشاء أول مصنع للحاسبات الآلية خلال الفترة المقبلة. كما وردت الشركة مؤخرا، أكثر من 50 ألف جهاز حاسب آلى، لعدد من الوزارات والجهات الحكومية والخاصة، بجانب الانتهاء من تنفيذ مشروعات ميكنة لوزارة الداخلية ومبنى النائب العام بمدينة الرحاب.
قال أيمن عبدالرحمن، المدير العام لدى «فوجيتسو مصر»: إن الشركة تستهدف 20% نموا فى مبيعاتها خلال عامها المالى المقبل أبريل 2017 ـ مارس 2018؛ موضحا أن العام المالى للشركة يبدأ فى شهر إبريل، وينتهى بنهاية شهر مارس.
وأضاف أن الشركة تستهدف 500 مليون جنيه مبيعات خلال عامها المالى الحالي؛ الذى ينتهى فى مارس المقبل بزيادة 200%.
وتقدم الشركة خدمات بيع الحاسبات الآلية والإكسسوارات الحاصلة على العلامة التجارية «فوجيتسو»؛ وحلول الشبكات والإتصالات وكاميرات المراقبة وحلول «الداتا سنتر»، و«البيج داتا»، وتطبيقات الحوسبة السحابية.
أعلن عبدالرحمن أن سوق تكنولوجيا المعلومات لا يزال جاذبا للإستثمار وتنفيذ المشروعات مع مختلف الجهات الحكومية والخاصة، كاشفا أن القطاع الحكومى يستحوذ على 80% من حجم سوق الحاسبات الآلية محليا.
وأوضح أن «فوجيتسو مصر» تعاقدت مع البنك الأهلى المصرى لتوريد أجهزة «هارد وير» و«سيرفرات»، وتطوير أكثر من 100 فرع على مستوى محافظات الجمهورية.
ومن المقرر أن ينتهى المشروع، الشهر المقبل، بعد أن وصلت تكلفته الإجمالية إلى نحو 30 مليون جنيه.
قال عبدالرحمن: إن الشركة تأثرت بشكل كبير من قرار تعويم سعر صرف الدولار، الأمر الذى انعكس على زيادة أسعار منتجاتها، إذ إن تسعير منتجاتها يتم وفقا للسعر الرسمى للدولار بالبنوك، والذى قفز من 8.80 جنيه ليتخطى حاجز 18 جنيها حاليا.
وتحصل الشركة على الدولار من السوق الرسمى منذ بداية عملها محليا؛ خصوصا خلال الفترة الأخيرة إذ تشهد سهولة فى اقتناء السيولة الدولارية من البنوك عكس الفترة السابقة.
توقع عبدالرحمن، تراجع سعر صرف الدولار إلى 15 جنيها خلال النصف الثانى من العام الحالى، نتيجة توافره بالبنوك واستقرار سعر صرف العملات الأجنبية.
وكشف أن الخطة الاستراتيجية المستهدفة لـ«فوجيتسو مصر»، تتضمن زيادة أعمالها بالسوق المحلى وحصتها من بيع الحاسبات والنظم التكنولوجية للقطاع الحكومى، بالإضافة إلى نقل مزيد من خبرات الشركة الأم إلى السوق المحلى لمواكبة كل ما هو جديد فى قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتقديمه للعملاء.
أعلن عبدالرحمن أن الشركة ستتوسع فى تقديم خدمات حلول الأنظمة الأمنية وكاميرات المراقبة والمشاركة مع الجهات الحكومية والأمنية لتنفيذ مشروعات لهم، مضيفا أن البرامج والابتكارات التى تمتلكها الشركة الأم فى مجال الأنظمة الأمنية، تسمح لها بالمنافسة مع الشركات العالمية والمحلية الموجودة بالسوق المحلى.
ورجح طرح كاميرات مراقبة تعمل بنظام الطاقة الشمسية، ولا يحتاج توصيلها إلى مصدر كهربائى، مع إمكانية تحليل جميع الصور التى تلتقطها الكاميرا.
كما تتجه الشركة نحو تصنيع الحاسبات خلال السنوات المقبلة، إذ تترقب موافقة الشركة الأم لبدء تنفيذ إنشاء أول مصنع لها بالسوق المحلى.
وأضاف أن «فوجيتسو مصر» اتخذت العديد من الإجراءات نحو التصنيع المحلى خلال الأعوام الستة الماضية، لكنها تأخرت بسبب الأحداث السياسية التى شهدتها البلاد فى تلك الفترة، وتنتظر رؤية السوق ومدى احتياجه للتصنيع محليا.
وتمتلك الشركة الأم، مصنعين فى ألمانيا واليابان، إذ يغطى مصنع ألمانيا احتياجات السوق الأوروبى والإفريقى والخليجى من الحاسبات الآلية (الخوادم ووحدات التخزين والديسك توب واللاب توب) والإكسسوارات، ونظم المراقبة والتأمين.
وتعد «فوجيتسو»، الشركة الأجنبية الوحيدة فى أوروبا، التى تقوم بتصنيع الحاسبات بالسوق الأوروبى، وتصدر لعدد من الأسواق الأخرى.
كشف عبدالرحمن، مساهمة الشركة فى تنفيذ مشروعات مع وزارة الاتصالات بالمناطق التكنولوجية الجديدة ببرج العرب وأسيوط خلال الفترة المقبلة.
وأضاف: «أبرز هذه المشروعات تطوير البنية التحتية لهذه المناطق، وتوفير أجهزة الهارد وير والأنظمة الأمنية التى يحتاجها المشروع».
أعلن عبدالرحمن، انتهاء الشركة بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، من تنفيذ مشروع ميكنة مبنى النائب العام بالكامل فى مدينة الرحاب، وتتضمن هذا المشروع توريد وحلول الشبكات والأنظمة الأمنية.
من جانبه قال سامح لاشين، مدير قطاع خدمات البيع بالشركة: إن «فوجيتسو مصر» قامت بتسليم أجهزة «تابلت» إلى الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء ضمن مشروع تطوير نظام جودة الإحصاءات؛ إذ إنها هدية مقدمة من وكالة التعاون الدولى اليابانية «الجايكا» إلى الجهاز.
ويأتى المشروع، فى إطار استعداد الجهاز لإجراء التعداد العام للسكن والسكان والمنشآت، وهو من المشروعات القومية التى نفذتها الشركة خلال العام المالى الحالى؛ ليتم توفير بيانات إحصائية عن السكان لصانعى القرار خلال السنوات المقبلة.
وأوضح أن المشروع سيبدأ تنفيذه مطلع فبراير الحالى، وستمد الشركة، الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، بجميع الأجهزة والمعدات التكنولوجية التى يحتاجها.
أضاف لاشين أن أبرز تحديات الشركة، هى تحديات عامة، ومنها تذبذب سعر صرف الدولار بالسوق الرسمى خصوصا أنها تحتاج إلى فتح اعتمادات مستندية للحصول على منتجات من الشركة الأم باليابان أو مصنعها بألمانيا.
كما أن عدم استقرار سعر الصرف يمثل صعوبة أمامها فى تسعير قيمة التعاقدات خصوصا أنها تمتد لبضعة شهور.
قال لاشين: إن «فوجيتسو مصر» لديها أكثر من 35 شريكا بالسوق المحلى، أبرزها: «أوراكل»، و«مايكروسوفت»، و«فى إم وير»، و«سيمانتك»، و«سيسكو»، و«ألكاتيل»، بجانب أكثر من 250 شريكا حول العالم.
وتمتلك الشركة 3 فروع داخل مصر، فى حين يقع المقر الرئيسى لها بالتجمع الخامس، بجانب مركز للمبيعات بوسط البلد، وفرع ثالث بمحافظة الإسكندرية.
أضاف لاشين أن «فوجيتسو مصر»، وردت أكثر من 50 ألف جهاز حاسب آلى لعدد من الوزارات والجهات الحكومية والخاصة خلال العام المالى الحالى.
كما وردت الحلول التكنولوجية لوزارة الداخلية، التى تعد من أكبر عملائها بالسوق المحلى ونفذت عدة مشروعات لها خلال الفترة الماضية.
ولدى الشركة أكثر من 20 عميلا فى القطاع البنكى، تنفذ لهم مشروعات بصفة مستمرة، فى حين تركز حاليا على تنفيذ مشروعات داخل العاصمة الإدارية الجديدة، ومحور تنمية قناة السويس، والمنطقة الاقتصادية.
وتأسست شركة «فوجيتسو اليابانية» منذ 80 عاما، وتتواجد فى 170 دولة حول العالم، ولديها 160 ألف موظف، وتمتلك مصانع فى كل من اليابان وألمانيا متخصصة فى صناعة الحاسبات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/02/08/969018