مخاوف رفع الفائدة تدفع البورصة لتسجيل أدنى قيم تعاملات منذ تعويم الجنيه


“سى آى كابيتال”: 12570 نقطة منطقة دعم مهمة ومحورية ووقف خسارة للسوق

“نبراوى”: التذبذب عالٍ فى الأسهم حتى داخل الجلسة الواحدة

قادت مخاوف المتعاملين من احتمالات رفع سعر الفائدة بعد بلوغ التضخم مستويات تناهز 30% البورصة لتسجيل ادنى قيم تعاملات منذ تعويم الجنيه بقيمة 783 مليون جنيه، وسط نظرة ليست جيدة للسوق فى الأجل القصير.

وتراجع سهم البنك التجارى الدولى 3.04%، ليغلق عند 77.78 جنيه، وانخفض سهم المجموعة المالية هيرميس بنسبة 4.88% عند 23.40 جنيه، الا أن سهم سوديك ارتفع بنسبة 1.19% ليغلق عند 12.75 جنيه.

ومن طرائف المتعاملين فى السوق المصري، شهدت الجلسة تداول سهمين من «العالمية للاستثمار» بصعود 10% الى 11.8 جنيه بقيمة اجمالية 23 جنيها، كما نفذت صفقة على 30 سهما من «ايديتا» بقيمة 537 جنيها.

تراجع EGX30 بنسبة 1.47% فى ختام تداولات جلسة الأحد، ليغلق عند 12922.4 نقطة، كما تراجع مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 0.28% ليغلق عند 1989.7 نقطة.

وقالت مذكرة التحليل الفنى اليومية لبنك الاستثمار سى اى كابيتال، إن المؤشر الرئيسى للبورصة يتحرك حالياً فى نطاق عرضى بين 13540 و12570.نقطة.

اضافت أنه بعد هذا الارتفاع أصبحت منطقة 12570 نقطة منطقة دعم مهمة ومحورية ووقف خسارة للسوق.

وتابعت «سى اى كابيتال»: نرى أن ارتفاع السوق كان ضعيفاً جاء بسبب صعود المؤشر بارتفاع سهم البنك التجارى الدولى فقط ولم يؤكده ارتفاع الأسهم الأخرى.

وذكرت أن أول علامة ضعف ستكون باختراق 12800 نقطة لأسفل، الا أنه بصفة عامة، فإن المؤشر فى اتجاه صاعد طالما أنه فوق منطقة 9600 نقطة على المدى المتوسط.

وقال محمد نبراوى مدير الاستثمار بشركة اتش سي، أن اداء السوق خلال المرحلة الحالية يتسم بالتذبذب القوي، وأن التحركات داخل الجلسة الواحدة تشهد تقلباً قوياً بين الصعود والهبوط.

أضاف أن هناك عدة مؤثرات تحيط بالسوق خلال الفترة الحالية، ولاسيما اجتماع لجنة السياسة النقدية الخميس المقبل، بجانب موقف ضريبة الدمغة.

وحذر محمود حسام مدير حسابات العملاء المؤسسات بشركة مباشر انترناشيونال لتداول الأوراق المالية، من خطورة تجاوز السوق لمستويات 12800 نقطة، والذى من شأنه أن يكون مؤشرا سلبيا على تحركات الأسهم.

ولفت الى سلبية تعاملات مستهل الأسبوع التى شهدت كسر الأسهم القيادية لمستويات دعوم قوية ـ الا أن انخفاض قيم التعاملات يبقى العلامة الإيجابية الوحيدة.

وانخفض مؤشر EGX20 المُحاكى لصناديق الاستثمار بنسبة 0.95% ليغلق عند مستوى 11885.2 نقطة، كما تراجع مؤشر EGX70 للأسهم المتوسطة بنسبة 0.78% مُغلقًا عند مستوى 519.7 نقطة، وهبط مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.87% ليستقر عند مستوى 1248.01 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات 777.4 مليون جنيه، من خلال تداول 175.8 مليون سهم بتنفيذ 28.9 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 188 شركة مقيدة، ارتفع منها 74 سهمًا وتراجعت أسعار 81 سهمًا، فى حين لم تتغير أسعار 33 سهمًا أخرى، ليستقر رأس المال السوقى عند مستوى 629.6 مليار جنيه.

واتجه صافى تعاملات المصريين وحده نحو البيع، مسجلًا 8.6 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 82.3% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والأجانب نحو الشراء، مسجلًا 2.2 مليون جنيه، و 6.4 مليون جنيه على التوالي، بنسبة استحواذ 6.2%، و11.39% من التداولات.

وقام الأفراد بتنفيذ 71% من التعاملات، متجهين نحو الشراء، باستثناء الأفراد الأجانب مسجلين صافى بيع بقيمة 93.2 ألف جنيه، ونفذت المؤسسات 28.9% من التداولات، متجهة نحو البيع، باستثناء المؤسسات الأجنبية التى سجلت صافى شراء بقيمة 6.4 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/02/13/975467