منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“أبوقير للأسمدة” تنفي شروعها في تجزئة الأسهم قبل اخطار “البورصة”


قالت شركة أبو قير للأسمدة في إفصاحها للبورصة المصرية، إن الحديث عن أي زيادة لرأس المال أو تجزئة السهم، لا يعدو أكثر من كونه مجرد فكرة، وقبل البدء في اي دراسات سيتم التنسيق مع الادارات المعنية بالبورصة طبقًا لقواعد القيد.

وبخصوص ما تم تداوله مؤخرًا حول مشروع الوادي لإنتاج حامض الفوسفوريك، أوضحت الشركة إنها أفصحت في 6 نوفمبر الماضي بأنه تم التوقيع على عقد تأسيس شركة الوادي لإنتاج حامض الفوسفوريك علمًا بأن هذه الشركة مستقلة وأن شركة ابو قير للاسمدة تمثل شريك بنسبة 10% ومن المتوقع انعقاد اللجنة التأسيسية الخاصة بالمشروع خلال شهر مارس 2017 لمتابعة تطورات المشروع.

وقالت أن الحديث عن انشاء وحدة لإنتاج حامض النيتريك ليس جديدًا، حيث تم إخطار البورصة المصرية به في 27 يناير 2017 وأن هذا المشروع لايزال تحت الدراسة وأن القيمة الفعلية للمشروع لم تحدد حتى تاريخه، كما أن توقعات زيادة الإيرادات 150% جاء نظرًا للمتغيرات والمستجدات الخاصة بموافقة مجلس الوزراء على تخصيص 45% من انتاج شركة الاسمدة للتصدير أو بيع في السوق المحلي بالسعر الحر، وزيادة أسعار بيع الأسمدة المسلمة للبنك اعتبارًا من 16 يناير 2017، بما يغطي التكلفة في ضوء ارتفاع السعر العالمي وتحرير سعر الصرف.

وأضافت أن التجديدات والعمرات التي تخص المصانع تخطط لها الشركة بصفة دائمة لإجراء عمرة لكل مصنع من مصانعها الثلاثة كل 3 سنوات وأن موعد عمرة مصنع أبو قير 1 مخطط لها خلال شهر يوليو 2017، وفي حدود 300 مليون جنيه، وجاء ذلك على هامش إفصاحات الشركة للبورصة المصرية بشأن ما تداولته بعض وسائل الإعلام.

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/02/13/975737