“السيسى” و”ميركل” يفتتحان المرحلة الأولى من محطات كهرباء “سيمنس” نهاية الأسبوع


4800 ميجاوات قدرات مضافة للشبكة من مشروعات «بنى سويف» و«البرلس» و«العاصمة الإدارية»

يفتتح الرئيس عبدالفتاح السيسى، والمستشارة الألمانية إنجيلا ميركل، المرحلة الأولى من محطات الكهرباء التى تنفذها شركة سيمنس الألمانية فى بنى سويف والبرلس والعاصمة الإدارية الجديدة نهاية الأسبوع الحالى.

وأعلنت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية أولريكة ديمر، أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، تصل إلى القاهرة الخميس المقبل، فى زيارة رسمية مدتها يومان، وأن رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل سيكون فى استقبالها بمطار القاهرة.

وتفقد المهندس إبراهيم محلب، مستشار رئيس الجمهورية للمشروعات القومية، والدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، اليوم الأحد، محطة كهرباء العاصمة الإدارية الجديدة، لمتابعة الاستعدادات النهائية قبل افتتاح المرحلة الأولى من المشروعات والتكنولوجيا الخاصة بالفيديو كونفرانس لافتتاح المحطات الثلاث فى توقيت واحد.

ونشرت «البورصة» فى شهر يناير الماضى، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى سيفتتح المرحلة الأولى من المشروعات خلال شهر مارس المقبل.

وقالت مصادر حكومية، إن المرحلة الأولى من المحطات الثلاث ستضيف قدرات للشبكة تبلغ 4800 ميجاوات، موزعة بواقع 2400 ميجاوات من 6 وحدات إنتاج بمحطة بنى سويف، و1600 ميجاوات من 4 وحدات بمحطة البرلس، و800 ميجاوات من وحدتى إنتاج بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وأوضحت أن جميع الوحدات التى تم ربطها على الشبكة القومية للكهرباء تعمل بكفاءة عالية، خاصة أن اختبارات التشغيل نتج عنها تحقيق زيادة فى القدرة الإنتاجية للوحدة الواحدة بنحو 8 ميجاوات، وذلك عقب رفع القدرات لأقصى حِمل.

وقالت المصادر، إن شركة «سيمنس» التزمت بالجدول الزمنى لتنفيذ المشروعات الثلاثة، وانتهت من توصيل القدرات المتفق عليها قبل الموعد المحدد فى العقد.

ووقعت الشركة القابضة للكهرباء عقوداً مع سيمنس الألمانية، العام الماضى، لتنفيذ 3 محطات كهرباء بنظام الدورة المركبة بقدرات إجمالية 14.4 ألف ميجاوات، وتتوزع مواقع المحطات الثلاث بين البرلس بكفر الشيخ وبنى سويف والعاصمة الإدارية الجديدة.

وتتولى «سيمنس» تدشين المشروعات الثلاثة بنظام EBC+Fainanc، التنفيذ والتصميم والإنشاء والتمويل، وتتولى الشركة القابضة للكهرباء سداد القرض على عدة سنوات.

وتمول 3 بنوك ألمانية تضم «التعمير الألمانى» و«دويتشه بنك» و«إتش إس بى سى» تمويلات مشروعات سيمنس الثلاثة بقيمة 4.1 مليار يورو من إجمالى 6 مليارات يورو قيمة التعاقد، وتتولى بنوك عربية تدبير تمويلات المشروع بالجنيه لسداد مستحقات الشركة المصرية العاملة فى المشروع، وتتضمن «السويدى وأوراسكوم».

ووافق مجلس الوزراء على توفير متطلبات الشركة القابضة للكهرباء لتنفيذ عقودها مع شركة «سيمنس» وشركائها المحليين لمشروعات إنشاء ثلاث محطات إنتاج كهرباء بنظام الدورة المركبة، وهى المتطلبات المالية الخاصة بالعقود، وكذلك تنفيذ خطوط الغاز ومحطات التخفيض للمحطات الثلاث لتتواكب مع الجدول الزمنى للمشروع، مع توفير الغاز الطبيعى للمشروعات الثلاثة بكمية 22 مليون متر مكعب يومياً لكل موقع.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/02/26/983553