منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





«البريد» تجمع 17 مليار جنيه إيرادات بنمو 12.9% في 2015-2016


13.4 مليار جنيه فوائد المودعين خلال عام .. و8.7 مليار عائد وديعة “الاستثمار القومي”

8.2 % زيادة في التكاليف لـ16.7 مليار جنيه ..و2.2 مليار للأجور

 

ارتفعت أرباح الهيئة القومية للبريد إلى 1.04 مليار جنيه العام المالى الماضى 2015-2016، مقابل 165.6 مليون جنيه العام المالى السابق.
ووفقاً للحساب الختامى للهيئة، سيطرت المصروفات الإدارية التى حصلتها على النسبة الأكبر من أرباحها بواقع 551.6 مليون جنيه، فى حين بلغت أرباح النشاط 204 ملايين جنيه فقط.
كما ارتفعت إيرادات الهيئة لتصل إلى 16.9 مليار جنيه، مقارنة بـ14.9 مليار جنيه العام المالى الأسبق بنمو 12.9%.

واستحوذ التوفير على نصيب الأسد من إجمالى الإيرادات بحصة 90%، ليحقق 15.284 مليار جنيه، مقارنة بـ13.468 مليار جنيه بنمو 13.5%.
وتضمنت الإيرادات فائدة وديعة بنك الاستثمار القومى، التى بلغت 8.746 مليار جنيه، مقارنة بـ8.448 مليار جنيه العام المالى 2014- 2015، فى حين تراجعت عوائد الهيئة من المحافظ المالية إلى 85.783 مليون جنيه خلال 2015-2016، مقارنة بـ216.503 مليون جنيه، بنسبة انخفاض 60.3%.
وارتفعت عوائد سندات الخزانة إلى 6.356 مليار جنيه، مقارنة بـ4.709 مليار جنيه بنمو 34.9%.

وزادت عوائد الصناديق النقدية من 38.321 مليون جنيه إلى 68.575 مليون جنيه.
وتسعى هيئة البريد، لزيادة استثماراتها فى أدوات الدين الثابت، فى ضوء زيادة العوائد التى تحصل عليها، بالإضافة إلى تقليل نسبة المخاطرة، مقارنة بالمحافظ المالية والاستثمار فى الأسهم.
كما ارتفعت إيرادات الخدمات البريدية بقيمة 335.429 مليون جنيه، مقارنة بـ324.413 مليون جنيه بنمو 3.3%، فى حين نمت إيرادات الخدمات المالية بصورة ملحوظة إلى 816.617 مليون جنيه العام المالى الماضى، مقارنة بـ725.098 مليون جنيه بنمو 12.6%.
وحصدت الهيئة، إيرادات من استثماراتها فى الودائع وصناديق الاستثمار بإجمالى 480.135 مليون جنيه، مقارنة بـ464.939 مليون جنيه بنمو 3.2%. وبلغت عوائد صناديق الاستثمار النقدى 477.448 مليون جنيه العام المالى الماضي، مقارنة بـ463.781 مليون فى 2015، فى حين بلغت إيرادات الودائع 2.6 مليون جنيه.
وشمل الحساب الختامى للهيئة إيجارات بقيمة 76.943 مليون جنيه مقارنة بـ61.303 مليون جنيه.
كما شهدت تكاليف الهيئة ارتفاعاً العام المالى الماضى بنسبة 8.2% لتصل تكلفة النشاط إلى 16.7 مليار جنيه، مقارنة بـ15.4 مليار جنيه.
واستحوذت الفوائد التى سددتها الهيئة للمودعين على النصيب الأكبر من التكاليف بـ13.413 مليار جنيه، وانقسمت إلى فوائد مودعى التوفير، وبلغت 13.031 مليار جنيه، مقارنة بـ12 مليار جنيه فى يونيو 2015، بالإضافة إلى فوائد مودعى الحساب الذهبى والفضى بقيمة 377.498 مليون جنيه، وكذلك فوائد تمويل قطاع المطابع بقيمة 4.293 مليون جنيه.
وجاءت الأجور فى المرتبة الثانية من حيث التكاليف التى تكبدتها الهيئة العام المالى المنصرم، إذ ارتفعت من 2.211 مليار جنيه إلى 2.272 مليار جنيه بزيادة 61.6 مليون جنيه، وتوزعت بين أجور نقدية للعاملين بقيمة 1.9 مليار جنيه، وأجور نقدية لذوى الخبرة بقيمة 1.5 مليون جنيه، ومرتبات وبدلات أعضاء مجلس الإدارة بقيمة 833.261 ألف جنيه، ومزايا تقاعد العاملين بقيمة 12.710 مليون جنيه، ومزايا عينية بقيمة 63.720 مليون جنيه، وتأمينات اجتماعية بقيمة 276.349 مليون جنيه.
وشملت التكاليف، أيضاً، ارتفاع الإهلاك والاستهلاك إلى 97.789 مليون جنيه، مقارنة بـ71.893 مليون جنيه بزيادة 36%.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/03/08/988592