منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




مستشفى الجمهورية يفتتح مبنى جديداً بعد تطويره بـ8 ملايين جنيه


افتتح الدكتور محمد سلطان، محافظ الإسكندرية، المبنى الجديد الملحق بمستشفى الجمهورية العام بغرب المحافظة، بعد تطويره بتكلفة 8 ملايين جنيه.

وقال الدكتور عبدالحميد توفيق، مدير مستشفى الجمهورية، لـ«البورصة»، إن المبنى الجديد يقع على مساحة 1200 متر، ويضم بدروم وأربعة طوابق، وبدأت الأعمال التنفيذية فيه منذ نحو عامين.

وأضاف أن التجهيزات الجديدة شملت إضافة 7 أسرة لوحدة العناية المركزة، ملحق بكل سرير جهاز مونيتور وجهاز تنفس صناعى، ووحدة للمبتسرين، و20 ماكينة غسيل كلوي، و39 غرفة مجهزة بتكييف مركزي، بالإضافة إلى قسم للعلاج الطبيعى والتأهيلى يضم أجهزة ليزر وأجهزة كهرومغناطيسية وأجهزة رياضية، وقسم للعمليات يحوى 3 غرف عمليات بتجهيزات كاملة، وجراحات متخصصة فى العظام والمناظير، ووحدة الموجات الصوتية على القلب (الايكو).

ويضم بدروم المبنى الجديد وحدة التغذية والمغسلة وثلاجة حفظ الموتى، وحجرة الغازات ومخازن للصيدلية والعهدة المستديمة.

وأوضح «توفيق»، أن المبنى القديم للمستشفى يقع على مساحة 900 متر، ويضم أقسام جراحة وباطنة وعيادات خارجية واستقبال وطوارئ وإفاقة، ونساء وولادة، وأطفال وجلدية وغيرها، وتبلغ طاقة المستشفى السريرية ككل 150 سريراً.

وقال الدكتور مجدى حجازي، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، إن مبنى المستشفى الجديد كان متوقفاً عن العمل منذ نهاية التسعينيات، وتم تطويره ضمن خطة تطوير الخدمة العلاجية فى منطقة غرب الإسكندرية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/03/08/989871