منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“التنمية السياحية” تطرح 80 مليون متر العام المالى المقبل


سراج الدين: الطرح يتضمن 29 مليون متر بالساحل الشمالى ومليار جنيه إيرادات متوقعة
15 شركة أبدت رغبتها للاستثمار فى مشروع مطار رأس سدر

تخطط هيئة التنمية السياحية لطرح 80 مليون متر مربع للاستثمار السياحى العام المالى المقبل مسعرة بالجنيه.
وقال سراج الدين سعد رئيس الهيئة العامة للتنمية السياحية ان الطرح القادم يتضمن 29 مليون متر مربع بمنطقة الساحل الشمالى.
وطرحت 60 مليون متر مربع منذ بداية العام الماضى وباعت منها 16.5 مليون متر.
واضاف سعد ان الهيئة اسندت 11.5 مليون متر مربع من اراضى التنمية السياحية الجاهزة بمنطقة الساحل الشمالى على 11 مشروعا من أصل 40.5 مليون متر مربع جاهزة بتلك المنطقة.
وأوضح أن الهيئة أرسلت جميع فرصها الاستمثارية لهيئة الاستثمار للاطلاع عليها لكنها حاليا تنتظر صدور قانون الاستثمار الجديد الذى يجرى مناقشته فى مجلس النواب ولائحته التنفيذية والذى سينظم عمليات طرح الأراضى.
ولفت إلى ان الهيئة ستبدأ تسعير اراضيها بالجنيه دون اللجوء إلى التسعير القديم المبنى على الدولار، من خلال اللجنة العليا للتسعير بالهيئة والتى تضم ممثلين لوزارة المالية وهيئة الرقابة الإدارية.
وقررت هيئة التنمية السياحية تسعير أراضيها بالجنيه، بدلاً من الدولار بهدف جذب المستثمرين للأراضى التى تعتزم طرحها خلال الفترة المقبلة خاصة وأن تذبذب سعر الدولار عقب تحرير سعر الصرف، تسبب فى إرباك الشركات عند احتساب التزاماتهم المالية للمشاريع الجديدة.
وتوقع أن تتضمن موازنة الهيئة للعام المالى القادم إيرادات مستهدفة بقيمة مليار جنيه، إضافة إلى 175 مليون جنيه ستدخل إيرادات الهيئة قبل نهاية العام الجارى مقابل دفعات من مقدمات عقود خاصة بمشروعين بالساحل الشمالى.
وردت الهيئة العامة للتنمية السياحية 488 مليون جنيه فائضا متحققا فى ميزانيتها بين إيراداتها ومصروفاتها للعام المالى الجارى إلى خزينة الدولة.
وفى سياق متصل قال سعد إن 15 شركة أبدت رغبتها فى تنفيذ مشروع مطار رأس سدر فى جنوب سيناء وتنمية المنطقة المحيطة به على مساحة 6 ملايين متر مربع.
أضاف أن الهيئة ستتجه لتسعير المنطقة المحيطة بالمطار عن طريق هيئة الخدمات الحكومية فى حال تأخر إصدار قانون الاستثمار ولائحته التنفيذية، لأنه من المقرر طرح كراسات الشروط للمشروع فى النصف الثانى من شهر يوليو المقبل.
ولفت إلى ان الهيئة ستضطر إلى تسعير المساحة مرتين إحداهما للمستثمر المصرى فى حال التملك والأخرى للأجنبى بحق الانتفاع لأنه ليس من حقه التملك وفقا لقانون 14 الخاص بتملك الأجانب والمصريين بشبه جزيرة سيناء.
قال ان من ضمن الشركات التى ابدت رغباتها للاستثمار فى المشروع شركة اوراسكوم وحسن علام وإحدى الشركات السعودية.
وأضاف أن الدراسة القائمة فى الوقت الراهن لا تخص سعر الأرض وإنما تتضمن الإيراد الناتج عن حق الانتفاع من تشغيل المطار لصالح الشركة المصرية للمطارات.
وكان الاستشارى الهندسى للمشروع مكتب «المهندسون الاستشاريون ـ إيهاف» رأى طرح إعلان لبحث واستطلاع مدى إقبال المستثمرين على المشروع قبل طرح كراسات الشروط.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/03/21/997812