منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






مستثمرون خليجيون: مؤشرات الاقتصاد المحلي والعالمي “مقلقة”


دبي –  البورصة نيوز

أكد مستثمرون خليجيون من ذوي الملاءة المالية المرتفعة، أن وضع الاقتصادين المحلي والعالمي يبدو أسوأ أو على أفضل تقدير لم يتغيّر، في حين تمحورت أبرز مخاوفهم حول انعدام الاستقرار السياسي والصراعات وتهديد الإرهاب، إضافة إلى احتمال انخفاض أسعار النفط.

وأصدر بنك الإمارات للاستثمار، المتخصّص في تقديم خدمات مصمّمة وفقاً لمتطلبات الزبون الفردية ويتخّذ من دبي مقراً، النسخة الرابعة من تقرير الثروات في دول مجلس التعاون الخليجي 2017، والذي يلخّص آراء المستثمرين ذوي الملاءة المالية المرتفعة في منطقة الخليج العربي حول الاقتصادين المحلي والعالمي، إلى جانب العوامل الرئيسية التي تؤثر في قراراتهم الاستثمارية.

ويعرّف هذا التقرير، الذي نشرته صحيفة الحياة اللندينة اليوم الخميس 23 مارس 2017، ذوي الملاءة المالية المرتفعة على أنهم أفراد يمتلكون أصولاً استثمارية تتجاوز قيمتها مليوني دولار.

وبرزت توقعات إيجابيّة للسنوات الخمس المقبلة، حيث أبدى 76% من المستثمرين الذين تم استطلاع آرائهم، تفاؤلاً بالاقتصاد العالمي، و75 % حيال الاقتصاد المحلي.

وأكد 34% من المستطلعين تخصيص الجزء الأكبر من ثرواتهم لمشاريعهم الخاصة، كما يواصل معظمهم منذ العام 2015  التركيز على تخصيص حصة كبيرة من ثرواتهم للنقد أو الودائع، بنسبة تصل إلى 27% مقارنة بـ17% عام 2015، إضافة إلى الابتعاد عن الاستثمار في العقارات، بنسبة تصل إلى 15% مقارنة بـ30%.

ويواصل 80% من أصحاب الملاءة المالية المرتفعة في دول الخليج، التـــركيز علـى تنمية ثرواتهم بدلاً من الحفاظ عليها، علماً بأن 72% منهم يفضلون بقوة الاحتفاظ بأصولهم لقرب بلدانهم.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2017/03/23/998962