منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“سيتى سكيب”: الزيادة السكانية أكبر التحديات ونحتاج تطوير 20 ألف فدان سنوياً


فتح الله فوزى: إحياء فكرة المطور العام «ضرورى».. ويجب الاعتماد على القطاع الخاص لتحقيق التنمية العمرانية
قال فتح الله فوزى مؤسس مجموعة مينا للاستثمار ورئيس مؤتمر سيتى سكيب مصر، إن المؤتمر يعد ملتقى لأصحاب الخبرات القادرة على وضع رؤى وتصورات واضحة للفرص والتحديات التى تواجه القطاع العقارى المصرى، الى جانب المساعدة فى بناء شراكات قوية وتبادل وجهات النظر.
وأضاف أن هناك العديد من التحديات التى تواجه الاقتصاد المصرى، والتى تتمثل أبرزها فى الزيادة السكانية المطردة والتى تتركز فى 7% فقط من مساحة مصر الى جانب النمو الكبير الذى يحدث بها، والذى يصل الى 2.5 مليون نسمة سنوياً وعدم قدرة المساحة المعمورة على تحمل تلك الزيادة مما يتطلب تطوير 20 ألف فدان سنوياً.
وأشاد بخطة التنمية التى وضعتها الدولة 2030، والتى تستهدف من خلالها زيادة المساحة المعمورة من 7 إلى 12.5% لتستوعب الزيادات الهائلة فى السكان، والتى من المتوقع أن تصل الى 130 مليون نسمة عام 2030، وهو ما دفع الحكومة الى البدء فى تطوير وتنفيذ العديد من المشروعات العمرانية الجديدة مثل العاصمة الإدارية ومدينة العلمين ومدينة الجلالة وغيرهم من المدن الجديدة.
وأكد أن تحقيق خطة الدولة للتنمية العمرانية يتطلب الاعتماد بشكل كبير على القطاع الخاص فى تنفيذ تلك الخطة وذلك من خلال إحياء فكرة المطور العام حتى لا تتحمل الدولة أعباء تمويلية تؤثر على الموازنة العامة للدولة والتى تعانى عجزاً كبيراً.

أضاف أن جميع التجارب المحلية والعالمية أثبتت نجاح فكرة المطور العام، مشيداً بتجربة مناطق مصر الجديدة والمقطم وجاردن سيتى.
وطالب الحكومة بالعمل أكثر على تهيئة مناخ الاستثمار أمام المطور العقارى من خلال تعديل وإصدار مجموعة من التشريعات المشجعة للاستثمار، بالإضافة الى إصدار التراخيص والموافقات إلكترونياً، إلى جانب تفعيل فكرة المطور العام وعدم منح جهة واحدة حق احتكار طرح الأراضى.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/03/29/1002249