منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“السويدى” تعتزم إصدار شهادات إيداع دولية مع نمو قوى فى الأداء المالى


المشروعات المتراكمة لقطاع المقاولات تستقر عند 28.5 مليار جنيه بنهاية 2016

حققت شركة السويدى اليكتريك أداء مالياً قوياً خلال العام الماضي، كما تعتزم الشركة إصدار شهادات ايداع دولية ما يعزز انتماء المؤسسات الاجنبية للاستثمار فى السهم.

وافق مجلس إدارة شركة «السويدى إليكتريك» على تحويل عدد من أسهمها إلى شهادات إيداع دولية قابلة للتداول فى بورصة لندن والأسواق العالمية.

وقال مارك أديب المحلل المالى ببنك الاستثمار فاروس القابضة: نعمل حالياً على إعادة تقييم ورفع القيمة العادلة للسهم بناء على تحسن هوامش الربحية، وإن بلغت القيمة العادلة سابقاً 94.2 جنيه مع الأخذ ضمن الاعتبار إجمالى هوامش الربحية بنسبة 20%

واضاف أن المشروعات المتراكمة لقطاع المقاولات استقرت عند 28.5 مليار جنيه، متوقعاً أن تواصل أداءها الجيد على مدار العامين المقبلين.

وفى 2016، زادت إيرادات قطاع المقاولات 296% فى الربع الأخير من 2016 لتسجل 4.4 مليار جنيه، وساهمت بنسبة 48% من إجمالى إيرادات الربع الأخير لعام 2016، بينما ساهم قطاع الكابلات بنسبة 44%.

كما وافق على تأسيس شركتين جديدتين، واحدة تعمل بمجال «التطوير العقاري»، والأخرى للعمل بقطاع «الوساطة التامينية» طبقاً للنظام الأساسى للشركة.

وقال على عفيفى، المحلل المالى ببنك الاستثمار برايم القابضة، إن الشركة حرصت قبل تعويم الجنيه على زيادة أصولها من العملة الاجنبية، مع تقليل نظيرتها بالجنيه المصري، ما دعم تحقيق «السويدي» لأرباح فروق عملة تصل الى 1.3 مليار جنيه.

وذكر أن اتجاه الشركة لطرح شهادات ايداع دولية مقابلة لأسهمها يدعم تواجد المؤسسات الأجنبية فى هيكل المساهمين، ما يمنح مزيداً من الاستقرار فى سعر السهم.

وسبق أن أوصت بلتون المالية القابضة فى ورقة بحثية، بشراء سهم السويدى إليكتريك باعتبارها المستفيد الرئيسى من تكثيف الحكومة لقدرات توليد الكهرباء، بالإضافة لميزانية الشركة القوية جداً وسط انخفاض الجنيه، مترقبة أن يصل السهم إلى مستوى 100 جنيه فى وقت قريب.

وتضاعفت الأرباح المجمعة للشركة 5.8 مرة خلال الربع الرابع من عام 2016 لتصل إلى 1.5 مليار جنيه، مقارنة بصافى أرباح 220 مليون جنيه خلال الفترة ذاتها من عام 2015، بدعم من أرباح فروق العملة والتى بلغت 1.3 مليار جنيه.

وارتفعت أرباح الشركة المجمعة بنسبة 200% لتصل إلى 3.9 مليار جنيه خلال عام 2016، مقابل صافى أرباح 1.3 مليار جنيه فى عام 2015.

وبلغ صافى أرباح الشركة نحو 2.4 مليار جنيه خلال فترة التسعة أشهر الأولى من 2016، مقابل أرباح بقيمة 1.08 مليار جنيه فى الفترة المماثلة من العام السابق، بارتفاع قدره 122.2%.

وكشفت الشركة عن تاثير تحرير سعر الصرف فى 3 نوفمبر الماضى على نتائج الأعمال، موضحة أنها حققت أرباح فروق عملة بقيمة 1.3 مليار جنيه بالقوائم المالية المجمعة، فيما تضمنت أرباحها المستقلة خسائر بقيمة 199.4 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: فاروس

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/04/13/1010062