منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“نصر” ترأس وفد مصر فى الاجتماعات السنوية للمؤسسات والهيئات المالية العربية


تترأس سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى وفداً مصرياً رفيع المستوى للمشاركة فى الاجتماعات السنوية المشتركة للمؤسسات والهيئات المالية العربية وصناديق التمويل العربية، بالعاصمة المغربية (الرباط).
وقال بيان صادر عن وزارة الاستثمار والتعاون الدولى، إن الاجتماعات تشمل الجلسة الافتتاحية لاجتماع الهيئات المالية العربية والاجتماع السنوى السادس والأربعين لمجلس محافظى الصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى واجتماع الدورة الرابعة والأربعين لمجلس مساهمى المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات والاجتماع السنوى الثانى والأربعين لمجلس محافظى المصرف العربى للتنمية الاقتصادية فى أفريقيا والاجتماع السنوى الأربعين لمجلس محافظى صندوق النقد العربى والاجتماع السنوى الواحد والأربعين لمجلس مساهمى الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعى.
وأضاف أن «نصر» تشارك بصفتها محافظ جمهورية مصر العربية لدى كل من الصندوق العربى للإنماء الاقتصادى والاجتماعى، والمصرف العربى للتنمية الاقتصادية فى أفريقيا.
وقالت «نصر» فى البيان، إن اجتماعات العام الحالى تحظى بأهمية كبيرة فى ظل المتغيرات الدولية والإقليمية التى تمر بها المنطقة العربية، فى ظل الدور التنموى الذى تقوم به صناديق ومؤسسات التمويل العربية فى تمويل المشروعات ودعم الجهود التنموية للحكومات العربية بصفة عامة، وفى مصر بصفة خاصة، وحكومات الدول النامية فى ظل ما تُقدمه من تمويلات بشروط مُيسّرة تتناسب إلى حدٍ كبير مع الاحتياجات التنموية لهذه الدول.
وذكرت الوزيرة، أن هذه الاجتماعات تمثل أهمية كبرى بالنسبة لمتابعة وتطوير العمل الاقتصادى العربى المشترك؛ حيث إن تحسين المستوى المعيشى للمواطن العربى يحتاج إلى مواصلة جهود التنمية المستدامة على مستوى جميع الدول العربية.
وذكرت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، أن المصرف العربى للتنمية يسهم فى دعم التعاون العربى الأفريقى وغطت تمويلاته التى تبلغ نحو 4 مليارات دولار جميع القطاعات التى تتطلبها برامج التنمية فى الدول الأفريقية.
وأشارت «نصر» إلى أنها سوف تعقد على هامش الاجتماعات السنوية لقاءات مع عدد من الصناديق العربية؛ للتباحث حول سير التعاون بين مصر وبين هذه المؤسسات المالية، التى تلعب دوراً بارزاً فى تمويل المشروعات التنموية التى تنفذها الحكومة المصرية لدعم مؤشرات النمو الاقتصادى والاجتماعى، بجانب الاجتماع مع مدير المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات ومدير عام المصرف العربى للتنمية الاقتصادية فى أفريقيا، وعدد من الشركات المغربية الراغبة فى الاستثمار فى مصر.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/04/18/1010905