“الخريف” السعودية تسعى لزيادة استثماراتها فى مصر إلى 4 مليارات جنيه بحلول 2022


المدير التنفيذى لشركة الخريف السعودية لـ«البورصة»:
الشركة تورد 50% من معدات الرى المحورى لمشروع 1.5 مليون فدان
مليار جنيه إجمالى أعمال الشركة فى «البترول».. ومفاوضات لتصنيع المولدات الكهربائية واستصلاح مساحات زراعية

تستهدف شركة الخُريف السعودية المتخصصة فى تصنيع معدات الرى المحورى والبترول الوصول باستثماراتها فى مصر إلى 4 مليارات جنيه بحلول 2022 من خلال التوسع فى قطاع الطاقة بالشراكة مع مصنعين محليين منها الهيئة العربية للتصنيع.
وقال محمد بن عبد الله المدير التنفيذى لشركة الخُريف السعودية لـ«البورصة»، إن السوق المصرى واعد وجاذب للاستثمار فى جميع قطاعاته، مقارنة بالأسواق العربية الأخرى لأنه يمتلك إمكانيات محفزة لأى مستثمر منها الكثافة السكانية والموارد المتاحة به.
وقال إن الشركة متخصصة فى 3 قطاعات رئيسية وهى تصنيع معدات الرى المحورى والبترول، وتوجد مفاوضات مع الهيئة العربية للتصنيع للبدء فى تصنيع المولدات الكهربائية وتعزيز التعاون بمجال الطاقة الشمسية فى مصر مع بداية 2018.
تابع: «وتبلغ إجمالى إستثمارات الخُريف السعودية فى مصر 2 مليار جنيه وتستهدف الشركة رفعها إلى 4 مليارات جنيه خلال 5 سنوات مقبلة».
أوضح أن الخريف تورد 50% من معدات الرى المحور ومستلزمات استصلاح مشروع 1.5 مليون فدان بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع بقيمة مليار جنيه.
وقال إن الخريف السعودية لديها مقر ومركز خدمة ما بعد البيع فى الإسكندرية للصيانة والتدريب، كما تمتلك الشركة مركز لحلول التقنية “it” فى التجمع الخامس يخدم جميع دول العالم.
وأشاربن عبد الله إلى أن بيئة الاستثمار فى مصر مرت بظروف صعبة خلال السنوات القليلة الماضية ولكن يوجد حالياً استقرار نسبى محفز لضخ المزيد من الاستثمار محلياً.
وطالب بسرعة تدبير العملة اﻷجنبية اللازمة للاستيراد، وتسهيل الإجراءات على المستثمرين فى عملية تحويل أرباحهم للخارج.
واشار إلى أن قرار تحرير سعر صرف الدولار فى شهر نوفمبر الماضى كان إيجابياً، وسيساهم فى ضخ المزيد من استثماراتهم بالسوق المحلى خلال الفترة المقبلة.
وقال بن عبد الله، إن الخريف السعودية تتعاون مع شركات البترول فى توريد وتركيب وتشغيل المعدات، وتبلغ استثماراتها فى قطاع تصنيع معدات النفط نحو مليار جنيه، وتستهدف زياداتها الأشهر المقبلة.
وأوضح أن الشركة لديها استثمارات زراعية فى مصر بشرق العوينات، ولديها شركة متخصصة فى إنتاج المحاصيل الزراعية خاصة «الذرة والقمح»، وتفاوض مع محافظات على أراضٍ جديدة لاستصلاحها لكنه لم يفصح عن تفاصيلها.
أشار بن عبد الله إلى أن الشركة تتعاون الهيئة العربية للتصنيع منذ فترة طويلة، ووقعت بروتوكول تعاون جديدا الأسبوع الماضى لاستكمال التعاون معها لتصنيع 50 معدة جديدة للرى المحورى داخل مصانع الهيئة من اجمالى 230 معدة للرى لمنطقة الفرافرة بقيمة إجمالية 200 مليون جنيه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الرى الطاقة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/05/14/1021407