منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



ارتفاع قوى لشهادات الإيداع الدولية متأثرة بتعديلات “مورجان ستانلى”


تحويل 1.7 مليون سهم “هيرميس” إلى البورصة المصرية

ارتفعت شهادات الإيداع المصرية المدرجة فى بورصة لندن خلال الأسبوع الماضى، رغم الضعف الظاهر على حجم التداولات لتفقد 52.5% من تداولاتها على مدار الخمس جلسات الماضية وتصل إلى 1.7 مليون شهادة، مقارنة بـ3.6 مليون شهادة بالأسبوع قبل الماضي، وسط دخول سهمى «هيرميس» و«المصرية للاتصالات» بمؤشر «مورجان ستانلى للأسواق الناشئة» بالتعديل الأخير للأسهم الكبيرة والصغيرة على التوالي.

وشهد الأسبوع الماضى تحويل 0.22% من رأسمال شركة «هيرميس» من البورصة المصرية إلى بورصة لندن بعد أن تم تحويل 3.5 مليون سهم إلى بورصة لندن، على خلفية انضمام السهم لمؤشر مورجان ستانلى للأسواق الناشئة، ليبلغ صافى المحول إلى مصر 1.34 مليون سهم.

وشهدت جلسة الثلاثاء الماضي، تعديل «مؤشر مورجان ستانلى للأسواق الناشئة» ليدخل سهما «هيرميس» و«المصرية للاتصالات» فيما خرج سهم «طلعت مصطفى» الأمر الذى تسبب فى صعود حاد للأسهم المنضمة، وعلى الجانب اﻵخر تراجع حاد لسهم «طلعت مصطفى».
وتم تحويل 1.43 مليون شهادة إيداع من «أوراسكوم للاتصالات» إلى أسهم مصرية، بعد أن تم إصدار 1.4 مليون شهادة إيداع.

وأرجع شريف نبوى مدير ديسك GDR بشركة «نعيم للوساطة»، التحويلات المكثفة إلى بورصة مصر إلى محاولة استغلال بعض المستثمرين التحركات الحادة بالبورصة المصرية مع قفزة السهم 10% يوم الثلاثاء مع الخبر الإيجابى المُحفز.

وتم إصدار 2.98 مليون شهادة إيداع «بالم هيلز» تعادل 0.13% من رأسمال الشركة على الرغم من غياب تداول شهادات إيداع الشركة على مدار

ذكر نبوى أن هناك محاولات لعمل عمليات (دولرة أسهم العملاء والمساهمين الأجانب) على حد وصفه داخل الأسهم التى لا تتداول ويتم تنفيذ «أربيتراج» عليها، فى ظل تركزها فى فرد أو عدة أفراد رئيسيين.

وتوقع استمرار ارتفاع شهادات الإيداع بوتيرة أقل خلال الأسبوع الحالى لتعوض المكاسب التى ربحتها أسهم الشركات المُصدرة لشهادات الإيداع بالبورصة المصرية، لافتًا أن السوق يواجه التداولات الرمضانية خلال الفترة المُقبلة وما يصاحبه من تراجع لأحجام التداولات أكثر.
وقادت شهادات «هيرميس» الصعود خلال الأسبوع بنسبة 10.9% لتستقر عند 2.95 دولار، رغم ضعف حجم التداولات مسجلة 785 ألف شهادة، مقارنة بـ 880 ألف شهادة بالأسبوع المقارن.

وارتفعت شهادة إيداع «ايديتا» بنهاية تعاملات الجمعة، لتصعد إلى مستوى 5.65 دولار، مقابل 5.2 دولار بنمو 8.6% عن إغلاق الأسبوع الماضي، وسط أحجام تداول تضاعفت إلى 212 ألف شهادة، مقابل 100 ألف شهادة بالأسبوع قبل الماضي.

كما صعدت شهادة «التجارى الدولي» 1.95% خلال الأسبوع لتتزيل قائمة الارتفاعات مستقرة عند 4.18 دولار، وسط أحجام تداولات متراجعة 73% إلى 702 ألف شهادة، مقارنة بـ2.6 مليون شهادة بالأسبوع المقارن.

فيما غابت التداولات عن شهادات إيداع «بالم هيلز» رغم عمليات التحويل التى تمت عليها، كما استمر اختفاء التداولات على شهادة «المصرية للاتصالات» رغم انضمامها لمؤشر «MSCI» وصعودها بالسوق المصري.

 

 

شهادة الإيداع

اغلاق الجمعة

19 مايو 2017

اعلي سعر بالدولار خلال الاسبوع ادني سعر بالدولار خلال الاسبوع احجام التداول اغلاق الاسبوع السابق بالدولار مقدار التغير % الاتجاه تعادل
المجموعة المالية هيرمسEFGD 2٫95 3٫22 2٫66 785 ألف سهم 2٫66 10٫9% 2 سهم
ايديتا EFID 5٫65 5٫75 5٫2  212 آلف شهادة 5٫2 8٫6% 5 أسهم
البنك التجاري

الدولي CIB

4٫18 4٫27 4٫1 702 ألف شهادة 4٫13 1٫9%  

سهم

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://141.95.126.78/2017/05/20/1024095