منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




نمو قوي لأسهم السياحة فى البورصة مع تعافي الإشغالات الفندقية


50 % من أسهم شركات القطاع المقيدة تتداول بأقل من قيمتها الاسمية

فرص استثمارية فى «المصرية للمنتجعات» بفضل مشروعات سهل حشيش

شهدت أسهم شركات السياحة المقيدة فى البورصة ارتفاعات قوية منذ منتصف مايو الحالى، مع تحسن الأداء المالى للشركات فى ضوء ارتفاع نسب إشغالات الفنادق وترقب موسم الإجازات بعد انتهاء شهر رمضان.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية فإن عدد شركات قطاع السياحة فى البورصة يصل إلى 16 شركة، منهم شركات غير متداولة، وتنخفض الاسعار السوقية لأسهم 8 شركات عن القيمة الاسمية، إذ يتداول سهم شركة شارم دريمز بسعر 4.21 جنيه مقابل قيمته الاسمية عند 10 جنيهات.

وتصل القيمة الاسمية لسهم عبر المحيطات للسياحة إلى 10 سنتات مقابل 60 سنتا كسعر سوقى، وتقترب القيمة الاسمية لسهم الشركة المصرية للمنتجات قرب 1 جنيه مع القيمة السوقية البالغة 98 قرشاً، ويصل السعر السوقى لسهم الوادى للاستثمار السياحى إلى 10 جنيهات مقابل 8.032 جنيه للسعر السوقي.

كما تنخفض القيمة السوقية لأسهم شركات بيراميزا للفنادق والقرى السياحية ـ بيراميزا، ورواد السياحة ـ رواد، و«مرسى مرسى علم للتنمية السياحية» عن القيمة السوقية.

ومنذ شهر مايو ارتفع مؤشر قطاع السياحة فى البورصة من مستويات 200 نقطة، إلى 220 نقطة، بنحو 10%، وارتفع سهم اوراسكوم للفنادق من مستويات 7.5 جنيه إلى 11.24 جنيه، كما ارتفع سهم شركة مصر للفنادق لتصل إلى 46 جنيها مقابل 35 جنيها، وارتفع سهم رمكو من 2.35 جنيه إلى 2.4 جنيه

وقالت رضوى السويفى، رئيس قسم البحوث ببنك الاستثمار فاروس القابضة، إنه منذ 16 مايو الحالى، حققت أسهم شركات السياحة نمواً قوياً خاصة أوراسكوم للفنادق، و«رمكو» إذ حققا ارتفاعا بنسبة 35% خلال أسبوعين.

وذكرت أن مركز بحوث «فاروٍس» قدّر القيمة العادلة لسهم اوراسكوم للفنادق قرب مستويات 17 جنيها، كما لفتت الى الفرصة الاستثمارية فى شركة رمكو، فى ضوء امتلاك الشركة أسسا مالية قوية، وزيادة الوزن النسبى لأسهم «المصرية للمنتجعات» بقيمة عادلة 1.36 جنيه.

وقالت إن «المصرية للمنتجعات» لم تحقق نفس الارتفاعات التى طالت أسهم المنافسين خلال الفترة الأخيرة، رغم أن القيمة الحالية للمرحلة الأولى والثانية من أرض سهل حشيش تصل إلى 2 جنيه للسهم.

وتوقع عدلى أيوب، رئيس مجلس إدارة شركة «رمكو»، أن تتحول الشركة للربحية بنهاية العام الحالى 2017، كاشفاً عن تضاعف نسبة الإشغالات فى فنادق شرم الشيخ مقارنةً بالعام الماضى، حيث وصلت نسبة الإشغالات إلى متوسط 50% خلال الأربعة أشهر الأولى من العام الحالى.

وعن فنادق العين السخنة، كشف أيوب أنها حققت إيرادات بقيمة 16 مليون جنيه خلال الشهر الماضى فقط، وهى أعلى قيمة حققتها الشركة منذ ثورة يناير فى عام 2011، لافتاً إلى أن الشركة ستعتمد على السياحة إلى جانب اعتمادها على العقارات فى ضوء خطتها الاستيراتيجية للعودة للربحية.

ولفت عمرو عطية، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للفنادق، إلى أن الشركة وضعت خطة عمل، لتوفير التدفقات النقدية اللازمة لسداد قرض البنك الأهلى دون التعثر والتأثير على الأنشطة التشغيلية للشركة خلال فترة السداد مستغلة ارتفاع نسب الإشغالات فى الوقت الراهن وتحسن السيولة،

وقال إن نسبة الإشغالات فى فنادق الشركة ارتفعت إلى 75% منذ بداية العام مقابل 30% فى 2016.

وقالت شركة اوراسكوم للفنادق، إن قطاع السياحة فى فى مصر بدأ يتحسن على الرغم من استمرار حظر السفر المفروض من معظم الدول الأوروبية على شبه جزيرة سيناء وشرم الشيخ، وفى الربع الاول من عام 2017 ارتفع عدد الوفود السياحية بنسبة 51% ليصل عدد السائحين الوافدين إلى 1.74 مليون سائح مقابل 1،15 مليون سائحا فى الربع الأول من عام 2016.

وبلغت معدلات الإشغال للفنادق العاملة 23% مقابل 15% خلال الربع الأول من عام 2016.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك

1496276018 631 60730
رمضان.. ينعش بزنس الحلال

https://www.alborsanews.com/2017/06/01/1028170