منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




15 مليون دولار صادرات “دايس” بنهاية الربع الأول


فروق العملة تدفع “دايس” لخسارة 125 مليون جنيه بنهاية 2016

“فخري”: نعتزم تقليل الاعتماد على القروض بدعم نمو الصادرات ورفع نسبة المكون المحلى

بلغت الخسائر المجمعة لشركة «دايس» للملابس الجاهزة بنهاية العام المالى 2016، ماقيمته 125 مليون جنيه، رغم نمو المبيعات 22% لتسجل 721 مليون جنيه مقابل 588.88 مليون جنيه عن العام المقارن 2016، لتتجاوز الخسائر كامل رأسمال الشركة وحقوق الملكية، حيث يبلغ رأس المال المدفوع 28 مليون جنيه.

وكان لخسائر فروق العملة اليد الطولى لتحول الشركة للخسارة بعدما بلغت خسائر العملة 211.7 مليون جنيه، جميعها كانت على أرصدة قروض قائمة على الشركة.

وحققت «دايس» مبيعات من التصدير بقيمة 15 مليون دولار خلال الربع الأول من العام الحالى وتمثل حوالى 90% من المبيعات الكلية للشركة.

قال فكتور فخرى المدير المالى للشركة ان «دايس» حققت حوالى 505.6 مليون جنيه مبيعات تصدير بنهاية العام الماضى 2016 واستطاعت خلال الربع الأول حوالى 15 مليون دولار اى بنحو 272.1 مليون جنيه بنهاية مارس.

وأوضح ان الشركة تستهدف اضافة 15 فرعا جديدا بهدف زيادة المبيعات المحلية خلال الفترة المقبلة لتصل عدد الفروع لـ 150 فرعا بنهاية 2017

ذكر فخرى إن الشركة دعت لجمعية غير عادية لمناقشة استمرار الشركة والذى يعد إجراءً روتينياً تقوم به الشركات طبقاً للقانون، إلا أن جميع الخسائر الظاهرة فى القوائم المالية غير محققة، حيث تمتلك الشركة موارد دولارية بسبب الاعتماد على التصدير تمكنها من سد جميع التزامتها بالدولار دون تحقيق خسائر فعلية.

وبلغت التسهيلات الائتمانية الممنوحة من قبل البنوك للشركة بالدولار بنهاية 2016 ما يعادل 534.7 مليون جنيه مصرى.

وأوضح انه بالإضافة لعدم تحقق تلك الخسائر فإن «دايس» لديها من الموارد الدولارية ما يؤهلها لتجاوز الأمر، مشيراً إلى أن صافى قيمة التصدير بنهاية 2016 بلغت 505.65 مليون جنيه، فى حين تمثل نسبة الصادرات من مبيعات «دايس» ما يقرب من 80%.

وأضاف أن الشركة تعتزم تقليل الاعتماد على القروض، نظراً لارتفاع تكلفة التمويل ولاسيما بعد قرار رفع الفائدة بمقدار 200 نقطة أساس مؤخراً.

وذكر ان استراتيجية الشركة الجديدة بعد التعويم، والتى تستهدف زيادة المكون المحلى بالمنتج النهائى، لخفض تكاليف الإنتاج وتوفير الدولار، فى اطار مصنع الشركة الجديد بكفر الدوار والخاص بإنتاج «الأساتك» والتى كان يتم استيرادها من الخارج، رافضاً تحديد نسبة الوفر الذى سيحققه المصنع بعد بدء الإنتاج الفعلى بالربع الأخير من العام الحالى.

وعلى جانب نتائج الربع الأول المستقلة من 2017، تحولت «دايس» إلى الربح لتسجل 68.34 مليون جنيه مقابل صافى خسائر 4.5 مليون جنيه عن نفس الفترة من 2016، لتتضاعف أرباح التشغيل 6 مرات تقريباً، لتصل إلى 66.5 مليون جنيه مقابل 9.85 مليون جنيه عن الفترة المقارنة.

أرجع فخرى ذلك التحول للربحية ألى ان الشركة قامت ببيع منتجات التصدير لديها بسعر الدولار الجديد والبالغ 18 جنيه تقريباً فى ذلك الحين، من رصيد المخزون لدى الشركة بسعر الدولار قبل التعويم ما أدى إلى تضاعفت مبيعات «دايس» مرة ونصف خلال الفترة لتسجل 218.14 مليون جنيه مقارنةً بصافى مبيعات 88.52 مليون جنيه عن نفس الفترة من 2016.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/06/07/1030007