منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«مصر لرأسمال المخاطر» تقدم أوراق تأسيسها لـ«الرقابة المالية»


«توفيق»: اجتماع الجمعية العمومية للشركة بعد العيد لاختيار مجلس الإدارة

تقدمت شركة «يونيون كابيتال»، التى تتولى مع شركة «بى بى بارتنرز» إدارة صندوق المصانع المتعثرة بأوراق تأسيس شركة «مصر لرأسمال المخاطر» التابعة للصندوق، إلى الهيئة العامة للرقابة المالية، اليوم الأحد.

وقال هانى توفيق، رئيس مجلس إدارة شركة يونيون كابيتال لـ«البورصة»، إنه تم تقديم أوراق التأسيس بشكل نهائى بعد الانتهاء من الإجراءات المطلوبة من الهيئة الفترة الماضية.

وأضاف توفيق: «أخيرًا تقدمنا بأوراق التأسيس وانتهينا من كل الإجراءات، وحصلنا على شهادة إيداع رأس المال من هيئة الرقابة المالية».

وأوضح توفيق أن تأخر تأسيس الشركة جاء نتيجة لطلب هيئة الرقابة المالية بعض الأوراق من أحد المؤسسين، مثل السجل التجارى لصندوق تحيا مصر، دون الأخذ فى الاعتبار أن الصندوق تم تأسيسه بقرار جمهورى، وبالتالى ليس لديه سجل تجارى.

وتوقع أن يتم تأسيس الشركة عقب إجازة عيد الفطر، وقال إنها الشركة ستعقد فور تأسيسها اجتماعاً لجمعيتها العمومية لاختيار مجلس الإدارة.

ويبلغ رأسمال الشركة الجديدة 150 مليون جنيه، ويساهم كل من شركة أيادى، وصندوق تحيا مصر، وبنك الاستثمار القومى، ومركز تحديث الصناعة فيها.

ويصل عدد المصانع المتعثرة فى السوق المصرى نحو 1600 مصنع وفقاً لحصر هيئة الرقابة الإدارية، و900 فقط وفقاً لحصر مركز تحديث الصناعة، منها 170 مصنعاً فقط قابلة للخروج من التعثر.

وعرض مركز تحديث الصناعة قبل شهر ملفات 72 مصنعا متعثرا على وزارة الصناعة، لدراستها وبحث تمويلها عبر الشركة الجديدة.

وقال توفيق إن مجلس إدارة الشركة سيضع معايير محددة لتمويل الشركات المتعثرة فور اختيار مجلس إدراتها الجديد.

وذكر «توفيق» أن المعايير والاشتراطات المقرر أن تستند إليها الشركة لمنح التمويلات تتضمن أن يكون سبب التعثر هيكلة مالية وليست فنية أو تسويقية، وأن يتسم المصنع بالتشغيل «أى مصنع كثيف العمالة»، وأن يعتمد على الخامات المحلية لمدخلات الإنتاج لا المستوردة.

وتابع: «مجلس إدارة الشركة الذى سيتم اختياره بعد التأسيس، له الحق فى مراجعة أو تعديل أو إضافة معايير جديدة بما يتناسب مع رؤية المجلس».

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/06/18/1033151