منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



“القاهرة للزيوت” تفاوض متعهدى النقل على نسبة زيادة الأسعار


مصدر: انتهاء المرحلة الثانية من محطة تخزين “الأدبية” يحقق فوائض 5 ملايين جنيه

قال مصدر مسئول بشركة القاهرة للزيوت والصابون، إن مقاولى النقل المتعاقد معهم من قبل الشركة، قد طالبوا بزيادة أسعار النقل بمعدلات وصلت إلى 70%، وذلك على أثر القرار الأخير برفع الدعم عن المحروقات والتى رفعت فيها الدولة سعر البنزين بمعدل 55%، والغاز الطبيعى بنسبة 100%.

وأوضح أن مطالبات متعاقدى النقل ﻻ تتضمن، فقط، تكاليف الزيادة فى البنزين، بل تضمنت أسعار قطع الغيار والصيانة للشاحنات، بالإضافة إلى أجور السائقين الذين طالبوا موردى النقل بزيادة الأجور؛ تحسباً للموجة التضخمية القادمة.

وأضاف المصدر، أنه يجرى، حالياً، التفاوض مع متعهدى النقل؛ لحسم نسبة زيادة تتناسب مع الارتفاع فى أسعار المحروقات، وليس بمعدل مبالغ فيه يزيد أعباء تكاليف الإنتاج على الشركة والذى تسبب فى تكبد الشركة خسائر بنهاية التسعة أشهر الأولى من العام المالى 2016- 2017، وأيضاً دراسة رفع أسعار الشركة.

وابتلعت تكاليف الإنتاج وخسائر فروق العملة نمو المبيعات، التى ارتفعت خلال فترة الـ9 أشهر الأولى من العام المالى 2016 – 2017 بنسبة 80% إلى 135.1 مليون جنيه، مقابل إجمالى إيرادات 75 مليون جنيه بالفترة المماثلة من العام المالى السابق.

حققت الشركة صافى خسائر 5.6 مليون جنيه خلال التسعة أشهر المنتهية فى مارس 2017، مقارنة بصافى أرباح 92.7 مليون جنيه خلال الفترة ذاتها من العام المالى 2015- 2016.

وزادت تكاليف النشاط بنسبة 68.2% إلى 122.2 مليون جنيه بالفترة من يوليو إلى مارس 2017، مقابل إجمالى تكاليف 72.66 مليون جنيه بالفترة المماثلة من العام المالى 2015- 2016.

وارتفعت خسائر فروق تقييم العملة إلى 1.52 مليون جنيه، مقابل خسائر بلغت 447.2 ألف جنيه بالفترة المماثلة.

وأشار المصدر إلى أن “القاهرة للزيوت”، قد اتخذت إجراءات لمواجهة الخسائر، وتسارع التكاليف، منها الانتهاء من المرحلة الثانية من محطة الأدبية بطاقة تخزينية 8750 طناً، وبإجمالى 17 ألف طن طاقة تخزينية للمرحلتين، ما سيتيح وفراً بمقدار 5 ملايين جنيه على الأقل.

وأوضح أن استراتيجية تقليص تكاليف التخزين مستمرة، بالأخص بعد أن أصبحت أقل فترة بسوق التخزين عاماً واحداً، وهو ما يكبد الشركة سعر تخزين عام كامل حتى لو كانت المدة الفعلية أقل من العام.

وقال إن تقليل الاعتماد على التخزين لدى الغير لا يصب فقط فى صالح تقليص التكاليف، ولكنه سيتيح سهولة التصدير إلى أسواق جديدة بخلاف تركيا وأوروبا وسوريا، مشيراً إلى أن مصنعى الشركة الواقعين فى العياط لإنتاج زيوت الطعام المصفاة والسمن النباتى وغمرة لإنتاج الصابون، يعملان بكامل طاقتهما الإنتاجية القصوى وقادران على تعزيز الطلب المتوقع للأسواق الجديدة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


1876.56 1.97%   36.28
14329.11 %   91.67
10303.55 0.74%   75.88
2794.05 1.67%   45.76

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/07/06/1035615