منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“حسن علام” تفوز بإدارة خدمات مشروعات الطاقة الشمسية فى أسوان


الشركة تجتمع غداً مع “المستثمرين” لمناقشة خطة العمل

 

فازت شركة “حسن علام” للإنشاءات بعقد إدارة الخدمات والمرافق لمشروعات الطاقة الشمسية فى بنبان بأسوان بعد منافسة مع عدد من الشركات المحلية والعالمية فى المناقصة التى طرحها المستثمرون فى هذه المشروعات.

وقال رؤساء شركات طاقة شمسية بمنطقة بنبان لـ«البورصة»، إن «حسن علام للإنشاءات» ستتولى إدارة خدمات المشروعات بعد اختيارها من جميع الشركات العاملة فى مشروعات تعريفة التغذية ببنبان فى أسوان، وستتولى وضع القواعد وتنظيم جميع متطلبات المشروعات والتى تتضمن «المياه» و«الصرف الصحى» و«تشجير الأسوار» و«توظيف العمالة» و«تسكين العمال» و«البنية التحتية» و«المرور» و«الخدمات المجتمعية».

وأضافوا لـ«البورصة»، أن جميع الشركات ستجتمع غداً الاثنين مع ممثلى شركة «حسن علام» لعرض خطة العمل ومناقشة جميع الطلبات التى يسعى المستثمرون لتنفيذها بناءً على توصيات مؤسسات التمويل الدولية ومن ضمنها «الأمان داخل موقع المشروعات» والتحوط ضد حدوث أى مشكلات تؤثر على سير العمل بجانب تقديم الخدمات المجتمعية.

وكانت شركات الطاقة الشمسية الحاصلة على أراضٍ ﻹقامة مشروعات فى بنبان شكلت لجنة بالانتخاب تضم 7 شركات تضم «السويدى إليكتريك» و«سكاتك» و«أكواباور» و«فاس» و«التوكل» و«إنفنيتى سولار» و«سولار شمس» لتمثيل مستثمرى الطاقة الشمسية فى تلك المنطقة لحين إشهار جمعية مستثمرى بنبان.

وقالت مصادر فى اللجنة المشكلة لاختيار مدير خدمات مشروعات الطاقة الشمسية فى بنبان، إن اتفاقية «تقاسم التكاليف لمشروعات الطاقة الشمسية» تضمنت تحديد مبلغ تقديرى بقيمة 4500 دولار لكل ميجاوات، تعتبر مستحقات الشركة التى ستتولى إدارة المشروعات فى بنبان، وتحصل عليها هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة والشركة المصرية لنقل الكهرباء على 8% من هذا المبلغ مصاريف للإشراف وتعيين خبير خارجى للمراقبة.

وذكروا أن هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، تم تمثيلها فى اللجنة لضمان المصداقية والشفافية، خاصة أنه تم تعديل اتفاقية «تقاسم التكاليف لمشروعات الطاقة الشمسية»، وتمت إضافة تكاليف مدير المشروع، وتعديل الأسعار بعد قرار تعويم الجنيه.

ويبلغ عدد الشركات المشاركة فى مشروعات تعريفة التغذية بمرحلتيها الأولى والثانية نحو 33 شركة تستهدف تنفيذ مشروعات لإنتاج الطاقة الشمسية بقدرة 1800 ميجاوات عبر محطات شمسية بقدرات تتراوح بين 20 و50 ميجاوات.

وبدأ العمل فى المرحلة الثانية لتعريفة التغذية فى 28 أكتوبر من العام الماضى، وتم تحديد سعر الكيلووات/ ساعة المنتج من الطاقة الشمسية من مشروعات 500 كيلووات حتى أقل من 20 ميجاوات، فإن سعر الطاقة المنتجة 7.88 سنت لكل كيلووات/ ساعة، والمشروعات من 20 وحتى 50 ميجاوات تبلغ 8.40 سنت/ كيلووات ساعة.

ووفقاً لضوابط تنفيذ المرحلة الثانية من برنامج تعريفة التغذية لمشروعات الطاقة المتجددة، يلتزم المستثمر بتحقيق الإغلاق المالى للمشروع خلال عام بحد أقصى بالنسبة لمشروعات الطاقة الشمسية.

كما تتضمن الضوابط، أن يكون تمويل مشروعات الطاقة الشمسية 70% من مصادر أجنبية، و30% منه محلياً.

وبحسب اتفاقية شراء الطاقة سيكون التحكيم حال نشوب أى نزاع بين الشركة المصرية لنقل الكهرباء والمستثمرين داخل مركز القاهرة الإقليمى للتحكيم التجارى الدولى، مع إمكانية نقله إلى باريس بفرنسا حال موافقة طرفى التعاقد.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/07/23/1039220