منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




«النقل» تحدد أبريل 2019 موعداً ﻹتمام كهربة إشارات سكة حديد القاهرة ـ الإسكندرية


«عرفات»: الوزارة تعمل على تدبير من «الإنماء الكويتى» لتمويل تطوير خط «طنطا ـ المنصورة ـ دمياط»

 

كشف الدكتور هشام عرفات وزير النقل، عن إعداد جدول زمنى مع شركة تاليس الفرنسية للانتهاء من كهربة اشارات خط القاهرة ـ الاسكندرية خلال أبريل 2019.

وأكد وزير النقل، أن الهدف من تحديث نظام الإشارات باستبدال النظام الحالى الكهروميكانيكى بنظام إلكترونى حديث (EIS)، تحقيق أعلى معدلات الأمان حاصل على شهادة SIL4.

ولفت عرفات إلى سماح التصميم الجديد لنظم الإشارات لمسير القطارات بسرعة 160 كيلومترا فى الساعة بدلاً من 120 كيلومترا فى الساعة.

وأوضح أن النظام الجديد يسمح بمسير القطارات فى الخط بأمان مع التحكم والسيطرة فى حركة مسير القطارات من خلال الأجهزة دون الاعتماد على العنصر البشرى ما يؤدى إلى زيادة عدد القطارات وتخفيض زمن الرحلة وتحقيق الأمان للركاب.

أضاف أن النظام الجديد يتضمن أيضا رفع كفاءة أحواش المحطات فى أعمال المناورة والتخزين بأمان تام وفى فترات زمنية قصيرة مما يحقق سيولة حركة القطارات وبالتالى تخفيض زمن الرحلة، بالإضافة إلى متابعة مسير القطارات من شاشات الكمبيوتر لحظة بلحظة مع عمل المزلقانات بأجراس وأنوار وبوابات أوتوماتيكية مما يحقق الأمان للسيارات والعابرين لها للحد من حوادث المزلقانات.

وأفاد عرفات بأن النظام الجديد يعتبر نظام اتصالات مميزا يتيح للسائق الاتصال بمراقب التشغيل من أى سيمافور فى حالة العطل المفاجئ أو الطوارئ وتسجيل للأعطال وجميع الأعمال التى تتم خلال اليوم وتخزينها لمدة أسبوعين على الأقل للرجوع إليها فى أى وقت، بالإضافة الى تسجيل جميع المحادثات التليفونية التى تتم من خلال عامل التشغيل.

وألمح إلى امكانية بيان الأعطال فى كل لحظة ومتابعتها ووقت وتاريخ الإصلاح، بالإضافة إلى الاكتشاف الفورى لأى كسر فى القضبان أو اللحامات لمنع وقوع حوادث.

وأشار الوزير إلى أن النظام الجديد يتضمن تطوير نظم الحماية والتشغيل وتركيب بوابات إلكترونية تعمل أوتوماتيك لعدد 8 مزلقانات لزيادة عوامل الأمان على مسير القطارات وتقليل الاعتماد على العنصر البشرى وبذلك يكون الخط من عرب الرمل بركة السبع بطول 31 كم يعمل بنظام EIS الإلكترونى الحديث بنفس المميزات.

وشغّلت السكك الحديدية من قبل برج قويسنا والذى يشمل منطقة عرب الرمل وتطوير عدد 6 مزلقانات ليصبح اجمالى المزلقانات المطورة بالنظام الإلكترونى الحديث عدد 14 مزلقانا.

وتقدر تكلفة المشروعات الكبرى لتطوير نظم الإشارات بالخطوط الرئيسية للشبكة القومية للسكك الحديدية مليار دولار، بحسب بيانات وزارة النقل.

وتتوزع تلك المشروعات بواقع (خط القاهرة– الإسكندرية) بطول 208 كم والذى تنفذه شركة تاليس، ممول من البنك الدولي، و(خط بنى سويف– أسيوط) بطول 250 كم والذى تنفذه شركة الستوم، ممول من البنك الدولي، و(خط بنها– الزقازيق– الإسماعيلية– بورسعيد) بطول 213 كم والذى تنفذه شركة سيمنز، ممول من الصندوق الكويتى والصندوق العربى للإنماء.

وقال الوزير إنه تم الانتهاء من دراسة الجدوى الخاصة بخط طنطا المنصورة دمياط، ويجرى تدبير التمويل من صندوق الانماء الكويتى لاختيار إحدى الشركات العالمية للتنفيذ”.

أضاف، أنه تمت ترسية تطوير نظم الإشارات بخط أسيوط- نجع حمادي، لشركة تاليس، ويجرى الإعداد لتوقيع العقود لهذا المشروع الممول من البنك الدولي.

وتنهى وزارة النقل حاليا إجراءات اختيار استشارى كورى لإعداد مستندات الطرح والإشراف على التنفيذ لكهربة إشارات المسافة من نجع حمادى إلى الأقصر بتكلفة إجمالية 160 مليون دولار.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/08/26/1047669