منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





مؤتمر «تكنى سميت» لريادة الأعمال يبدأ فعالياته بمكتبة الإسكندرية بمشاركة 150 شركة


انطلقت اليوم فعاليات مؤتمر تكنى سميت للتكنولوجيا وريادة الأعمال بمكتبة الإسكندرية بمشاركة عدد من المنظمات والهيئات المحلية والدولية الداعمة للتكنولوجيا وريادة الأعمال، وممثلى 25 دولة عربية وإفريقية وأوروبية ودول شرق آسيا وأمريكا وكندا، من الخبراء ومشاهير التكنولوجيا إلى جانب المستثمرين ورواد الأعمال الشباب فى مصر، وسيقام معرض يشارك فيه 60 شركة ناشئة تقدم أحدث منتجاتها وابتكاراتها فى مجال التكنولوجيا والاتصال، ونحو 150 شركة ناشئة فى مصر ودول عربية وأجنبية.

قالت أسماء حسنى رئيس هيئة صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» ان منظمات المجتمع المدنى وخاصة الشعبة العامة للاقتصاد الرقمى والتكنولوجيا تقدم دعما ومساندة للخطط التنموية التى يقوم بها قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من خلال تنظيم مثل هذه الفعاليات التى تقدم فرصاً كبيرة للتواصل مع مختلف الجهات المعنية بدعم رواد الأعمال والمبتكرين فى مجالات التكنولوجيا.

وأضافت ان هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا»، قطعت شوطاً فى محاولاتها لخلق مصادر جديدة لتمويل الشركات الناشئة ورواد الأعمال وذلك فى وقت تمثل فيه السيولة المالية الشغل الشاغل للشركات على مختلف أحجامها وخاصة فى المرحلة الحالية المليئة بالتحديات الاقتصادية.

واكدت ان الهيئة لا تزال تعمل من خلال برامجها ومبادراتها المتنوعة مثل برنامج الحاضنات التكنولوجية بمركز الابداع التكنولوجى وريادة الأعمال، والمسابقات التى يقوم المركز بتنظيمها مع الشركات العالمية للمبدعين فى مجالات التكنولوجيا، ومبادرة مجمعات الابداع بالمناطق التكنولوجية الجديدة، والتواصل مع الجهات المانحة، وصناديق تمويل رأس مال المخاطر، وتوفير البرامج التدريبية لرواد الأعمال على منح الشباب المصرى أكثر من فرصة لحشد التمويل اللازم لتأسيس شركاتهم وتطوير منتجات تكنولوجية مبتكرة.

ولفتت إلى ان الهيئة قامت مؤخرا بتوقيع بروتوكول تعاون مع البنك المركزى لتسهيل إجراءات حصول الشركات التكنولوجية المسجلة بقاعدة بيانات الهيئة على التمويل المصرفى وتأهيل تلك الشركات لإدارة المشروعات الخاصة بها.

وقالت علياء صالح، المدير التنفيذى لأعمال أليكس إنجلز، التى تنظم محور الاستثمار ضمن فعاليات تكنى 2017، إن الاستثمار فى مجال التكنولوجيا يأتى فى أولويات أليكس إنجلز القائمة على الاستثمار فى العقول الشابة وتبنى أفكار ومشاريع رواد الأعمال الشباب، ومساعدتهم لتحويلها لشركات ناشئة تصب دماء جديدة فى شرايين الاقتصاد الوطنى، وتحدث طفرات تنموية واقتصادية كبيرة.

وأضافت أن محور الاستثمار الذى يقام برعاية الوكالة الألمانية الدولية GIZ، نيابة عن الحكومة الألمانية؛ يهدف إلى نشر ثقافة وفكر الاستثمار فى الشركات الناشئة الاستثمار الملائكى، وجدوى هذا الاستثمار فى المشاريع المبتكرة، وسيشارك فيه 20 مستثمرًا عالميًا من مشاهير المستثمرين الملائكيين أصحاب التجارب القوية فى الاستثمار برأس المال المخاطر، الذين يروون تجاربهم مع رواد الأعمال، وسيتحدثون للمستثمرين الكبار لأول مرة فى مصر لحثهم وتشجيعهم على الاستثمار فى أفكار ومشروعات رواد الأعمال الشباب.

قال مصطفى العبد، احد منظمى المؤتمر، إن المؤتمر يُنظم للعام الثالث على للتوالى ويهدف إلى تجميع الشباب الذين لديهم افكار مشروعات ومن يسعون إلى اقامة مشروعات وتبادل الخبرات بين أصحاب المشروعات ومعرفة كيفية اقامة المشروع وآليات التمويل.

وأضاف لـ«البورصة» أن فعاليات المؤتمر تضم عدة موضوعات منها التجارة الإلكترونية وتطوير منظومة الصحة إلكترونيا، بالإضافة إلى مسابقات خاصة بأفكار المشروعات يتم الاستقرار على فائزيها من خلال لجنة تحكيم من شركات ريادة أعمال.

وأشار إلى أن المؤتمر ينتج عنه ما يسمى بجولات تكنى يقوم من خلالها المشاركين بتنظيم جولات فى 8 محافظات للتعريف بالمؤتمر كنسخة مصغرة.

قال حيدر بغدادي، مدير مشروع تسهيل الحصول على تمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بالوكالة الدولية للتعاون الألمانى (JIZ): أن التكنولوجيا باتت هى اللغة الرسمية للاقتصاد العالمي، مطالبا الاهتمام بتمكين رواد الأعمال العاملين فى قطاع التكنولوجيا ومنحهم الفرص للنهوض بمشروعاتهم.

وأضاف أن هناك دعما من الوكالة الدولية للتعاون الألمانى ( JIZ) لهذا الحدث فى إطار دورها فى دعم التنمية الاقتصادية وتسهيل فرص العمل للشباب، من خلال ريادة الأعمال وتأسيس مشاريع صغيرة ومتوسطة وشركات ناشئة.

وأضاف أن مشروع تسهيل الحصول على تمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بالوكالة الدولية للتعاون الألمانى (JIZ) يقوم بدور مهم فى دعم رواد الأعمال الشباب وتسهيل حصولهم على التمويل من المؤسسات التمويلية المختلفة، وتدريبهم على النهوض بمشروعاتهم من خلال دورات متخصصة فى ريادة الأعمال وإدارة المشروعات والتسويق والموارد البشرية، وغيرها.

وأشار إلى أحدث برامجهم وهو الانتهاء من تدريب 150 سيدة فى صعيد مصر على تأسيس مشاريع صغيرة، وتمكينهن من الوصول للتمويل، ما يحقق التمكين الاقتصادى لهن ويسهم فى تنمية المجتمع الريفي.

وقال ان المؤتمر بهدف الى دعم الشباب فى التواصل فيما بينهم، وفى تواصلهم مع مجتمع ريادة الأعمال من مسئولين وخبراء وممولين وحاضنات أعمال.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/09/30/1054540