منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





تقرير.. القطاع الغذائي يقترب من مستويات الطلب ما قبل التعويم


برزى: تحسن ملحوظ بالطلب رغم بعده عن المعدلات المتوقعة

الدماطى: المنتجات الأساسية استعادت معدلاتها الطبيعية والضغط مستمر على العصائر

عبدالعال: القطاع يمر بمرحلة تحول للتأقلم مع الأسعار والتعافى خلال عامين

مدحت: العام الدراسى حفز الطلب والربع الأخير سيشهد عودة المعدلات الطبيعية

 

أظهرت النتائج المالية لشركات الأغذية تحسناً ملحوظاً فى أحجام مبيعات الربع الثالث من 2017، فى إشارة واضحة على تعافى الطلب الاستهلاكى واسترداد قطاع الأغذية والمشروبات، لعافيته مع الاقتراب لمستويات ما قبل التعويم، وفقاً لآراء المحللين والعاملين بالمجال.

وسجل مؤشر مدراء المشتريات «PMI»، فى نوفمبر الماضى، أعلى مستوى له منذ أغسطس 2015، مرتفعاً من مستوى 48.4 نقطة حتى 50.7 نقطة، نتيجة زيادة الطلب على السلع والخدمات، بالإضافة إلى تحسن طلبات التصدير لتنامى الطلب من الاقتصاديات المجاورة.

وقال هانى برزى رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة «إيديتا»، فى تصريحات خاصة لـ «البورصة»، إن هناك تحسناً فى معدلات الطلب خلال الربع الثالث من 2017، فى القطاع الغذائى، إلا أنه لا يتماشى مع المعدلات المتوقعة للنمو وفقاً لمستهدفات القطاع بشكل عام والشركة بشكل خاصة.

وانعكس تعافى الطلب فى نمو كميات البيع لدى «إيديتا» بنسبة 41% خلال الربع الثالث من العام، مقارنةً بالربع الثانى، لتصل إلى 22 ألف طن، إلا أنها مازالت بعيد عن كميات البيع قبل التعويم، البالغة 83.4 ألف طن خلال نفس الفترة من 2016، وجاء نمو الكميات رغم ارتفاع متوسط سعر بيع المصنع 60%، للعبوة، خلال الربع مقارنة بنفس الفترة من 2016، أبرزها سعر الويفرز بزيادة 108.1%سنوياً.

أوضحت منة الله شمس مدير علاقات المستثمرين بالشركة، أن تحسن المبيعات خلال الفترة الربع يعنى تأقلم المستهلكين مع الأسعار المرتفعة، وعودة الأنماط الاستهلاكية لطبيعتها، لتوقف «إيديتا» أى استثمارات موجهة لإضافات بخطوط الإنتاج حتى نهاية 2018، لتعكف على تنشيط أحجام المبيعات، واستعادة الأنماط الاستهلاكية التى أفقدها التعويم إياها.

حققت شركة «إيديتا» نمو فى صافى الأرباح بنسبة 43.3% خلال الربع الثالث من عام 2017، لتبلغ 74.1 مليون جنيه، ونما صافى المبيعات بنسبة 35.7% لتبلغ 832.1 مليون جنيه.

وقال شريف عبدالعال العضو المنتدب، لقطاع ترويج وتغطية الاكتتابات، إن قطاع الأغذية سيكون من أبرز القطاعات التى ستكون عرضة للاستحواذات، ويمر بمرحلة تحول للتأقلم مع ظروف السوق الجديدة، وتوقع أن يتعافى خلال العامين القادمين.

قال محمد الدماطى نائب رئيس مجلس الإدارة بشركة الصناعات الغذائية العربية «دومتى»، إن معدلات الطلب على المنتجات الأساسية من ألبان وجبن، عاد إلى معدلاته الطبيعة ما قبل التعويم، خلال الربع الثالث من العام الحالى، إذا ماقورن بحجم الطلب خلال الفترة المقارنة، بينما مازال الضغط مستمر على المنتجات غير الأساسية كالعصائر.

وسجل حجم الطلب على منتجات الجبن البيضاء 29.1 ألف طن خلال الربع الثالث من عام 2016، بقيمة 393.8 مليون جنيه، مقابل مبيعات 598.8 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام الحالى، بينما سجلت كميات العصير المباعة 10.4 ألف طن خلال الربع الثالث من 2016.

وكان لقطاع الجبن الأبيض الدور الأساسى لزيادة صافى مبيعات الشركة ليستحوذ على 82.2% من صافى المبيعات، ويصل نمو المبيعات إلى 50%، لتسجل 680.1 مليون جنيه خلال الربع الثالث، بالإضافة إلى نمو صافى الربح بنسبة 124% ليبلغ 22.4 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2017.

وتابع الدماطى، أن التحسن فى الطلب أثر إيجابياً على امتصاص التكاليف الثابتة، التى تزايدت بعد رفع دعم الطاقة خلال العام، وانعكس فى تحسن الربحية، ليصل هامش صافى الربح إلى 3.3% بنهاية الربع، مقابل 2.47% بنهاية الربع الثانى من 2017، بالإضافة إلى تضاعف الأرباح مقارنةً بالربع المقارن.

وجهت «دومتى» 61 مليون جنيه من متحصلات زيادة رأس المال حتى نهاية يونيو الماضى، نحو شراء سيارات لتوزيع المنتجات من شركة «منصور» للسيارات وتجهيزاتها من شركات متعددة، بالإضافة إلى استثمارات بقيمة 40 مليون جنيه فى إنشاء المصنع الجديد على أرض شركة تطوير المملوكة بنسبة 99.98% للشركة.

ولم تفصح شركة «جهينة» للصناعات الغذائية المسيطرة على نصيب الأسد بأسواق الألبان والعصائر فى مصر، عن كمياتها، خلال الربع الثالث من 2017، ولكن رصد المحللون تحسن ملحوظ، استناداً على مؤشرات نمو الإيرادات خلال الربع الثالث تدعم، تحسن كميات الطلب، بنمو 34% فى إيرادات الربع الثالث على أساس سنوى، بإجمالى إيرادات 1.7 مليار جنيه.

وقال صفوان ثابت رئيس مجلس إدارة «جهينة» تعليقاً على نتائج الربع الثالث من 2017، فى بيان للشركة، إن السوق بدء فى التعافي، بعد رصد تعافى مؤشرات سوق السلع الاستهلاكية، بعد تحقيق الشركة نمو 7% بمبيعات الربع الثالث، مقارنةً بالربع الثانى، وانخفاض المخزون بنسبة 25% على أساس ربع سنوى.

وحققت شركة «جهينة» زيادة فى صافى الأرباح بنسبة 34.4% بنمو فى صافى الأرباح بنسبة 12.3%، ليستحوذ قطاع الألبان على 49.1% ليبلغ صافى الربح خلال الربع الثالث من عام الحالى 825 مليون جنيه بنسبة نمو 30%.

وقال هادى مدحت محلل قطاع الأغذية لدى «فاروس»، إن القطاع الغذائى شهد تطوراً فى صافى المبيعات، وذلك مع تحسن الطلب الاستهلاكى بشكل عام، نتيجة تحسن الأوضاع الاقتصادية وبدأ العام الدراسى الجديد.

وأكد أن شركات القطاع الغذائى لم تقم بزيادات سعرية لمنتجاتها خلال الربع الثالث من عام 2017، لتحفيز الطلب، وقامت بعض الشركات على رأسها «جهينة» بمنح عروض وخصومات، فى حين رفعت «عبور لاند» أسعارها بمعدل طفيف، على عكس نمو صافى المبيعات خلال النصف الأول من عام 2017، بسبب زيادة أسعار المنتجات بعد قرار تعويم الجنيه.

 

كتب: هاجر مدبولى

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


2384.46 0.93%   22.04
14329.11 %   91.67
11617.91 1.6%   182.48
3424.52 1.14%   38.44

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2017/12/07/1070271