منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






“التجارى الدولى” و”جلوبال” يقودان تصحيح البورصة.. ومحللون: فرصة للشراء


شتا: التحرك العرضى بين 14000 و16000 نقطة خلال الربع الأول

عبدالسميع: عودة مشتريات المؤسسات عقب الوصول لـ14650 نقطة

خسر السوق 190 نقطة خلال تعاملات أمس متراجعاً 1.26% حتى مستوى 14834 نقطة، مدفوعاً بعمليات جنى أرباح قوية على سهم «التجارى الدولى»، عبر بيع قوى من جانب المصريين، دفعه إلى الانخفاض 2%، حتى مستوى 75.5 جنيه، تراجع على إثره قطاع البنوك 1.7%، بالإضافة إلى تراجع «جلوبال تليكوم»، بنحو 3%، مسجل تداولات 121 مليون جنيه، بعد حجز الضرائب على 990 مليون جنيه من حساباتها، وتوقعات باستمرار التصحيح حتى 14750 نقطة، تشكل نقطة ارتدادة تدفع المؤسسات المصرية لمعاودة الكرة مرة أخرى.

وقال هيثم عبدالسميع رئيس قسم التحليل الفنى بشركة عكاظ لتداول الأوراق المالية، إن السيناريو الأكثر احتمالية، هو استكمال السوق للتصحيح، صوب مستويات الدعم 14750 و147600 نقطة، فى المدى القصير، فى انتظار أخبار إيجابية، ووصول الأوراق لمستهدفات سعرية منخفضة تغرى المتعاملين للعودة إلى الشراء مرة أخرى.

وانفرد المصريون بالبيع خلال جلسة أمس، مسجلين 55.2 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 72.4% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والأجانب نحو الشراء، مسجلين 15.2 مليون جنيه، و39.95 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 10.95%، 16.6% من التداولات.

وتوقع عبدالسميع، عودة مشتريات المؤسسات وصناديق الاستثمار لتكوين مراكز شرائية جديدة عقب الوصول للمستهدف قصير الأجل عند 14650 نقطة.

وتوقع زياد شتا مدير حسابات العملاء بشركة جراند إنفستمنت لتداول الأوراق المالية، أن يستمر التحرك العرضى للمؤشر بين مستويات 14000 و16000 نقطة خلال الربع الأول من العام، لحين عودة زخم الأجانب بكامل قوته، بالإضافة إلى انتظار السوق لأخبار إيجابية على صفقة بيع «جلوبال تليكوم» لشركتها الأم «فيون» وماينتج عنه من سيولة متوقعة.

وعول شتا أيضاً على زيادة رأس المال المتوقعت لـ«التجارى الدولى» التى تأخرت كثيراً والتى من شأنها دعم المؤشر خلال فترة التصحيح التى يمر بها، متوقعاً أن يدعم القطاع العقارى الارتدادت المتوقعة خلال الأيام المقبلة، واستغلال المؤسسات للمناطق السعرية المنخفضة للشراء.

 

وأغلق المؤشر الرئيسى للبورصة EGX30 على تراجع بنسبة 1.26% فى ختام تداولات جلسة ثانى أيام العام الجديد الأربعاء مستقرًا عند مستوى 14833.7 نقطة، وانخفض مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 0.41% ليغلق عند مستوى 2583.3 نقطة.

وتراجع مؤشر EGX70 للأسهم المتوسطة بنسبة 0.12% ليغلق عند مستوى 824.3 نقطة، وانخفض مؤشر EGX20 بنسبة 0.96% ليغلق عند مستوى 14612.5 نقطة، كما تراجع مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.39% ليستقر عند مستوى 1974.6 نقطة.

وسجل السوق قيم تداولات 887 مليون جنيه، من خلال تداول 200.3 مليون سهم، بتنفيذ 24.3 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 183 شركة مقيدة، ارتفع منها 61 سهمًا، وتراجعت أسعار 76 سهمًا، فى حين لم تتغير أسعار 46 سهمًا آخرين، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 828.95 مليار جنيه، مكتسبًا نحو 24 مليون جنيه خلال الجلسة.

وقام الأفراد بتنفيذ 65% من التعاملات متجهين نحو البيع كافة، بقيادة الأفراد العرب الذين فضلوا البيع بصافى 6 ملايين جنيه، واقتنصت المؤسسات 35% من التداولات متجهين نحو الشراء، باستثناء المؤسسات المصرية التى سجلت صافى بيع بقيمة 51.4 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى شرائى بقيمة 21.2 مليون جنيه، و37.3 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة


804.64 0.99%   7.89
16473.25 %   215.59
16348.55 1.06%   172.14
2062.11 1.36%   27.59

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/01/04/1076564