منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






السوق يختبر قمة جديدة و”هيرميس” تسبح عكس التيار


«فاروس»: «CIB» جاذب للسيولة.. عجينة: استهداف 15600 نقطة خلال أيام

قناوى: هدوء التداولات والتماسك عند المستوى الحالى فى انتظار صفقة «جلوبال»

اختبر السوق قمة جديدة بدعم مشتريات الأجانب التى تصاعدت عقب انتهاء الإجازات، حتى منطقة 14159.4 نقطة، وسط مخالفة «هيرميس» للاتجاه الصاعد، متراجعة 1.44% أمس وبمعدل 10% منذ بداية العام فى ضوء توقعات بخروج هيرميس من مؤشر مورجان ستانلى للأسواق الناشئة.

وارتفعت قيم التداولات أمس بنسبة 4% لتبلغ 1.3 مليار جنيه، مقارنةً بجلسة الاثنين، ليكتسب المؤشر الرئيسى EGX 30، 206.2 نقطة خلال جلسة أمس، ويغلق، على ارتفاع 1.4%، بدعم واضح من «التجارى الدولى» صاحب الوزن النسبى الأكبر، وقطاع البتروكيماويات بقيادة «أبوقير»، للجلسة الثانية على التوالى.

وترى بحوث «فاروس» أن صفقة بيع «جلوبال تليكوم» وخروجها من السوق المصرى، مع الاستبعاد المحتمل لـ«هيرميس»، يجعل «التجارى الدولى» الجاذب الرئيسى للسيولة فى السوق.

وقال مهاب عجينة إن تحسن قيم التداولات والتعافى القوى لسهم «التجارى الدولى» يدعمه أسهم القطاع العقارى، والبتروكيماويات يؤكد حتمية الوصول إلى مستوى 15600 نقطة، خلال الأيام القليلة المقبلة.

أغلق المؤشر الرئيسى للبورصة EGX30 على ارتفاع بنسبة 1.38% فى ختام تداولات جلسة الثلاثاء مسجلا قمة تاريخية جديدة عند مستوى 15159.4 نقطة، وصعد مؤشر EGX50 متساوى الأوزان بنسبة 1.1% ليغلق عند مستوى 2613.4 نقطة.

فيما انخفض مؤشر EGX70 للأسهم المتوسطة بنسبة 0.1% ليغلق عند مستوى 831.6 نقطة، وارتفع مؤشر EGX20 بنسبة 0.6% ليغلق عند مستوى 14652.8 نقطة، كما ارتفع مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.25% ليستقر عند مستوى 1982 نقطة.

وارتفع سهم «أبوقير» 5.44%، لأعلى مستوى فى تاريخه، خلال تعاملات أمس، حتى منطقة 23.45 جنيه، ليدعم قطاع البتروكيماويات، أكثر القطاعات نمواً، بالإضافة إلى نمو «المصرية للمنتجعات السياحية»، 5.23% قرب أعلى مستوى له منذ سبتمبر 2014.

وقال حسن قناوى مدير حسابات العملاء بشركة «إتش سى» لتداول الأوراق المالية، إن أنباء عن استبعاد «هيرمس» من مؤشر «مورجان ستانلى» شكلت تخارجات قوية على السهم، متراجعاً لمستويات منخفضة عن قيمته الحقيقية.

وتوقع قناوى أن تتبع الحركة الصعودية على مدار جلستين هدوء، خلال الأيام المقبلة، وتماسك المؤشر الرئيسى، عند مستوياته الحاليه عند 15159 نقطة، فى انتظار إنهاء صفقة بيع جلوبال تليكوم، والتى سيترتب عليها سيولة كبيرة، توجه للأسهم التدى تداول عند مستويات سعرية أقل من قممها السابقة، وعلى رأسها «التجارى الدولى» الذى لا يزال رخيصاً.

وسجل السوق قيم تداولات 1.3 مليار جنيه، من خلال تداول 391.9 مليون سهم، بتنفيذ 31.4 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 183 شركة مقيدة، ارتفع منها 92 سهمًا، وتراجعت أسعار 54 سهمًا، فى حين لم تتغير أسعار 37 سهمًا أخرى، ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 840.72 مليار جنيه، مكتسبًا نحو 5.5 مليار جنيه خلال الجلسة.

واتجه صافى تعاملات المصريين وحده نحو البيع، مسجلا 143.6 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 68.7% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات العرب والأجانب نحو الشراء، مسجلاً 18.2 مليون جنيه، و125.4 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 9%، 22.3% من التداولات.

وقام الأفراد بتنفيذ 57.4% من التعاملات، متجهين نحو البيع، باستثناء الأفراد العرب الذين فضلوا الشراء بصافى 1.9 مليون جنيه، واقتنصت المؤسسات 42.6% من التداولات متجهين نحو الشراء، باستثناء المؤسسات المصرية التى سجلت صافى بيع بقيمة 47.4 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات العربية والأجنبية صافى شرائى بقيمة 16.3 مليون جنيه، و127.8 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة


804.64 0.99%   7.89
16473.25 %   215.59
16348.55 1.06%   172.14
2062.11 1.36%   27.59

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/01/10/1077619