منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




“العاصمة الإدارية” توقف طرح أراضٍ للاستثمار العقارى لمدة 18 شهراً


مصادر: الاكتفاء بتخصيص 10 آلاف فدان بالمرحلة الأولى والتجهيز لمرافق الثانية

قررت شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية، التوقف عن تخصيص أراضى النشاط العمرانى المتكامل فى المرحلة الأولى للعاصمة لمدة تصل إلى عام ونصف العام، والاكتفاء بترسية 10 آلاف فدان للشركات العقارية.
وقالت مصادر حكومية لـ«البورصة»، إن شركة العاصمة الإدارية خصصت 4 آلاف فدان للشركات العقارية بالمرحلة الأولى التى تبلغ مساحتها 40 ألف فدان، ويجرى طرح 5 آلاف فدان أخرى.
ووصفت المصادر المبيعات التى حققتها «العاصمة الإدارية» بـ«الجيدة جداً»، خاصة مع إقبال الشركات العقارية على شراء أراضٍ بأنشطة استثمارية مختلفة.
وتابعت «الجدول الزمنى للمرافق يدفعنا لتأجيل الطروحات الجديدة لفترة تتراوح من عام إلى 18 شهراً، لحين بدء ترفيق أراضى المرحلة الثانية من العاصمة الإدارية».
أضافت أن الشركة تستهدف الانتهاء من ترسية مساحة تتراوح بين 9 و10 آلاف فدان للشركات العقارية بنشاط عمرانى متكامل وخدمى وتجارى وإدارى خلال النصف الأول من 2018.
أوضحت المصادر، أن الطرح الجديد يمكن الإعلان عنه مطلع 2019 أو منتصف العام، وفقاً لخطة مرافق المرحلة الثانية التى يعتمدها مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية.
وحقق الطرح الأول للأراضى الاستثمارية فى العاصمة الإدارية مبيعات بقيمة 10 مليارات جنيه، موزعة على 7 قطع بمساحة 950 فداناً، وحصلت مجموعة طلعت مصطفى على قطعة بمساحة 500 فدان، وشركة مصر إيطاليا على قطعة بمساحة 200 فدان بجانب خمس شركات حصلت على 5 قطع بمساحة 50 فداناً للقطعة وهى «مصر لإدارة الأصول العقارية: و»آمون« و»الصفوة« و»تيباروس« و»الجمعية التعاونية لإسكان العاملين” بالبنك الأهلى.
واعتمدت «العاصمة الإدارية» على آلية التخصيص المباشر لأراضى النشاط العمرانى المتكامل للشركات من خلال تحديد سعر المتر، وقيمة مقدم الحجز ودراسة الملاءة الفنية والمالية لكل شركة قبل التخصيص، وتمت ترسية قطع جديدة على شركات أخرى.
وقالت المصادر، إن عدداً من الشركات تسلمت الأرض، وحصلت على القرارات الوزارية وتراخيص التنفيذ، وبدأت الإنشاءات وتسويق الوحدات للعملاء.
وتنفذ جميع المعاملات مع المستثمرين من خلال شركة العاصمة الإدارية سواء إصدار القرارات الوزارة وتراخيص التنفيذ مع اعتمادها فقط من وزارة الإسكان.
أضافت أن شركة العاصمة تدرس زيادة أسعار تخصيص الأراضى للشركات فى المراحل المقبلة للمشروع لتتجاوز القيمة الحالية المقدرة بـ3800 جنيه للمتر المربع بنشاط عمرانى متكامل.
وخصصت الشركة 40% من مساحة العاصمة للاستخدام السكنى، وتضم 20 حياً سكنياً تستوعب 6.5 مليون نسمة، و30% من المساحة الإجمالية لمناطق المال والأعمال.
وتبلغ مساحة العاصمة الإدارية 170 ألف فدان، وتأسست شركة إدارة المشروع برأسمال مدفوع 20 مليار جنيه، موزعاً بين القوات المسلحة وهيئة المجتمعات العمرانية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/01/18/1079259