منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





أسواق السلع ضحية السياسات التجارية الحمائية لـ«ترامب»


قالت وكالة أنباء «بلومبرج»، إن أسواق السلع بشكل خاص ستتعرض إلى مزيد من المخاطر بعد قرار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، بفرض تعريفات جمركية على الألواح الشمسية والغسالات الكهربائية الذى يهدد بإشعال حرب تجارية مع دول العالم.

وذكرت الوكالة، أن الولايات المتحدة تعد مستورداً رئيسياً إلى جانب كونها مصدّرة للمواد الخام، والصين واحدة من أكبر شركائها التجاريين.

وكشفت «بلومبرج» فى تقريرها عن نقاط الفشل المحتملة فى تجارة السلع الرئيسية بين الولايات المتحدة والصين وكيف يمكن أن تؤثر أى نزاعات محتملة على هذه الأسواق.

أولاً: الألومنيوم

أوضحت الوكالة، أن الألومنيوم الصينى له تاريخ طويل فى الولايات المتحدة، حيث يمثل 31% من مشترياتها الخارجية.

وحذرت مجموعة «جولدمان ساكس» من فرض الرئيس الأمريكى رسوماً على المعدن المستخدم فى جميع المنتجات وخاصة صناعة السيارات مما قد يؤدى إلى زيادة التكاليف بالنسبة للمستهلكين الأمريكيين.

ورغم ارتفاع سعر المعدن بنسبة 23% العام الماضى، إلا أنه لايزال يقل بنحو 19% عن ذروة ارتفاعه عام 2011.

وطالبت شركة «سينشرى» للألومنيوم التى تتخذ من شيكاغو مقراً لها بفرض رسوم بنسبة 20% على المعروض من معظم الدول حول العالم.

وأشارت الوكالة إلى أنه على الرغم من أن هذه التعريفات فرصة للمنتجين المحليين، إلا أنها ستكون خطراً على مختلف الصناعات من السيارات إلى المشروبات.

وأعلنت شركة «البيرة ميلركورس» العام الماضى أن ارتفاع الأسعار يجب أن يتم تمريره إلى المستهلكين.

يأتى ذلك فى الوقت الذى تنمو فيه صادرات الصين من الألومنيوم، حيث سجلت صادراتها رقماً قياسياً جنباً إلى جنب مع ارتفاع الإنتاج فى العام الماضى.

ثانياً: الصلب

قالت الوكالة، إن الرئيس الأمريكى يسعى أيضاً لفرض تعريفات على الصلب رغم كون الولايات المتحدة أكبر مستورد فى العالم.

وأضافت أن أمريكا لا تعتمد على الصين فى استيراد الصلب بدرجة كبيرة كما هو الحال بالنسبة لخام الألومنيوم وجاءت معظم المشتريات الأمريكية فى الأشهر 11 الأولى من العام الماضى والبالغة حوالى 32 مليون طن من كندا وكوريا الجنوبية والبرازيل

وتعد الصين أكبر منتج للصلب فى العالم ولكنها ليست ضمن قائمة أكبر 10 موردين للصلب إلى الولايات المتحدة حيث تقلصت صادرات البلد الآسيوى بسبب ارتفاع الاستهلاك المحلى.

وقال مسئول تنفيذى لأكبر الشركات اليابانية المنتجة للصلب إن قرار الولايات المتحدة بزيادة حواجز الاستيراد سيكون له تأثير محدود على السوق العالمية، بينما يضر بالاقتصاد الأمريكى من خلال جعل الصلب أكثر تكلفة.

وأوضح توماس جوتيريز، المحلل فى شركة «كالانيش كوموديتيز» أن مثل هذه الإجراءات التجارية لن تشكل عقبة كبيرة أمام المصدّرين الصينيين ولكنها قد تحفز الدول الأخرى على مواصلة حملاتها الحمائية.

ثالثاً: فول الصويا

قالت الوكالة الأمريكية، إن فول الصويا يمكن أن يكون سلاح الصين إذا ارادت أن ترد على الهجوم الأمريكى حيث سيؤثر سلباً على المزارعين فى الولايات المتحدة الذين باعوا محصول بحوالى 13.9 مليار دولار إلى الدولة الآسيوية فى العام الماضى.

وعلى الرغم من أن الولايات المتحدة تضع الصين ضمن قائمة أكبر مستوردين للبذور الزيتية المستخدمة فى العلف الحيوانى، إلا أن تخمة المخزونات العالمية والمحاصيل الوفيرة المتوقعة من البرازيل إلى الأرجنتين يعنى أن بكين أصبح لديها خيار أوسع من الباعة فى حالة الانتقام من الواردات الأمريكية.

وفى سبتمبر وافقت منظمة التجارة العالمية، على طلب قدّمته الولايات المتحدة للتحقيق فى حصص التعريفة الجمركية الصينية على المنتجات الزراعية بعد أن ادعت أن الاجراءات المتعلقة بالأرز والقمح والذرة تقوض المزارعين الأمريكيين بشكل غير عادل.

يأتى ذلك فى الوقت الذى تبحث فيه منظمة التجارة العالمية، المزاعم الأمريكية بأن الدولة الآسيوية قدمت دعماً مفرطاً لمزارعيها.

رابعاً: البترول

ساعدت الطفرة الصخرية الولايات المتحدة على تحدى روسيا والمملكة العربية السعودية باعتبارها واحدة من أكبر المنتجين فى العالم ونهاية الحظر لمدة 4 عقود على صادرات البترول الخام يعنى أن إمداداتها ستصل إلى الدول فى جميع أنحاء العالم.

ورحبت الصين بهذا القرار أكثر من أى دولة أخرى حيث ارتفعت واردات البترول الأمريكى بنحو 1500% فى العام الماضى وبلغت مشترياتها نحو 3.2 مليار دولار، ومع ذلك فإن الولايات المتحدة تصنف فى المركز 14 كأكبر بائع للصين التى وصفت بانها أكبر مستورد للخام فى العالم العام الماضى.

وتمتلك الصين عدداً كبيراً من الموردين بداية من المملكة العربية السعودية إلى أنجولا وروسيا الذين يتطلعون إلى توفير الطلب المتزايد على البترول وهذا يعنى أن بائعى الخام الأمريكى سيخسرون زبون ثمين إذا فرضت أى قيود فى حين أن الدولة الآسيوية لن تتعرض لأى أذى نسبى من هذه التعريفات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


2384.46 0.93%   22.04
14329.11 %   91.67
11617.91 1.6%   182.48
3424.52 1.14%   38.44

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/01/29/1081318