«الإغراق» يدعم زيادة إنتاج «الصلب» 23% فى يناير الماضى


100 جنيه زيادة فى أسعار «الجيوشى» والشركات تعلن أسعار مارس خلال أيام
ارتفع إنتاج مصر من الصلب، خلال شهر يناير الماضى، بنسبة 23.3%، مقارنة بنفس الشهر من عام 2017، فى الوقت الذى يترقب السوق إعلان أسعار البيع لشهر مارس المقبل، خلال الأيام القليلة المقبلة، بعدما أعلنت شركة الجيوشى للصلب عن رفع أسعارها بنحو 100 جنيه للطن.
بلغ إنتاج مصر من الحديد، خلال الشهر الماضى، نحو 660 ألف طن، مقابل 535 ألف طن فى الشهر نفسه من العام الماضى، وفقاً لمنطمة التجارة العالمية.
وقالت مصانع حديد، إن زيادة الإنتاج جاءت مدفوعة بأربعة أسباب رئيسية؛ أبرزها تحجيم الاستيراد بموجب قرار الإغراق، وزيادة الطلب نسبياً.
أوضحت مصادر، أن قرارات الإغراق كان يجب أن تُصاحبها زيادة فى الإنتاج المحلى؛ لتغطية الاحتياجات، كما أن ثبات الأسعار منذ شهر أكتوبر الماضى دعم تحريك الطلب بصورة كبيرة.
أقرت وزارة الصناعة رسوم إغراق على الحديد المستورد من دول (أوكرانيا، والصين، وتركيا)، مطلع ديسمبر الماضى، بنسب تتراوح بين 7 و29%، لمدة 5 سنوات.
أشار طارق الجيوشى، رئيس مجلس إدارة مصانع الجيوشى للصلب، إلى استقرار وتوافر العملة الصعبة فى الشهور الماضية، والذى دعم قدرة المصانع على توفير احتياجاتها لاستيراد المادة الخام اللازمة للتصنيع.
وكسرت مصانع الجيوشى للصلب، فترة دامت 5 أشهر من ثبات الأسعار، وأعلنت عن زيادة بقيمة 100 جنيه فى الطن من أرض المصنع ليصعد إلى 11.950 ألف جيه للطن.
أوضح «الجيوشى»، أن المصنع خفض الأسعار بنفس القيمة فى ديسمبر الماضى، لتحريك المبيعات، وإعادة التسعير تأتى وفقاً لوصول شحنات جديدة من البيليت بأسعار مرتفعة.
وينتظر السوق إعلان باقى المصانع عن أسعار البيع لشهر مارس المقبل، والتى من المقرر إعلانها خلال الأيام القليلة المقبلة، ومن المتوقع أن تشهد زيادات متباينة.
قال خالد الدجوى، العضو المنتدب لشركة الماسية لمواد البناء، إن «الجيوشى» أخطرت عملاءها بوقف الإيداعات الجديدة حتى (الأول من مارس المقبل)، لكنها ملتزمة بإجمالى التعاقدات التى اتفقت عليها فى فبراير الحالى.
أوضح «الدجوى»، أن الإعلان عن توقعات زيادة الأسعار الأيام الماضية، رفعت نسبة المبيعات نسبياً، لكن استمرارها مرهون بقيمة ارتفاع الأسعار.
وتأتى زيادة أسعار الحديد مدفوعة بالزيادات التى طالت أسعار خام الحديد فى الأسبوع الماضى بقيمة 25 دولاراً فى «البيليت»، و«الخردة».
قال محمد السويفى، مدير المبيعات فى شركة العشرى للصلب، إن أسعار البيليت ارتفعت خلال الأسبوعين الماضيين من 525 إلى 550 دولاراً فى الطن، فى حين زادت أسعار الخردة من 328 إلى 353 دولاراً فى الطن فى الفترة ذاتها.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الحديد

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/02/28/1088872