هبوط معروض «الحبوب» عالمياً يواصل الضغط على الأسعار


31% انخفاضاً فى إنتاج «الذرة».. و12.7% فى «الصويا»

 

هبط المعروض العالمى من خامات الأعلاف فى بورصة شيكاجو للحبوب، خلال الموسم الحالى، بنسبة 31% للذرة الصفراء، و12.7% من الفول الصويا، ما أثر على الأسعار النهائية للمحاصيل، وجعلها تُسجل مستويات قياسية.

قالت وزارة الزراعة الأمريكية، فى بياناتها، إن المعروض العالمى من الذرة الصفراء تراجع منذ بدء الموسم الحالى فى سبتمبر الماضى إلى 18.9 مليون طن حتى بداية مارس الحالى، مقابل 27.4 مليون طن فى الفترة نفسها الموسم الماضى.

أضافت الوزارة، أن المعروض تراجع أيضاً من الفول الصويا إلى 38.8 مليون طن، مقابل 44.4 مليون طن فى الفترة نفسها من الموسم الماضى.

قال مصدر فى إحدى شركات استيراد الحبوب المصرية، إن الانخفاض العالمى فى معروص الحبوب جاء مدفوعاً بمخاطر الطقس على محاصيل الحبوب العالمية، خاصة فى الولايات المتحدة الأمريكية والأرجنتين، أكبر سوقين للإنتاج.

أوضح المصدر، أن تراجع المعروض أثر على الأسعار النهائية التى تقترب من 200 دولار فى طن الذرة الصفراء، مقابل نحو 170 دولاراً فى بداية الموسم، و400 دولار فى طن فول الصويا مقابل 360 دولاراً.

أشار أنور العبد، رئيس شركة الأهرام للدواجن، إلى ارتفاع الأسعار المحلية بقيم كبيرة فى الفترة الأخيرة بفعل اضطرابات الأسواق العالمية، فبلغت الذرة 3900 جنيه للطن فى المتوسط، وصعدت الصويا إلى 8800 جنيه فى المتوسط.

وأثر ارتفاع أسعار الخامات فى زيادة أسعار الأعلاف كمنتج نهائى فى الفترة الماضية ليصعد إلى 6900 جنيه فى المتوسط، مقابل نحو 6200 جنيه فى الطن خلال شهر سبتمبر الماضى.

ومن شأن زيادة أسعار الأعلاف التأثير على صناعة الثروة الحيوانية بالدرجة الأولى، فهى تُمثل نحو 70% من تكاليف الإنتاج، ويظهر التأثير بقوة على صناعة الدواجن.

تتراوح أسعار الدواجن، خلال الأسبوعين الحالى والماضى، بين 25 و26 جنيهاً فى الكيلو من المنزرعة، وبين 28 و29 جنيهاً وقت البيع للمستهلكين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: الحبوب

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/03/18/1094107