منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




367 مليون جنيه إيرادات الكهرباء من «العدادات مسبقة الدفع» فبراير الماضى


مصادر: خطة استبدال العدادات الميكانيكية تغلبت على مشكلات التحصيل

سجلت إيرادات شركات توزيع الكهرباء من العدادات مسبقة الدفع فى شهر فبراير الماضى 367 مليون جنيه.
وقالت مصادر بوزارة الكهرباء لـ«البورصة»، إن الإيرادات التى حصلتها شركات توزيع الكهرباء نظير شحن كروت العدادات متوقع زيادتها فى مارس لتصل 400 مليون جنيه، مع الارتفاع التدريجى فى درجات الحرارة وزيادة الاستهلاك.
أوضحت المصادر، أن الكروت مسبقة الدفع ساهمت فى تدبير سيولة مالية لشركات توزيع الكهرباء، وأتاحت سهولة كبيرة للمشتركين فى سداد قيمة الاستهلاك عبر منافذ «فورى» البالغ عددها على مستوى الجمهورية 40 ألف منفذ.
وذكرت المصادر، أن إجمالى العدادات مسبقة الدفع التى ركبتها شركات التوزيع حتى شهر فبراير الماضى بلغت 1.030 مليون عداد على مستوى الجمهورية، وتستهدف الوزارة زيادتها إلى 4 ملايين عداد بنهاية 2018.
وتدرس الشركة القابضة للكهرباء استبدال جميع العدادات الميكانيكية لأخرى مسبقة الدفع للتغلب على تراكم المديونيات وعدم سداد قيمة الاستهلاك الشهرى.
واقتربت المستحقات المتأخرة لصالح شركات توزيع الكهرباء من 30 مليار جنيه، نصيب القطاع المنزلى منها 6 مليارات جنيه حتى فبراير الماضى، وأغلب هذه المتأخرات على جهات حكومية وأجهزة إدارية بالدولة.
وبدأت الشركة القابضة للكهرباء خطة سحب العدادات الميكانيكية وتركيب أخرى إلكترونية مسبقة الدفع لمواجهة مشكلات القراءات الخاطئة وتحصيل قيمة الاستهلاك مقدماً لتفادى أزمة تراكم المديونيات.
وأضافت المصادر، أن شركات توزيع الكهرباء بدأت الخطة برفع العدادات عن المشتركين الذين لا يسددون فاتورة الاستهلاك لمدة 4 أشهر متتالية، وحال رفعه يدفع المشترك الفواتير المتراكمة وغرامة، ويحصل على عداد إلكترونى مسبق الدفع بديلاً للعداد الميكانيكى.
وأوضحت المصادر، أن توجه الشركة القابضة للكهرباء فى الفترة القادمة هو تعميم العدادات الإلكترونية مسبقة الدفع، وحال وجود عطل أو شكوى من العدادات الميكانيكية تستبدل من شركة التوزيع وسداد قيمة العدادات والتوصيل.
وتعتمد فكرة العداد الإلكترونى مسبق الدفع على شحن العداد بكروت مثل الموبايل وتعمل العدادات بنفس الشرائح المعمول بها حالياً فى أسعار الكهرباء وتشحن بالقيمة المالية التى يحددها المواطن.
وحال تركيب عداد كهرباء مسبق الدفع يتمكن المستهلك من تحديد كمية الكهرباء التى يرغب فى شرائها، ومراقبة الاستهلاك وترشيده ويظهر على شاشة العداد الرصيد المتبقى وقيمته بالجنيه وعدد الأيام المتبقية فى الرصيد.
ويحاسب المشترك بنفس الأسعار والشرائح المتعامل بها، وفى حالة فصل التيار الكهربائى للوصول للحد الأدنى من الرصيد يتم إعادة تشغيل العداد بنفس الكارت بعد شحنه.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/03/19/1094231