«الانتخابات الرئاسية» ترفع الطلب على محلات الفراشة 80%


فوزى: زيادة جديدة مرتقبة فى شهر رمضان

 

كشفت شعبة الفراشة بغرفة القاهرة التجارية، عن زيادة الطلب على مستلزمات الفراشة من الأقمشة وبوابات الدعاية الانتخابية والكراسى بنسبة 80% خلال فترة الانتخابات الرئاسية السابقة.

قال محمد فوزى رئيس شعبة الفراشة بغرفة القاهرة التجارية، إن الطلب على بوابات الدعاية الانتخابية يشهد زيادة فى جميع محافظات الجمهورية لإقامة سرادقات الدعاية، وإعداد بوابات خشبية تعلق عليها اللافتات.

وأوضح فوزى، أن 95% من بوابات الدعاية الانتخابية كانت من نصيب الرئيس عبدالفتاح السيسى، وجميع اللافتات، وأشار إلى أن إدارة الشعبة اتفقت فى اجتماع لها الشهر الماضى مع أصحاب محلات الفراشة على تخفيض هامش الربح على مستلزماتها كنوع من التضامن مع الدولة ودعمًا للرئيس السيسى.

وأوضح فوزى، أن أسعار بوابة الفراشة موحدة بكافة محافظات الجمهورية، بمتوسط سعر 5 جنيهات فى اليوم الواحد.

وأضاف أن أسعار السرداقات تتفاوت وفقاً للمساحة وعدد المستلزمات المستخدمة والمنطقة المقام فيها، و المدن تسجل سعراً أعلى بخلاف المناطق الريفية وتتراوح تكلفة إنشاء سرادق بالقاهرة والإسكندرية بين 3 و5 آلاف جنيه ويصل 20 ألفاً.

وذكر أن حالة الركود التى سبقت الانتخابات دفعت إلى خروج 50 ألف محل من أصحاب محلات الفراشة من أصل 2 مليون من السوق، بسبب تراجع الطلب، واستخدام قاعات الأفراح ودور المناسبات، وارتفاع أسعار المستلزمات مثل «الأقمشة والخشب والمعدات الكهربائية».

توقع فوزى زيادة الإقبال على مستلزمات الفراشة من قبل تجار السلع الغذائية والسلع المرتبطة بشهر رمضان المبارك وموائد الرحمن.

وأجرت شعبة الفراشة انتخابات مجلس إدارتها أمس الأول، وجددت الجمعية العمومية الثقة مرة ثانية، فى مجلس إدارة الشعبة برئاسة محمد فوزى وهيئة المكتب عن طريق التزكية على أن يكون عادل حامد وممدوح شوقى نائبين أول وثانٍ وحسن تعلب سكرتيراً عاماً للشعبة.

 

كتب – عبده عطا

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/03/21/1094433