منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




العضو المنتدب للشركة: ترفيق 70%من المرحلة الثانية بـ«دمياط للأثاث»


بهاء الدين: مفاوضات مع شركات أمريكية وإنجليزية وعربية للاستثمار بالمدينة
234 مليون جنيه حصيلة بيع مرحلتين من الأراضى
مفاوضات مع «الحكير القابضة» و«الفطيم» للمشاركة فى إنشاء المنطقة التجارية
«أيادى مصر» تضخ 40 مليون جنيه لمشروع «وظيفتك جنب بيتك»

 

انتهت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، من ترفيق 70% من المساحة المخصصة للمرحلة الثانية من الورش الصناعية الصغيرة بمدينة دمياط للأثاث، تمهيدا لطرحها منتصف أبريل الحالي.
قال معتز بهاء الدين، العضو المنتدب، الرئيس التنفيذى لشركة مدينة دمياط للأثاث، إن الشركة كانت تنتوى طرح مجموعة من الورش الصغيرة ضمن المرحلة الثانية، وذلك خلال الربع الاول من 2018، ولكن ارجأتها بسبب طبيعة التربة الصعبة، التى يتم تنفيذ أعمال الإنشاء عليها.. الأمر الذى يحتاج إلى جهد كبير لتهيئتها.
وأضاف فى حوار لـ«البورصة»، أن شركة دمياط لا ترغب فى طرح المرحلة الثانية من الأراضي، إلا بعد الانتهاء من أعمال البنية التحتية فعلياً، حفاظاً على حقوق المستثمرين، وتجنيبهم احتساب فوائد بنكية عليهم من تاريخ إبرام العقد.
وأشار إلى عقد اجتماعات، الأسبوع الماضي، مع المحافظة، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، لبحث آليات تهيئة التربة، ووضع جدول زمنى لطرح المرحلة الثانية من الورش بالمدينة.
قال بهاء الدين، إن المرحلة الأولى من الورش تضمنت طرح 250 وحدة صناعية صغيرة من إجمالى 1400 ورشة، فى حين بلغ عدد الجادين 204 مستثمرين.
وأضاف: «يتم حاليا إنهاء الإجراءات والأوراق المطلوبة للمستثمرين، للموافقة على صرف التمويل من البنوك.. ويحتاج المستثمر الواحد إلى تمويل بنكى بقيمة 550 ألف جنيه».
وطرحت الشركة فى سبتمبر الماضي، كراسات شروط تخصيص 250 ورشة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، تقدر مساحة الهنجر الواحد بنحو 2500 متر مربع، مقسم إلى 24 ورشة، فى حين تتراوح مساحة الوحدات بين 50 -150 مترا.
وأشار إلى أن الشركة نجحت فى بيع 75 ألف متر مربع من أصل 100 ألف متر مربع فى المرحلة الأولى لطرح الأراضى، إذ بلغ سعر المتر 2000 جنيه لتصل حصيلة البيع فى المرحلة الأولى لـ150 مليون جنيه تقريبا.
وأشار بهاء الدين، إلى أن الشركة طرحت المرحلة الثانية من الأراضى بداية العام الحالى بمساحة 60 ألف متر، تم بيع 40 ألف متر منها حتى الآن، فى حين بلغ سعر المتر 2100 جنيه لتصل قيمة المبيعات إلى 84 مليون جنيه.
وبلغ إجمالى حصيلة بيع مرحلتى الأراضى الأولى والثانية، نحو 234 مليون جنيه.
أرجع بهاء الدين زيادة سعر المتر فى المرحلة الثانية، إلى ارتفاع تكاليف تهيئة التربة التى تتحملها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.
وأوضح أنه تم التعاقد مع شركة Facilities Management« company» وشركة «اينكورب» إحدى شركات سامى سعد للقيام بأعمال الإدارة الحراسة والصيانة، مضيفا: «تقدم الشركة تسهيلات للمستثمرين فى المرحلة الثانية من خلال تقسيط طرح الأراضى على ثلاث سنوات بأسعار فائدة مخفضة».
أشار إلى أن الشركة أرسلت عدد من البعثات ترويجية وتسويقية خلال الأشهر الماضية، من مدينة دمياط، إلى الإمارات والكويت والسعودية، فضلا عن التفاوض مع شركات عربية وإنجليزية وأمريكية لإقامة استثمارات فى مدينة دمياط للأثاث.
أضاف أن الشركة تلقت عروضا من بعض المستثمرين العرب، نتيجة تلك البعثات، للحصول على جزء من المنطقة التجارية التسويقية بمدينة دمياط للأثاث، من بينها مجموعة الحكير السعودية والفطيم وبعض الشركات المصرية.
وكانت شركة دمياط، وقعت مع مجموعة عبد المحسن الحكير القابضة، فى أغسطس الماضي، مذكرة تفاهم مشتركة، لإنشاء منطقة تجارية تتضمن مركزا للمؤتمرات وفندقا فئة 4 نجوم بمدينة دمياط للأثاث، بتكلفة استثمارية تصل إلى 3 مليارات جنيه.
أوضح بهاء الدين، أن المنطقة أصبحت جاذبة للاستثمار وتجرى مفاوضات مع عدد من المستثمرين للمشاركة فى إنشاء المنطقة التجارية ودراسة أفضل العروض المقدمة.
وأعلن أن الشركة بصدد الحصول على قرض بقيمة 600 مليون جنيه من بنك مصر، كما عملت على زيادة رأس المال إلى 628 مليون جنيه مقابل 521 مليون جنيه لتمويل مشروعاتها.
وتسعى الشركة، لجذب كل الصناعات بقطاع الأثاث من تصنيع غرف ومطابخ إلى صناعة «المفصلات» والإكسسوارات التى تدخل فى الصناعات المغذية حتى يتم النهوض بقطاع الأخشاب فى مصر والاستخدام الأمثل لجملة الأراضى المخصصة لمدينة الأثاث التى تقدر مساحات 600 ألف متر بما يعادل 150 فدانا.
وكان المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، أعلن فى يوليو 2016، تأسيس شركة مدينة دمياط للأثاث، برأسمال مرخص به 5 مليارات جنيه، ومصدر 521 مليوناً.
وتساهم محافظة دمياط فى رأسمال شركة إدارة مشروع مدينة الأثاث، بنسبة 40% كحصة عينية تعادل قيمة الأرض، مع بنك الاستثمار القومى والهيئة العامة لتنفيذ المشروعات الصناعية والتعدينية، وشركة أيادى مصر للتطوير الصناعى، فى المشروع، وتقوم شركة NI Capital الذراع الاستثمارية لبنك الاستثمار القومى بدور المستشار المالى للشركة.
وتعاقدت الشركة مع بنوك الاستثمار العربى والقطرى الأهلى والتجارى الدولى لتوفير تمويل بقيمة 800 مليون جنيه لإنشاء الورش.
وكشف بهاء الدين، عن خطة شركة أيادى مصر للتطوير الصناعى لإضافة نشاط التطوير العقارى الى النشاط الصناعى خلال العام الحالى من خلال استغلال الأصول غير المستغلة بالشراكة مع الشركات الحكومية، والتطوير الحضرى والعمراني، لافتا إلى أنه سيتم الإعلان عن تفاصيل الخطة لاحقا.
أوضح بهاء الدين، أن شركة «أيادي» استعانت بأحد المكاتب الإستشارية لإعداد دراسات الجدوى لترفيق مشروع القنطرة غرب وتحديد حجم المخاطر، خصوصا أن الأراضى التى تمنحها الهيئة الاقتصادية بنظام حق الانتفاع لا تتناسب مع بعض المستثمرين المصريين، ومن المقرر إنهاء الدراسات خلال شهرين.
ووقعت شركة أيادى للاستثمار الصناعي، ذراع أيادى للاستثمار والتنمية فى يناير الماضي، مذكرة تفاهم مع الهيئة الاقتصادية لقناة السويس لتطوير وترفيق 310 أفدنة بمنطقة القنطرة غرب باستثمارات 750 مليون جنيه.
قال بهاء الدين، إن الشركة تعد دراسات جدوى لترفيق وتطوير مجمعين صناعيين صغيرين فى قريتين، فى إطار مبادرة اتحاد الصناعات «وظيفتك جنب بيتك»، بمتوسط تكلفة 40 مليون جنيه بواقع 20 مليون جنيه لكل قرية، وسيتم عرضها على مجلس إدارة الشركة الأسبوع المقبل لتحديد التكلفة الاستثمارية والوقت المستغرق للتنفيذ.
كان اتحاد الصناعات، أعلن قبل 3 أعوام عن مبادرة «وظيفتك جنب بيتك»، وطالب الشركة بعمل نموذج لتطوير القرى الريفية لإقامة مجمعات صغيرة ومتناهية الصغر لتوفير فرص عمل وتنمية القري.
ورفعت «أيادى مصر للتطوير الصناعي» نسبة مساهمتها فى شركة مدينة دمياط للاثاث من 78 مليونا إلى 105 ملايين جنيه نهاية العام الماضي.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/04/02/1097156