منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



%70 زيادة فى صادرات التمور المصرية الربع الأول من 2018


حققت صادرات التمور خلال الربع الأول من العام الجارى نمواً كبيراً بنسبة زيادة بلغت 70%، ووصلت الكميات المصدرة 30 ألف طن بقيمة إجمالية 29.4 مليون دولار مقابل 17.8 ألف طن خلال نفس الفترة من عام 2017، محققة بذلك 88% من إجمالى صادرات التمور المصرية عام 2017 بالكامل.

قال المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إن متوسط سعر الطن ارتفع خلال الربع الأول من العام إلى980 دولاراً للطن مقارنة بنحو 824 دولاراً للطن خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وأضاف قابيل فى بيان: «صدرت التمور المصرية إلى أسواق 42 دولة مختلفة يأتى على رأسها إندونيسيا والمغرب وماليزيا وبنجلاديش وتايلاند، وفتحت أسواقا جديدة بأفريقيا آسيا وأوروبا، وتحتل مصر المرتبة الأولى عالميا فى إنتاج التمور بنسبة 18% من الإنتاج العالمى، والأولى على مستوى الوطن العربى بنسبة بلغت 23%».

وأكد قابيل أن الوزارة تولى اهتماما بالغاً بقطاع صناعة التمور باعتباره أحد القطاعات الواعدة لتحقيق النمو الاقتصادى وزيادة الصادرات وخلق فرص عمل جديدة.

وأشار الوزير إلى أن الاستراتيجية التى وضعتها وزارة التجارة والصناعة لتطوير قطاع التمور ساهمت فى تحقيق عدد من الإنجازات التى تضمنت تنظيم مهرجان التمور الدولى بسيوة بالتعاون مع جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعى منذ عام 2015، والذى يساهم فى تسليط الضوء على قطاع التمور فى مصر.

وأضاف قابيل أن العمل يجرى على تشجيع المستثمرين على إنشاء مصانع جديدة لإنتاج وتصنيع وتصدير التمور، بتقديم برامج الدعم الفنى من خلال مركز تكنولوجيا الصناعات الغذائية والتصنيع الزراعى FAITC التابع للوزارة لتشغيل تلك المصانع قبل موسم الحصاد القادم فى سبتمبر 2018، إلى جانب متابعة المشروعات البحثية فى مجال النخيل والتمور الممولة من أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا لتطوير سلاسل الإمداد والقيمة لقطاع التمور.

وأوضحت المهندسة حنان الحضري، مقرر مجلس الصناعة للتكنولوجيا والابتكار أنه يجرى حالياً فى إطار التعاون المستمر والوثيق مع جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعى بدولة الامارات العربية المتحدة إنشاء مخازن مبردة للتمور بقدرة تخزينية 4 آلاف طن بالواحات البحرية بمحافظة الجيزة والتى تعد من أكبر المناطق إنتاجا للتمور بمصر وتعانى من نقص القدرات التخزينية لتمور الواحة بعد الحصاد.

وأشار الدكتور أمجد القاضي، مدير مركز تكنولوجيا الصناعات الغذائية والتصنيع الزراعى إلى التوسع فى ادخال التمور فى الوجبات المدرسية وفى المنتجات الغذائية بشكل عام بالتعاون مع الجهات المعنية، والاستفادة من تمور الدرجة الثانية فى إنتاج مسحوق التمر المجفف كبديل للسكر والتمور الرطبة فى إنتاج عجينة التمور من خلال استقدام خبراء دوليين بالتعاون مع جائزة خليفة والخبراء الوطنيين من مركز البحوث الزراعية الى جانب خبراء مركز تكنولوجيا الصناعات الغذائية والتصنيع الزراعى FAITC.

وذكرت منار نصار، المدير التنفيذى للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية أن المجلس يروج للتمور المصرية بالتعاون مع جهاز التمثيل التجارى ومكاتبه التجارية بالخارج، بالإضافة إلى الترويج للتمور المصرية بالمعارض الدولية المختلفة التى ينظمها المجلس حيث شارك المصنعون والمصدرون المصريون مؤخراً بمعرضى سيال أبو ظبى وجلف فود.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية


2129.23 -0.08%   -1.68
14329.11 %   91.67
10643.63 0.52%   55.54
3050.81 0.01%   0.22

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/04/25/1101129