منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





«تكنوجاز» تضيف خط بوتاجازات للتصدير


حلمى: نستهدف 180 ألف جهاز بوتاجاز سنويًا بزيادة 20%
مبيعات الربع الأول تحركت بعد اعتياد المستهلكين على ارتفاع الأسعار

تعتزم شركة تكنوجاز للأجهزة الكهربائية، تشغيل خط إنتاج بوتاجازات جديد بقيمة 2 مليون جنيه، خلال النصف الثانى من العام الحالى، لرفع الطاقة الإنتاجية بنسبة 20%، لتصل إلى 180 ألف جهاز بوتاجاز سنويًا.
قال عونى حلمي، المدير العام للشركة، إن الهدف من تشغيل خط الإنتاج الجديد توجيه إنتاجه إلى التصدير، خصوصاً بعد تحرير سعر الصرف فى نوفمبر 2016، واكساب المنتج المصرى ميزة تنافسية أمام منتجات الدول الأخرى، لاسيما الواردة من تركيا.
وأضاف لـ«البورصة»، أن الشركة تسعى لزيادة الصادرات لتتجاوز 40% من إجمالى الطاقة الإنتاجية، إذ تصدر إلى أسواق السعودية والعراق واليمن والمغرب، وتسعى للتوسع فى الدول الأفريقية خلال 2018، بعد أن قامت بالتصدير إلى بوروندى عن طريق شركة النصر للاستيراد والتصدير، الفترة الماضية.
وأوضح أن الدعم الذى تقدمه الحكومة على النقل إلى أفريقيا،سيساهم فى زيادة الصادرات، مطالبا بسرعة صرف دعم الصادرات لتشجيع الشركات على التصدير واستغلال إيجابيات تعويم الجنيه بالشكل الأمثل.
وتأسست شركة تكنوجاز للأجهزة الكهربائية عام 1983، باستمارات أردنية مصرية، تتوزع أسهمها بينهما بنسبة 70 و30% على التوالي.وتخصصت الشركة فور تأسيسها فى إنتاج البوتاجازات، ثم بدأت إنتاج السخانات الكهربائية عام 2001.
قال عوني، إن الشركة تمتلك مصنعين بمدينة العاشر من رمضان، أحدهما لإنتاج البوتاجازات بطاقة إنتاجية 150 ألف جهاز سنويًا من خلال 3 خطوط إنتاج، والآخر لإنتاج السخانات الكهربائية بطاقة إنتاجية 40 ألف جهاز سنويًا، بالإضافة إلى خط تجميع غسالات أتوماتيك بطاقة إنتاجية 10 آلاف جهاز سنويًا.
وأشار إلى أن الشركة خاطبت هيئة التنمية الصناعة لمعاينة خط تجميع «الديب فريزر» الجديد، لبدء تشغيله فور الموافقة عليه، والتى ستحدد الشركة طاقته الإنتاجية بحسب الدراسة التى تعدها للسوق خلال الفترة المقبلة.
وكشف انخفاض مبيعات الشركة بنسبة 10% إلى 15% العام الماضي، نتيجة ارتفاع تكلفة الإنتاج وبالتالى سعر المنتج النهائى، لكنها ارتفعت خلال الربع الأول من 2018، مقابل الربع الأول من 2017.
وأرجع عونى، ارتفاع المبيعات خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الحالى إلى اعتياد المستهلكين على الأسعار الجديدة، وتسعى الشركة لزيادة المبيعات بشكل أكبر من خلال المشاركة فى المعارض المحلية والخارجية، كمعرض القاهرة الدولى، ومعرض جدة الدولى بالسعودية، ومعرضيّ بغداد وأربيل بالعراق.
وأكد على ضرورة التوسع فى إقامة مصانع للصناعات المغذية لقطاع الأجهزة الكهربائية، أسوة بقطاع السيارات، لخفض تكلفة الإنتاج ومن ثم الأسعار.
وأوضح أن الشركة تستخدم مكونّات محلية بنسبة 85% فى البوتاجازات مقابل 15% مستوردة، فى حين تشترى 60% من مستلزمات إنتاج السخانات الكهربائية من السوق المحلي، وتستورد النسبة المتبقية.
ولفت إلى أن غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، تبنّت مبادرة العام الماضي، لشراء مستلزمات الإنتاج المستوردة، كألواح الصاج، بشكل جماعى لخفض أسعار المكوّنات المستوردة، لكن الفكرة لاقت صعوبة فى التنفيذ من جانب الشركات.
قال المدير العام لشركة تكنوجاز للأجهزة الكهربائية، أن القطاع يعانى من نقص العمالة الفنية المدربة، لدرجة أن بعض المصانع توقف إنتاجها لعدم وجود عمالة فى دولة تبلغ نسبة البطالة بها 11%.
وأشار عوني، إلى أن الشركة تتغلب على تلك الأزمة من خلال إضافة ساعات عمل للعاملين مقابل دخل إضافي، بالإضافة إلى تدريب طلبة مدارس مبارك كول الفنية الصناعية لتشغيلهم عقب التخرج، مبديًا استعداد الشركة لاستقبال شباب الخريجين أو الطلبة وتدريبهم وتوفير مواصلات من وإلى مقر سكنهم.
واستبعد المدير العام، افتتاح فروع صيانة جديدة للشركة على مستوى الجمهورية خلال المرحلة المقبلة لارتفاع تكلفتها، إذ تمتلك 6 فروع موزعة بين محافظتى القاهرة والإسكندرية، وبنها بالقليوبية، والزقازيق بالشرقية، وقنا وأسيوط، فضلاً عن 500 موزع لمنتجات الشركة فى المدن المختلفة.
وأشار إلى أن الشركة تقدم خصومات على منتجاتها فى المواسم المختلفة من خلال موزعيها على مستوى الجمهورية، منها عيد الأم، وشهر رمضان، وتتوزع مبيعات الشركة بين 90% للأفراد و10% للشركات والفنادق.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


2190.9 -4.47%   -102.42
14329.11 %   91.67
11393.25 -0.68%   -78.14
3203.62 -3.68%   -122.52

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/06/11/1110113