منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




ارتفاع أسعار الحديد بالأسواق واستقرارها بالمصانع


تجار: 600 جنيه زيادة فى الطن.. والنولون ارتفع بين 20 و60 جنيهاً للطن

قفزت أسعار حديد التسليح، خلال الأسبوع الماضى، بين 500 و600 جنيه فى الطن وقت البيع للمستهلكين، رغم ثباتها أسعار البيع من أرض المصانع منذ نهاية شهر مارس الماضى.
قال محمود سلامة، رئيس شركة أروميكس جروب لتجارة مواد البناء، إنّ أسعار بيع الحديد للمستهلكين، حالياً، تتراوح بين 13.2 و13.3 ألف جنيه فى الطن، مقابل 12.7 ألف جنيه قبل إجازة عيد الفطر الماضى.
وأرجع المتعاملون زيادة أسعار الحديد لسببين رئيسيين غيرا أوضاع السوق فى الفترة الأخيرة، أولهما تغير تكلفة الشحن بين المحافظات بعد زيادة أسعار المحروقات، والفجوة المفاجئة بين العرض والطلب.
أوضح «سلامة»، أن تكلفة شحن الحديد (النولون) اختلفت بعد زيادة أسعار المحروقات وفقاً لقرار وزارة البترول الأخير، فتراوحت الزيادة بين 20 و70 جنيهاً على الطن فى المتوسط.
رفعت الحكومة أسعار (السولار) بنسبة %50.7 ليسجل سعر اللتر 5.5 جنيه مقابل 3.65 جنيه، و(بنزين 92) %35 ليصعد إلى 6.75 جنيه مقابل 5 جنيهات، و(بنزين 95) %17.4 ليصعد إلى 7.75 جنيه مقابل 6.6 جنيه، والكهرباء للقطاع التجارى بين %22 و46.
أضاف «سلامة»، أن نولون شحن طن الحديد على المستهلكين فى محافظات الوجه البحرى زاد بقيمة 20 جنيهاً، لتصعد إلى 110 جنيهات مقابل 90 جنيهاً.
كما زادت قيمة النولون إلى محافظات الوجه القبلى بقيم تتراوح بين 20 و70 جنيهاً، بدءاً من محافظة بنى سويف التى تبدأ من 130 جنيهاً، حتى
محافظة الأقصر.
أضاف وائل سعيد، رئيس شركة الفجر ستيل لتجارة مواد البناء، أن زيادة أسعار الحديد جاءت مدفوعة، أيضاً، بانخفاض المعروض فى الأسواق نتيجة توقف المصانع عن العمل فى إجازة العيد، بالتزامن مع وجود زيادة نسبية فى المبيعات أثناء وبعد الإجازة.
ونشطت مبيعات مواد البناء نسبياً، خلال إجازة العيد بدعم من مشتروات مخالفى البناء وفقاً للمتعاملين فى القطاع، والتى رفعت الأسعار وقتها بقيم تتراوح بين 100 و150 جنيهاً على الطن فى مناطق عدة.
واستبعدت مصادر فى مصانع الحديد زيادة الأسعار حالياً، خاصة بعد رفض الحكومة زيادة أسعار الطاقة عليها، وقالت إن الزيادة الوحيدة على المصانع هى ارتفاع تكلفة نقل المادة الخام من الموانئ إلى المصانع.
لفتت المصادر، إلى أن زيادة الأسعار ستكون وفقاً للأسعار العالمية حال زيادة أسعار المادة الخام بصورة لا تتحملها المصانع وقت حساب تكلفة الإنتاج.
وأعلنت المصانع تثبيت أسعار البيع من أرضها، نهاية الأسبوع الماضى، وذلك من نهاية شهر مارس الماضى، عند 12.528 ألف جنيه فى الطن كأعلى سعر لدى مصانع حديد عز، و12.3 كأقل سعر لدى المصانع الاستثمارية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: أسعار الحديد

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/06/24/1111954