منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





«البورصة» ترصد خريطة البطاقات الائتمانية فى القطاع المصرفى


الفوائد تتراوح بين %1.8 و%2.95 شهرياً.. وفترات السماح تصل إلى 58 يوماً.. و%5 أعلى نسبة غرامة

3 بنوك ترفع الحد الأقصى للكاش بالخارج

رصدت «البورصة»، فى مسح لها على مراكز الخدمة الهاتفية لـ26 بنكاً خريطة البطاقات الائتمانية والمدفوعة مقدماً.
وتراوحت فترات السماح لدى البنوك بين 52 و58 يوماً، فى حين أن الفوائد التى احتسبت على الكاش من تاريخ العملية والمشتريات بعد مرور فترة السماح تراوحت بين %1.8 و%2.95 شهرياً.
كما أن الغرامات التى تحتسب حال عدم تسديد %5 حداً أدنى للمديونية تراوحت بين 40 و100 جنيه، فى حين أن بعض البنوك احتسبتها بنسب تتراوح بين %1 و%5 من الحد الأدنى للمديونية الواجب سدادها.

وحدد بنك التجارى وفا أعلى سعر فائدة عند %2.95 على جميع أنواع البطاقات، فى حين أن أدنى فائدة حددها العربى الأفريقى على البطاقات البلاتينيوم للعملاء الذين يمتلكون البطاقات بضمان أوعية ادخارية.
وتدرجت الفائدة على العملاء فى بعض البنوك، وفقاً للضمانات فكانت أقل للعملاء أصحاب البطاقات المضمونة بالأوعية الادخارية، وكانت أعلى للمضمونة بتحويل الراتب، كما أن الفائدة تدرجت على البطاقات بحيث تنخفض كلما ارتفع الحد الائتمانى للبطاقة.
وتركت بنوك المصرى الخليجى، وأبوظبى الإسلامى، والأهلى الكويتى، الحد الأقصى لسحب الكاش بالخارج مفتوحاً بالحد الائتمانى للكارت، فى حين أن أقل حدود قصوى للسحب فى الخارج كانت لدى بنك قناة السويس عند ما يعادل 1600 جنيه.
ويقدم بنك العربى البطاقات المدفوعة مقدماً للشراء عبر الإنترنت بحد استخدام يومى 20 ألف جنيه، فى حين أنه لم يحدد حداً أقصى للمبلغ المودع فى البطاقة كذلك أزال بنك مصر الحد الأقصى للمبلغ المودع فى البطاقة، اعتباراً من سبتمبر الماضى، ووضع 50 ألف جنيه حداً أقصى للاستخدام الشهرى.
كما يتيح بنك قطر الأهلى الوطنى البطاقات المدفوعة مقدماً بحد استخدام شهرى قدره 9 آلاف جنيه، فى حين أوقفها التجارى الدولى، وبنك المؤسسة المصرفية، وكريدى أجريكول.
ويقدم بنك الإمارات دبى الوطنى خدمة البطاقات المدفوعة مقدماً على ألا يتخطى 15 ألف جنيه، والاستخدامات الشهرية 50 ألف جنيه، كذلك بنك أبوظبى الوطنى، لكنه يشترط أن تكون مربوطة بحساب، والحد الأدنى لفتح الحساب الجارى 3 آلاف جنيه، وحدد 10 آلاف جنيه حداً أقصى للمشتريات شهرياً.
وحدد المصرف المتحد الحد الأقصى للرصيد المودع فى بطاقات الدفع المقدم بنحو 20 ألف جنيه.
وحدد البنك الأهلى الحد الأقصى لرصيد بطاقات الدفع المقدم والإنترنت بنحو 15 ألف جنيه، والحد الأقصى للمشتريات شهرياً 15 ألف جنيه، و10 آلاف جنيه للسحب النقدى، فى حين حدد بنك القاهرة 5 آلاف جنيه حداً أدنى لإصدار البطاقة.
ورفع البنك الحد الأدنى لإصدار بطاقات الائتمان من ألف جنيه إلى 5 آلاف جنيه، على أن يتم تنفيذ القرار بدءاً من 8 يوليو المقبل.
ويقدم بنك العربى الإفريقى خمس فئات من البطاقات المدفوعة مقدماً 4U للشباب والهداية والسفر والمصروفات المنزلية والإنترنت، ووضع حداً أقصى للاستخدام الخارجى بنحو ألف دولار، كما حدد لبطاقات السفر فئات 250 و500 و1000 و2500 و5000 دولار، وأتاح إصدارها لعملاء البنك وغير العملاء.
.. وانتعاش الاستخدام باﻹجازات والأعياد

يوليو وأغسطس وسبتمبر وديسمبر ويناير الأعلى استخداماً خارج مصر.. وشهر رمضان والأعياد بالداخل

رصد عاملون بالقطاع المصرفى الفترات التى يزداد خلالها استخدام البطاقات الائتمانية سواء داخل أو خارج مصر.
وقال مصرفيون لـ«البورصة»، إن استخدام العملاء للبطاقات الائتمانية المصدرة من قبل البنوك المحلية يزداد خارج مصر خلال فترة الإجازات الصيفية وإجازات أعياد الميلاد فى فصل الشتاء، وتستحوذ المشتريات على الشريحة الأكبر من العمليات.
أضافو أن استخدام البطاقات سواء الخصم المباشرة أو الائتمان للمشتريات داخل السوق المصرى يرتفع خلال شهر رمضان وعيد الفطر.
ولا توجد أى بيانات تفصيلية حول استخدامات المصريين لبطاقات الصراف الآلى على مدار العام، إلا أنه بحسب البنك المركزى يبلغ عدد بطاقات الصراف الآلى المصدرة من قبل البنوك نحو 30.3 مليون بطاقة بنهاية ديسمبر 2017، مقسمة على 15.13 مليون بطاقة خصم مباشر، و 10.44 مليون بطاقة مدفوعة مقدماً، و4.7 مليون بطاقة ائتمانية.
قال علاء فاروق رئيس مجموعة مبيعات التجزئة المصرفية بالبنك الأهلى المصرى، إن استخدامات بطاقات البنك الأهلى فى المشتريات خلال مايو الماضى «بداية شهر رمضان» ارتفع بنسبة %5.
أضاف أن النمو فى استخدام البطاقات داخل مصر يزداد سنوياً خلال شهر رمضان وعيد الفطر.
أوضح فاروق أن استخدام العملاء للبطاقات خلال الخمس سنوات الماضية ارتفع بمعدلات كبيرة جداً خاصة للمشتريات.
وتابع «شهور يوليو وأغسطس ومطلع سبتمبر وأواخر ديسمبر ويناير من كل عام تشهد أعلى استخدام للبطاقات الائتمانية خارج مصر».
ويبلغ إجمالى البطاقات المصدرة من البنك الأهلى حوالى 6.6 مليون بطاقة نهاية مايو الماضى، مقسمة على 4.2 مليون بطاقة خصم مباشر، و1.4 مليون بطاقة مدفوعة مقدماً، ومليون بطاقة ائتمانية، بحسب رئيس مجموعة مبيعات التجزئة المصرفية بالبنك.
وقال رئيس قطاع التجزئة بأحد البنوك الخاصة، إن استخدام البطاقات الائتمانية وبطاقات الخصم المباشر داخل مصر فى زيادة مستمرة خلال العامين الماضيين، فى ظل انتشار ماكينات نقاط البيع فى أغلب المحال التجارية.
أضاف أن إقبال المصريين يزداد على استخدام البطاقات داخل مصر خلال شهر رمضان والفترة التى تسبق العام الدراسى الجديد، والاستخدام فى الخارج يزداد خلال إجازة الصيف ورأس السنة.
وأشار المسئول إلى زيادة طفيفة فى استخدام بطاقات البنك خارج مصر خلال فترة كأس العالم.
وأوضح أن استخدام البطاقات فى الخارج تراجع خلال العامين الماضيين بعد تقليل البنوك لحدود الاستخدام أثناء أزمة نقص للعملة الأجنبية فى السوق قبل تحرير سعر صرف الجنيه، إلا أنه بعد زيادة الحدود مجدداً، بدأت ترتفع معدلات الاستخدام لكن بمستويات ليست بكبيرة.
وتعرض السوق المصرى قبل تحرير سعر صرف الجنيه إلى نقص حاد فى العملات الأجنبية فى ظل تنامى السوق الموازى والتحايل على استخدام البطاقات للتجارة فى العملات الأجنبية وتحقيق مكاسب من ذلك، ما دفع البنوك إلى تخفيض حدود استخدام بطاقات الصراف الآلى خارج مصر.
كما أصدر البنك المركزى تعليمات بوقف استخدام بطاقات الخصم المباشر الصادرة من البنوك المحلية خارج مصر، إلا أنه تم إلغاء القيود وزيادة حدود الاستخدام تدريجيا عقب التعويم فى نوفمبر 2016.
وقال محمد طلعت مدير إدارة بطاقات الائتمان ببنك المشرق، إن استخدام البطاقات الائتمانية من قبل العملاء فى عمليات الشراء خلال شهر رمضان ارتفع بمعدلات كبيرة لتصبح أعلى فترة استخداماً للبطاقات فى البنك خلال 2018.
وأضاف، أن استخدام البطاقات فى الشراء محلياً يتزايد بفترات الأعياد وشهر رمضان، وبنك المشرق يضاعف نقاط المكافآت التى يحصل عليها العملاء خلال تلك الفترة نتيجة الإقبال على استخدام البطاقات.
وأوضح طلعت، أن استخدام بطاقات البنك سواء فى السحب أو المشتريات خارج مصر يزداد خلال شهرى ديسمبر ويناير من كل عام بسبب أعياد الميلاد، وفى إجازة الصيف فى شهرى يوليو وأغسطس.

 

 

 
مصادر: إصدار بطاقة دفع محلية يهدف لتخفيض العمولات

يعتزم البنك المركزى إطلاق بطاقة صراف آلى مصرية للبنوك بالتعاون مع شركة بنوك مصر خلال الفترة المقبلة.
وقال «المركزى» فى التقرير السنوى للعام المالى قبل الماضى الصادر مايو 2018، إنه اعتمد صرف 211.4 مليون دولار لصالح المرحلة الأولى من البرنامج والبدء فى تنفيذ المرحلة الثانية، دون أن يكشف عن أى تفاصيل.
وقال أيمن حسين وكيل محافظ البنك المركزى لقطاع نُظم الدفع وتكنولوجيا المعلومات فى تصريحات أبريل الماضي، إن البطاقة المقرر إصدارها تستهدف المدفوعات الحكومية، والبداية ستكون بطاقات المعاشات.
أضاف أنه سيتم عقد جلسات مع الحكومة لتطبيق البطاقات المصرية على الجهاز الإدارى للدولة، متوقعاً أن يكون ذلك العام المقبل.
وتابع «تم تنفيذ تشغيل تجريبى للبطاقات عبر بنك التعمير والإسكان خلال الفترة الماضية».
وقال مصدر ببنك التعمير والإسكان إن البنك بالتعاون مع «المركزى» أجرى إصدار تجريبى للبطاقة ذات العلامة التجارية محلياً على أنظمة البنك مطلع العام الجارى، ولكنه لا يعرف مصيرها ولا الخطوات المقبلة حتى الآن، إلا أنه يتوقع إجراء عملية تجريبية جديدة بالبنك قبل إصدارها رسمياً.
ويرى مصرفيون، أن إصدار البنك المركزى لبطاقة صراف آلى ذات علامة تجارية محلية، يهدف لتخفيض العمولات التى يدفعها العملاء والبنوك، وزيادة عدد المتعاملين بالقطاع ضمن عملية الشمول المالى.
وقال طارق متولى النائب السابق للعضو المنتدب ببنك بلوم – مصر، إن تكلفة البطاقات ذات العملات التجارية الخارجية مرتفعة نوعاً ما.
أضاف أن البنك المركزى يستهدف من إصدار بطاقة الصراف الآلى الوطنية، تقليل التكاليف، وجذب أكبر عدد من الأفراد ضمن منظومة الشمول المالى.
وأوضح أن البنوك تدفع عمولات للشركات صاحبة العلامات التجارية فى نهاية كل سنة مالية بناء على حجم العمليات التى تمت عبر البطاقات وعادة ما تكون القيمة مرتفعة.
وأشار متولى إلى إن حجم البطاقات المصدرة من البنوك مقارنة بحجم السكان فى مصر منخفض جداً والسوق قادر على استيعاب إعداد كبيرة من البطاقات.
ويرى أحمد أبوالدهب رئيس قطاع التجزئة ببنك الشركة المصرفية العربية SAIB، إن بطاقة الصراف الآلى ذات العلامة التجارية الوطنية ستكون أقل تكلفة بالنسبة البنوك والعملاء على حد سواء.
وأضاف أن البطاقة الوطنية يمكن للعملاء استخدامها فى عمليات الشراء والسحب داخل مصر فقط، مشيراً إلى السوق يحتاج إلى ذلك النوع خاصة أن أغلب عملاء المرتبات نادراً ما يسافرون خارج مصر.
وذكر أبوالدهب أن العلامات التجارية العالمية تعطى خدمات كبيرة جداً لحاملى بطاقاتها مقابل عمولة كبيرة وذلك على عكس العملاء المحليين الذين يحتاجون خدمات محددة مقابل
عمولة مخفضة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية


2293.32 -0.99%   -22.94
14329.11 %   91.67
11471.39 -0.43%   -49.99
3326.14 -0.75%   -24.97

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/07/11/1115123