منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




أسعار الأسمدة تدفع أرباح «أبوقير» لرقم قياسى جديد


«نعيم»: أعمال الصيانة قلصت أرباح الربع الأخير.. و28.1 جنيه قيمة عادلة للسهم

حققت شركة أبوقير للأسمدة ارتفاعا فى صافى الأرباح بنهاية العام المالى 2017/2018 بنسبة 8.2% لتسجل 2.4 مليار جنيه مقارنة ب2.2 مليار جنيه نهاية العام المالى السابق له.
وقالت بحوث برايم القابضة إن ارتفاع الأرباح تعود بشكل أساسى إلى زيادة أسعار المبيعات المحلية للشركة من 2455 جنيها للطن إلى 3200 جنيه.
بالتوازى مع ارتفاع مبيعات تصدير اليوريا لمنطقة الشرق الأوسط التى وصلت لأعلى مستوى لها فى عامين بسعر 280 دولارا للطن اعتبارا من 20 يوليو. بالإضافة إلى القرارات الحاسمة التى اتخذتها الحكومة فى 2017 والتى أثرت بشكل إيجابى على معدلات ربحية ابوقير.
وتشمل تلك القرارات زيادة أسعار البيع المحلية لليوريا ونترات الأمونيوم مرة فى 17 يناير لـ2960 جنيها للطن ومرة فى 17 اكتوبر بنسبة أكثر من 50% لتصل إلى 3200 جنيه للطن لليوريا و3100 جنيه لنترات الأمونيوم لتعويض تأثير التعويم بعد زيادة سعر الغاز التى يتم تحديدها بالدولار ودفعها بالجنيه.
بالإضافة إلى السماح للشركات ببيع أو تصدير 45% من إنتاجها بالأسعار العالمية وتسليم الـ55% المتبقية لبنك التنمية والائتمان الزراعي.
وارتفعت ايرادات الشركة بنسبة 25% على اساس سنوى لتصل 7.5 مليار جنيه فى العام المالى المنتهى فى يونيو 2018 مقابل 6.02 مليار جنيه خلال العام المالى السابق له 2017.
على جانب آخر حققت أبوقير انخفاضا فى الإيرادات على مستوى الربع الرابع من العام المالى عند 1.8 مليار جنيه مقابل 2.01 مليار جنيه فى الربع الثالث من العام المالى 2018.
وأشارت بحوث «نعيم القابضة» إلى أن توقف المصنع بسبب عمليات الصيانة والتى انتهت أواخر شهر أبريل الماضى كانت السبب وراء تراجع كميات الإنتاج، إلا أن دخول الشركة فى إنشاء مصنع أبوقير 2 واعتزامها شراء 80 فدانا من شركة «راكتا» فضلاً عن رفع نسبة الأسهم حرة التداول سيدعمان آداء السهم خلال الفترة المقبلة، والتى سيجرى مراجعتها.
وحددت النعيم 28.1 جنيه سعراً مستهدفاً للسهم مع التوصية بالاحتفاظ.
لينخفض صافى هامش الربح للربع الرابع بنسبة 10% ليصل إلى 7.05 مليار جنيه مقابل 7.81 مليار جنيه فى الربع الثالث.
وحققت أبوقير ارتفاعا طفيفا فى مجمل الربح لتسجل 35% بنهاية العام المالى 2018 مقابل 34%. بينما انخفض مجمل الربح على أساس ربع سنوى ليسجل 27% فى الربع الرابع بدلا من 36% فى الربع الثالث.
وأرجعت برايم تراجع مجمل الربح إلى انخفاض المبيعات على اساس الربع والتى يمكن تبريرها بانخفاض معدلات الاستهلاك أو احجام تصدير أقل من المتوقع. مع زيادة تكاليف المبيعات بنسبة 7% لتصل إلى 1.3 مليار جنيه مقابل 1.2 مليار جنيه فى الربع الثالث.
وذكرت برايم ان انخفاض صافى هامش الربح إلى 32% فى الربع الربع مقابل 37% للربع الثالث يمكن تبريرها بتحقيق خسارة غير تشغيلية نتيجة فروق العملة.
ومن الجدير بالذكر الإشارة إلى أن أبوقير للأسمدة حققت خسائر فروق عملة خلال الربع الثالث من العام المالى 2017/ 2018 بقيمة 1.16 مليون جنيه مقارنة بتحقيق مكاسب عملة بقيمة 777 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام المالى 2017.
وحققت أبوقير ارتفاعا طفيفا فى صافى هامش الربح على أساس سنوى لتسجل 39% مقابل 38% بنهاية يونيو 2017.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/07/25/1118553