منطقة إعلانية




منطقة إعلانية



600 تحالف محلى وأجنبى يطلبون التأهيل لمزايدة إدارة خدمات «المتحف الكبير»


 

«توفيق»: اختيار الكيانات المتوافقة مع اشتراطات «الآثار» خلال 3 أسابيع

 

 

تلقت هيئة المتحف المصرى الكبير 600 طلب من شركات وتحالفات محلية وأجنبية كبرى، للتأهيل للمشاركة فى مزايدة إدارة وتشغيل الخدمات بالمتحف المصرى الكبير، المزمع طرحها الأشهر القليلة المقبلة.

وقال الدكتور طارق توفيق، المشرف العام على مشروع المتحف الكبير، إن أغلب الكيانات المتقدمة عبارة عن تحالفات تضم مجموعة من الشركات المصرية مضاف إليها إحدى الشركات الأجنبية من ذوى الخبرة فى مجال إدارة المناطق السياحية والأثرية والفندقية.

وأوضح توفيق لـ«البورصة»، أن الطلبات المقدمة تضم مستثمرين من الخليج وأوروبا واليابان، وعدداً من كبار الشركات المصرية دون ذكر اسمها.

وأضاف أن هيئة المتحف المصرى ستبدأ البت فى الطلبات المقدمة طبقاً للضوابط والاشتراطات التى اعتمدتها وزارة الآثار فور غلق باب تلقى الطلبات يوم 21 أغسطس المقبل.

وكانت اللجنة الخماسية المتخصصة لدعم هيئة المتحف المصرى الكبير والمجموعة الاستشارية الخاصة بإعداد مستندات الطرح والتعاقد لإدارة وتشغيل خدمات المتحف، وافقت على طلب مد الموعد النهائى لاستلام مستندات التأهيل إلى يوم 21 أغسطس المقبل، بدلاً من 24 يوليو، بناءً على طلب العديد من الدول والمؤسسات الكبرى التى تسعى للتقدم لإدارة وتشغيل الخدمات بالمتحف.

وحددت وزارة الآثار 15 شرطاً لقبول طلبات الشركات والتحالفات العالمية الراغبة فى التأهيل للمشاركة فى مزايدة إدارة وتشغيل خدمات المتحف المصرى الكبير.
وتضمنت الاشتراطات أن تقدم الشركات والتحالفات بياناتها المالية عن آخر خمس سنوات، بعد أن تتم مراجعتها من مدقق بيانات معتمد، وتقديم شهادات توضح سابقة الخبرة فى مجال إدارة المناطق السياحية والأثرية والثقافية والفندقية.
وشملت الاشتراطات تحقيق التحالفات 50 مليون دولار عوائد سنوية من إدارة مشروعات مشابهة لخدمات المتحف الكبير خلال السنوات الخمس الماضية، وتقديم ما يفيد ويوضح الوضع المالى والقانونى للشركة.
واشترطت الوزارة، أن يسبق للتحالفات المتقدمة الخبرة فى العمل بالأسواق الناشئة، والعمل تحت ضغط زيادة الزائرين بالمتحف الذى يستوعب نحو 15 ألف زائر.

وأعلنت وزارتا الآثار والاستثمار، عن إجراءات التأهيل المسبق لإدارة وتشغيل خدمات المتحف الكبير، التى تتضمن إنشاء فندق ومركز للمؤتمرات وصالة سينما حديثة ومطاعم مطلة على الأهرامات، بالإضافة إلى منطقة مفتوحة للمطاعم والكافتيريات ومحال تجارية.

 

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2018/07/30/1120128