منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية





“مستثمرى 15 مايو” تطالب بضم مليون متر للمدينة


طالبت جمعية مستثمرى 15 مايو، هيئة التنمية الصناعية، بتوفير أراض صناعية بمساحة مليون متر مربع فى المدينة، لاستيعاب التوسعات الجديدة للمصانع الفترة المقبلة.

قال فؤاد أمين، رئيس الجمعية، إنها رفعت مذكرة إلى هيئة التنمية الصناعية الشهر الماضي، متضمنة بعض طلبات المستثمرين داخل المنطقة الصناعية بـ15 مايو، منها توفير أراض صناعية، ورفع مستوى البنية التحتية للمنطقة عبر خطوات منها إصلاح شبكة الصرف الصحى وتطوير الطرق والإنارة.

أضاف لـ«البورصة» أن الأماكن الشاغرة داخل المنطقة تتراوح بين 20 و30 قطعة بمساحة تبدأ من 500 متر وحتى 10 آلاف متر، وهى غير مكتملة الترفيق وموزعة فى جميع أرجاء المنطقة.

وطالب أمين بتوفير أراض كاملة الترفيق للمستثمرين لرفع الأعباء عنهم عند تنفيذ مشاريعهم، إضافة إلى استقطاب آخرين عند استكشافهم للمنطقة للوقوف على أهم مميزاتها وما توفره لهم من بنية تحتية سليمة.

وتابع: «الجمعية طالبت رئيس جهاز المنطقة الصناعية بداية العام بتوفير أراض مرفقة.. لكنه أكد عدم وجود أراض مرفقة»، لافتا إلى أن إجمالى عدد المصانع داخل المنطقتين الأولى والثانية يتراوح بين 280 و300 مصنع، بينها 70 مصنعا متعثرا، و20 متوقفا، و15 مصنعا تحت الإنشاء. وذكر أمين أن الاستثمارات داخل المنطقتين تقدر بـ800 مليون جنيه، موزعة على عدد من الأنشطة منها الصناعات النسيجية والملابس والمواد الغذائية والهندسية.

أوضح أن الجمعية تكرس جهدها حاليًا فى توفير عمالة مدربة من خلال عمل ورش تدريبية داخل المصانع يحاضر فيها أساتذة من جامعة القاهرة وحلون، بعضهم متخصص فى التنمية البشرية والآخر متخصص فى التعامل مع التكنولوجيا الجديدة.

وقال أمين الذى يرأس شركة «جرافكو لإنتاج فرش الكربون»، إن الشركة رفعت سعر المنتج النهائى لها بنسبة %10 على خلفية الزيادة الأخيرة فى أسعار المحروقات والكهرباء.

أضاف أن الشركة تدرس حاليًا إقامة مصنع جديد لرفع صادراتها إلى %20 من حجم الإنتاج الكلى لها مقابل %10 حاليًا للاستفادة من برنامج دعم الصادرات إضافة إلى تعظيم إرادتها.

وتمتلك الشركة مصنعين على مساحة 10 آلاف متر، باستثمارات قيمتها 100 مليون جنيه، وطاقة إنتاجية مليون طقم يصدر منه 200 ألف إلى بعض الدول الإفريقية، والباقى يطرح فى السوق المحلي.

وفقاً لـ«أمين» تعد «جرافكو» وشركة مصرية أخرى الوحيدتين العاملتين فى مجال الفرش الكربونية فى الشرق الأوسط، وتعمل الشركة على تصنيع جميع منتجات الكربون والجرافيت التى تحتاجها مصانع الأسمنت التى تعد المستهلك الأول للفرش الكاربونية، وكذلك مصانع الحديد والصلب والألومنيوم والبلاستيك.

وتستخدم الشركة، «الفرش» الكربونية بجميع أنواعها فى المحركات، والمساطر الكربونية و«الريش» الخاصة بالضواغط الهوائية «الكومبريسور»، والجلب و«الاويل سيل» الكربونية بمختلف أنواعها ومشغولات الجرافيت وحوامل الفرش الكربونية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2018/08/06/1121820