منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




80 جنيهاً زيادة فى أسعار الأسمنت رغم ضعف الطلب


ارتفعت أسعار الأسمنت بقيم تتراوح بين 10 و50 جنيهاً فى الطن خلال الأيام الأخيرة رغم ضعف طلبات المستهلكين.

قال تُجار لـ«البورصة»، إن شركة «العربية للأسمنت» رفعت أسعار البيع لديها مع بداية شهر أكتوبر الحالي بقيم 10 و35 جنيهًا في الطن من الأسمنت النصر والمُسلح، فصعد الأول إلى 845 جنيهًا في الطن، والثان إلى 870 جنيهًا.

أوضح التُجار، أن شركة السويس للأسمنت رفعت أسعارها هى الأخرى بداية من يوم الثلاثاء الماضى، وأعلنت في التوقت ذاته عن زيادة الأسعار مرة أخرى بداية من يوم 10 أكتوبر المقبل.

أضافوا أن الأسعار ارتفعت قبل يومين إلى 920 جنيهًا للطن من الأسمنت العادي، و960 جنيهًا للأسمنت المقاوم، و820 جنيهًا في الواحة، وسترتفع مرة أخرى بعد 8 أيام بقيمة 40 جنيهًا في الطن لكل صنف».

كما أعلنت شركة لافارج للأسمنت عن زيادتين هى الأخرى بقيمة 40 جنيهًا في الطن تم تطبيقها بداية من يوم الثلاثاء الماضى و20 جنيهًا يبدأ تطبيقها يوم 6 أكتوبر المقبل.

رفعت الشركة أسعار أسمنت الممتاز إلى 940 جنيهًا في الطن، في حين زادت أسعار أسمنت قاهر البحار إلى 980 جنيهًا في الطن، وسقارة إلى 920 جنيهًا، وسيتم رفع الأسعار مرة أخرى بقيمة 20 جنيهًا في الطن يوم السبت المقبل.

أشار محمد عبيد، مسئول البيع في شركة الحرمين لتجارة الأسمنت، إن أسعار شركة «جنوب الوادي للأسمنت» رفعت أسعارها بقيمة 30 جنيهًا في الطن يوم الأحد الماضي لتصل إلى 855 جنيهًا.

قال عبدالعزيز قاسم، نائب رئيس شعبة الأسمنت في غرفة القاهرة التجارية، إن تراجع المعروض من الأسمنت فى السوق، يفسر ارتفاع الأسعار.

أشار عبدالعزيز، إلى ارتفاع الأسعار غير المبرر وسط انخفاض الطلب على الأسمنت في الفترة الأخيرة من قبل المستهلكين الأفراد والشركات العقارية أيضًا.

قالت مصادر في شركات الأسمنت، إن تكلفة الإنتاج تتزايد باستمرار، والشركات تحاول الموازنة بين الأسعار والطلب من خلال زيادة الأسعار وخفضها في بعض الفترات.

أشارت المصادر، إلى أن تكلفة الأسعار أقل من التكلفة الحقيقة للإنتاج، والشركات تزيد بمرور الوقت، وهذا يُضعف من المنافسة كثيرًا، وبالتالي تنخفض الأسعار وترتفع في فترات متقاربة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية



نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/10/03/1138401