منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






مصر وتتارستان توقعان بروتوكول تعاون لإنشاء مجلس أعمال مشترك


وقع أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف التجارية ونظيره التترستاني شاميل اجيف بروتوكول تعاون لإنشاء مجلس أعمال مشترك لدعم وتعزيز التبادل التجاري بين البلدين.
من جانبه أوضح الدكتور علاء عز أمين عام اتحاد الغرف التجارية خلال كلمته بمنتدى الأعمال المصري التترستاني، أن مصر يمكن أن تكون معبرا لصادرات تتارستان إلى أفريقيا وهو سوق استهلاكي ضخم وتربطنا معه طرق ولوجستيات إضافة إلى الاتفاقيات التجارية.
وأضاف أنه يمكن التعاون المشترك في تنفيذ مشروعات ضخمة لتنمية صادرات مصر وتتارستان، وغزو أسواق افريقيا بإضافة إلى إمكانية النفاذ والمشاركة في إعادة أعمار دول الجوار.
ودعا عز الشركات التترستانية إلى التعاون مع نظائرهم المصريين للتصنيع من اجل التصدير مؤكدا على توافر روؤس الأموال ،فمصر لديها التمويل اللازم للمشروعات الجديدة ، مصر وعلى رأسها محور قناة السويس وشرق بورسعيد واستصلاح مليون ونصف فدان والمدن الصناعية والعاصمة الإدارية ،لافتا إلى أن مصر مقصد الاستثمار الأول في افريقيا.
وأكد أن تقارير صندوق النقد الدولي عن مصر وتوقعاته لمعدلات النمو، تعطي مؤشرا ايجابيا ومطمئنا عن مناخ الاستثمار في مصر.
ونوه إلى أن مصر اتخذت العديد من الخطوات لتعزيز البنية التحتية حيث أنشأت قرابة 7 آلاف كيلو متر من الطرق بتكليفه بلغت 85 مليار جنيه، كما توسعت في إنشاء المناطق الصناعية بالاضافة الى مشروعات الطاقة الشمسية التى يمكن أن تكون محورا للتعاون المشترك بين البلدين.
من جانبه أشار البرت كليموف نائب رئيس الوزراء ووزير التجارة والصناعة بتتارستان إلى أن حجم التبادل التجاري مع مصر يعد ضعيفا ولم يتعد 20 مليون دولار خلال العام الماضي، مؤكدا على ضرورة العمل على تنمية ذلك من خلال تعزيز التواصل بين مجتمعي الأعمال.
ونوه بأن هناك العديد من مجالات التعاون التي يمكن من خلالها تعزيز التبادل التجاري مع مصر في ظل تمتع بلاده بخبرات واسعة وكذلك امكانيات تصنيعية في مجالات البترول وتكريره والالات والمعدات وكذلك في مجال الأدوية واللحوم ،بالاضافة إلى المجال الزراعي خاصة البطاطس.
ودعا مجتمع الأعمال المصري إلى المشاركة في فعاليات المعارض التي تنظمها بلاده خلال الفترة المقبلة ومنها معرض الموضه والملابس في شهر ديسمبر المقبل،وكذلك في مجال صناعة السيارات ومعالجة المعادن.
ولفت إلى أن بلاده تنفذ حاليا منطقة مينا بولس متخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات، وهو ما تم مناقشة خلال اللقاء الذي جمعه بوزير الاتصالات المصري من أجل بحث سبل التعاون في هذا المجالات.
وذكر أن تتارستان تعد أحد اقاليم روسيا الاتحادية وتعتبر من اكثر المناطق الاقتصادية التي تشهد معدلات نمو ، خاصة في ظل امكانياتها في مجال النفط والبترول حيث تنتج حوالي 35 مليون طن وتمتلك معملين لتكرير البترول يساهمان في تكرير نحو 8 ملايين طن حاليا ومن المستهدف أن يتم زيادة طاقتها بنحو 6 ملايين طن خلال الفترة المقبلة .

المصدر : أ.ش.أ

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2018/10/15/1141661