منطقة إعلانية





«الولايات المتحدة» تسعى لتصدير «تقاوى البطاطس» لمصر


 

تسعى الولايات المتحدة الأمريكية لتصدير تقاوى البطاطس إلى مصر، خلال السنوات المقبلة، من خلال تقديم حوافز للمستوردين فى «القاهرة»، وكسر اعتمادها الرئيسى على استيراد التقاوى من الأسواق الأوروبية.
قال تقرير وزارة الزراعة الأمريكية، إنَّ إحصائيات وزارة الصناعة الأمريكية أوضحت إمكانية تصدير كميات من تقاوى البطاطس تصل قيمتها الإجمالية إلى 15 مليون دولار سنوياً.
تتراوح قيمة واردات مصر من تقاوى البطاطس بين 80 و90 مليون دولار سنوياً، وتسعى الولايات المتحدة منذ العام 2010 للتعامل مع مصر فى سوق التقاوى لفتح منفذ جديد لمنتجاتها.
أوضح التقرير، أنَّ المصدرين فى الولايات المتحدة الأمريكية يعملون، حالياً، على حل القضايا العالقة مع مصر بشأن تصدير التقاوى.
أضاف: «يتم العمل على حل المعوقات للوصول إلى السوق المصرى من خلال عرض أصناف تقاوى البطاطس من أصل أمريكى تتنافس سعرياً مع الموردين من الاتحاد الأوروبى».
أوضح تقرير، صادر مؤخراً عن المجلس الأمريكى الوطنى للبطاطس (NPC)، المعوقات التى تواجه البطاطس الأمريكية أثناء التصدير فى 15 سوقاً مختلفة، أبرزها الحواجز التجارية والتعريفات الجمركية فى أسواق محددةقدر التقرير إجمالى صادرات البطاطس الأمريكة من جميع الأصناف بداية من التقاوى بنحو 1.8 مليار دولار فى العام المالى 2017-2018.
ذكر التقرير، أن مصر وعدت كثيراً بعد زيارتين فى عامى 2012 و2014، وتوقيع بروتوكول تعاون لاستيراد التقاوى من ولاية كاليفورنيا، لكنها لم تُنفذ أى تعاقدات بعد، لاعتمادها الرئيسى على أسواق دول الاتحاد الأوروبى بالدرجة الأولى.
لفت إلى أنه على مدار 5 سنوات، عمل مسئولو الحجر الصحى المصرى والأمريكى على حزمة تشريعات للوصول إلى الأسواق الثنائية بين البرتقال المصرى واليوسفى إلى الولايات المتحدة وبذور البطاطس الأمريكية إلى مصر.
اضاف: «أنجزت الولايات المتحدة تقييم المخاطر الخاص بها للحمضيات المصرية، وفى فبراير 2015 وافقت مصر على استيراد بذور البطاطس من ولاية كاليفورنيا، ويعنى ذلك أنها لم توافق بعد على 15 ولاية أمريكية أخرى».
قالت مصادر فى وزارة الزراعة المصرية، إنَّ عملية استيراد البذور من الولايات المتحدة الأمريكية صعبة؛ نظراً إلى أنها لا تستورد المنتج النهائى مرة أخرى، كما هو الحال مع السوق الأوروبى.
قال علاء دياب، رئيس شركة بيكو للحاصلات الزراعية، إنَّ سوق الولايات المتحدة الأمريكية لا يمكنه استيعاب أى كميات من المحصول المصرى، خاصة أنها دولة منتجة بكثرة للبطاطس، وأشار إلى التركيز على الأسواق التى تتعامل معها مصر فى التصدير واستيراد البذور منها، خاصة أنه يتم الرجوع عليها فى أى أخطاء أو إصابات قد تحدث للمحصول.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: البطاطس

منطقة إعلانية



نرشح لك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

https://www.alborsanews.com/2018/12/17/1162170