منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






صراع حكومى على حصة «القومية للأسمنت» فى «النهضة»


«المقاولون العرب» تبدى رغبة فى شراء الحصة.. و«الكيماوية» تعد لجنة التصفية بشرائها

«إيجى ترند» تحدد القيمة العادلة مطلع 2019

كشفت مصادر بشركة المقاولون العرب، عن مخاطبة الشركة لمجلس إدارة «النهضة للأسمنت»، لإبلاغها برغبتها فى الاستحواذ على حصة شركة القومية للأسمنت (تحت التصفية) البالغة 30%، والتى بدأت الشركة إجراءات بيعها.

وقال المصادر لـ«البورصة»، إنَّ «المقاولون العرب» تنتظر رداً من «النهضة للأسمنت»، لتبدأ إجراءات فعلية للمضى فى تقديم عرض رسمى للاستحواذ عبر تعيين مقيم من جانبها لتحديد قيمة الحصة.

وعلمت «البورصة»، من مصادر مطلعة، أن الشركة القومية عينت شركة إيجى ترند للاستشارات المالية، لتحديد القيمة العادلة لحصتها فى النهضة للأسمنت.

وقال باسم رمزى، العضو المنتدب لشركة إيجى ترند للاستشارات المالية لـ«البورصة»، إن الشركة تعكف، حالياً، على الانتهاء من تحديد القيمة العادلة لحصة شركة القومية للأسمنت فى شركة النهضة للأسمنت، وتوقع الانتهاء منها خلال شهر ونصف الشهر على أقصى تقدير.

ويضم هيكل مساهمى «النهضة للأسمنت» كلاً من القومية للأسمنت (30%)، والشركة القابضة للصناعات الكمياوية (20%)، والقابضة للتأمين (20%)، وشركة المقاولون العرب (30%).

ومن المقرر أن تشهد الفترة المقبلة منافسة شرسة بين شركات «القابضة للصناعات الكيماوية»، و«القابضة للتأمين»، و«المقاولون العرب»، للاستحواذ على حصة القومية، إذ إنَّ الفائز بها سيمتلك حصة حاكمة.

وكشفت مصادر بالشركة القومية للأسمنت، أنَّ رئيس الشركة القابضة عماد الدين مصطفى، وعد اللجنة المكلفة بتصفية الشركة قبل أسابيع بشراء حصتها فى «النهضة للأسمنت» بعد انتهاء التقييم، رغم ما تداول عن رغبة القابضة للتأمين التقدم بعرض استحواذ على الحصة المقرر بيعها.

وقال عبدالنبى فرج، مصفى الشركة لـ«البورصة»، إنَّ الشركة بالتزامن مع مساعيها لبيع الأصول الواقعة على أرض القومية للأسمنت، تسير فى إجراءات بيع مساهماتها فى الشركات الأخرى مثل النهضة للأسمنت والسويس للأسمنت.

وأضاف «فرج»، أنَّ «إيجى ترند» التى عينتها الشركة لتحديد القيمة العادلة لحصتها فى أسمنت النهضة ستنتهى من تحديد القيمة خلال 10 أيام.

وذكر أن «القومية للأسمنت» بدأت الخطوات التنفيذية لبيع الأصول المملوكة لها، لتوفير سيولة لسداد المديونيات المتراكمة عليها وصرف تعويضات العاملين.

وأضاف أن هيئة الخدمات الحكومية طرحت، مطلع الأسبوع الجارى، مزاداً لبيع وسائل النقل الخاصة بالشركة، دون أن يحدد قيمة البيع.

وتضمن المزاد بيع 22 أتوبيس نقل جماعى، بإلإضافة إلى ما يتراوح بين 40 و50 قطعة مكهنة، سيتم بيعها كخردة.

وأوضح «فرج»، أن «القومية للأسمنت» ستبدأ التجهيز لمزاد جديد لبيع خطوط إنتاج مصنع الشركة، فور بيع أسطول النقل.

ونقلت «البورصة» عن هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، الأسبوع الماضى، أنَّ الوزارة وضعت ضوابط للتصرف فى مساحات الأراضى الكبيرة مثل تلك المملوكة للقومية للأسمنت والبالغة 2.5 مليون متر، إذ تم الاستقرار على لعب الوزارة دور المطور العام الذى سيقوم بتقسيم تلك المساحات الى مساحات أقل وتوصيل المرافق الأساسية لها من مياه وكهرباء ورصف طرق، ثم طرحها للمطورين.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2018/12/18/1162552