منطقة إعلانية

منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



أصول الدول النامية تجذب انتباه المستثمرين


توقعات بارتفاع العملات الرئيسية فى الأسواق الناشئة مقابل الدولار فى 2019

 

صعدت أصول الدول النامية يوم الجمعة الماضى بعد أن قال رئيس مجلس الاحتياطى الفيدرالى، جيروم باول، إن صانعى السياسة يستمعون بعناية للأسواق الأمر الذى يخفض الدولار ويزيد من جاذبية الاستثمارات ذات المخاطر العالية.

وقادت الليرة التركية الارتفاع بين العملات بعد أن كانت واحدة من أكبر الخاسرين فى العام الماضى، وسجلت العملة التركية أفضل مكاسبها ليوم واحد مقابل الدولار منذ أكتوبر وكل العملات الرئيسية الناشئة فى السوق المتقدمة.

يأتى ذلك فى الوقت الذى تلقت فيه التوقعات الاقتصادية العالمية دفعة قوية بعد صدور تقرير الوظائف الأمريكية الذى جاء أفضل من المتوقع.

وذكرت وكالة أنباء «بلومبرج» أن الارتفاع ليوم واحد فى أصول الدول النامية قريب من نقطة محورية، حيث أوضح مؤشر «بول آند بير» أول إشارة شراء للأصول الخطرة منذ التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى فى يونيو 2016.

وفى الوقت نفسه، قامت مجموعة «سيتى جروب» المصرفية بتحديث أسهمها للدول النامية فى حين أعلنت شركة «بلاك روك» أن التقييمات الجذابة تقدم خلفية إيجابية لفئة الأصول.

وتوقع إيليا جوفشتين، الخبير الاستراتيجى فى بنك «ستاندرد تشارترد» فى نيويورك أن يرتفع سعر الليرة التركية وغيرها من العملات المتراجعة عام 2018 مثل البيزو الأرجنتينى والراند الجنوب أفريقى والروبل الروسى فى الربع الأول من العام الجارى.

وكشف المحللون فى بنك «جى بى مورجان» الأمريكى أن الارتفاع سيتخطى العملات فى الأسواق بعد أن حقق أكبر صندوق لسوق الأسهم الناشئة أكبر مكاسبه فى أكثر من شهرين وتراجعت المخاطر على الديون السيادية بأكبر قدر لها منذ نوفمبر 2016.

وأضاف المحللون، أن حجم التفاؤل بشان أصول الاسواق الناشئة سوف يزداد قبيل اجتماع الأسبوع المقبل بين وفدى الولايات المتحدة والصين حول حل النزاعات التجارية التى هزت الأسواق العالمية الفترة الماضية.

بالإضافة إلى ذلك، قال بنك الشعب الصينى، إنه سيقلص نسبة متطلبات الاحتياط الخاصة به بمقدار نقطة مئوية واحدة ليحرر نحو 116 مليار دولار من السيولة.

وقال فرانسيس دونالد، رئيس الاستراتيجية الكلية لدى «مانولايف» لإدارة الأصول فى تورونتو، إن محاولة دعم الاقتصاد المتباطئ فى الصين ستدفع قوة واسعة النطاق فى الأسواق الناشئة.

وقال ألان روسكين، كبير المحللين الاستراتيجيين الدوليين فى «دويتشه بنك»، إن سياسة التحفيز الصينية سوف تدعم النمو وفى الوقت الحالى لدينا حالة من التفاؤل إلى حد كبير بالنسبة للعالم النامى فى 2019.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/01/07/1167797