منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




إيجاس: ضخ كامل احتياجات المصانع من الغاز بنحو 2.5 مليار قدم يومياً


الحكومة تعطى أولوية فى توفير الطاقة للكهرباء ويليها المصانع والمنازل

 

تضخ الشركة القابضة للغازات الطبيعة كامل احتياجات القطاع الصناعى من الغاز الطبيعى منذ عام 2016، بكميات يومية تصل الى 2.5 مليار قدم مكعبة غاز .

وقال مصدر بالشركة القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس” لـ”البورصة”، إن الأولوية فى توريد الغاز تكون للكهرباء ثم المصانع والمنازل والسيارات وفى حالة تحقيق فائض يصدر للأسواق العالمية عبر مصنع إدكو للإسالة وخط غاز الأردن .

وأضاف أن معدل استهلاك الغاز الطبيعى بالسوق المحلى ينمو سنوياً، وفقاً لمخطط التنمية الصناعية والعمرانية ومع زيادة عدد السيارات التى تعمل بالغاز الطبيعى.

وأشار المصدر إلى ارتفاع انتاج مصر من الغاز الطبيعى لنحو 7٫5 مليار قدم مكعبة يومياً خلال العام المالى المقبل .

وأوضح أن تراجع استهلاك السوق المحلى من الغاز الطبيعى لنحو 5.7 مليار قدم مكعبة يومياً خلال الفترة الجارية، نتيجة انخفاض استهلاك محطات الكهرباء من الوقود خلال أشهر الشتاء .

ويمثل استهلاك قطاع الكهرباء 61% من إجمالى استهلاك الغاز الطبيعى ، بينما تمثل باقى القطاعات المستهلكة للغاز (الصناعة والمنازل وتموين السيارات والبترول ومشتقاته) 39% .

وقال المصدر إن معدل استهلاك الغاز محلياً سيرتفع تدريجياً إلى 7 مليارات قدم مكعبة غاز يومياً خلال العام المالى المقبل، مقارنة بنحو 6.2 مليار قدم خلال العام المالى الجارى .

أوضح أن مصر تصدر حالياً نحو 600 مليون قدم مكعبة غاز يومياً للأسواق العالمية، وتنقسم لـ500 مليون قدم عبر مصنع إدكو للإسالة المملوك لشركة شل الهولندية، و100 مليون قدم عبر خط الغاز الموجه للأردن.

ويذكر أن متوسط استهلاك السوق المحلى من الغاز سيرتفع لنحو 9 مليارات قدم مكعبة يومياً، بحلول عام 2020- 2021، وفقاً لمخطط التنمية الصناعية وزيادة الطاقات الكهربائية المنتجة وتوصيل الغاز للمنازل وتحويل عدد أكبر من السيارات للعمل بالغاز بدلاً من المواد البترولية .

وأشار إلى أن خطة إنتاج مصر من الغاز الطبيعى من حقول “ظهر وشمال الاسكندرية وحقول البرلس”، ستساهم فى زيادة الإنتاج المحلى وتغطية معدلات الاستهلاك، مع تشغيل مصانع الإسالة من خلال الغاز القادم من قبرص وإسرائيل .

وأضاف أن إنتاج مصر من الغاز الطبيعى ارتفع لنحو 6.4 مليار قدم مكعبة غاز يومياً، مقارنة بـ6 مليارات قدم مكعب يوميًا خلال العام الماضى .

وأوضح أنه تم وقف استيراد شحنات الغاز المسال مع تحقيق الاكتفاء الذاتى محلياً، وسيتم استغلال مركب التغييز التابعة لشركة “بي دبليو جاز” النرويجية السنغافورية، فى المناورة فى حالة الاحتياج لاستيراد الغاز .

وتعيد هذه المحطة الغاز المسال المستورد إلى طبيعته الغازية، بحد أقصى 750 مليون قدم مكعبة يومياً، تمهيداً لضخه فى الشبكة القومية للغاز واستهلاكه محلياً.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://www.alborsanews.com/2019/02/06/1175883