منطقة إعلانية



منطقة إعلانية






“العالمية لإنتاج السكر” تدرس إقامة مصنع باستثمارات 500 مليون دولار


تدرس الشركة العالمية لإنتاج سكر البنجر إقامة أكبر تجمع صناعى بمنطقة القنطرة شرق بالإسماعيلية لتنمية محور قناة السويس لإنتاج سكر البنجر والعلف، وفقاً لتصريحات المهندس صابر حمودة رئيس مجلس إدارة الشركة والكابتن حسن العزازى بطل العالم فى الفروسية وأحد المستثمرين المصريين المقيم بألمانيا.

وأضاف حمودة فى تصريحات صحفية أن التكلفة الاستثمارية للمشروع تبلغ نحو 500 مليون دولار، لافتاً إلى أن الشركة تتشاور الآن مع مجموعة من كبريات الشركات الألمانية برئاسة بطل العالم فى الفروسية “العزازى” وأحد المستثمرين المصريين المقيم بألمانيا لإبرام اتفاق شراكة للمشاركة فى إنشاء المجمع الصناعى الذى يعتبر باكورة المشروعات، التى سيتم تنفيذها لتنمية محور قناة السويس.

وأوضح العزازى، أن المجمع الصناعى سيتم إقامته على مساحة 150 فداناً  ويستغرق تنفيذه عامين لافتاً إلى أنه يهدف فى الأساس إلى دعم الاقتصاد المصرى بصفة خاصة والمساهمة فى تنمية منطقة شرق القناة.

وأوضح أن المشروع سيوفر المزيد من فرص العمل إذ يشمل المجمع عدة مصانع منها مصانع لإنتاج سكر البنجر وآخر للعلف واستخلاص وتصنيع المولاس إضافة إلى مواد التعبئة والتغليف ومن المتوقع أن يوفر المجمع الجديد أكثر من 4 آلاف فرصة عمل.
جدير بالذكر، أن الخطة التنفيذية لمشروع تنمية محور قناة السويس، تتضمن إنشاء نحو 42 مشروعاً، منها 6 مشروعات أولية أساسية، بالإضافة لقائمة مشروعات يمتد أجل تنفيذها حتى 2030، وفق ما أعلنته الهيئة.

وتهدف الحكومة إلى تطوير طرق “القاهرة السويس ـ الإسماعيلية ـ بورسعيد” إلى طرق حرة، وإنشاء عدة انفاق للربط بين ضفتى القناة «شرق وغرب»،” كذلك تطوير ميناء نويبع ومطار شرم الشيخ كمنطقة حرة، وإنشاء منطقة تجارة عالمية، إضافة إلى إقامة عدة مجمعات صناعية للبتروكيماويات، ومجمع للصناعات الغذائية بالمنطقة الصناعية بالشيخ زويد.

أكد العزازى جدية عرض الحكومة الألمانية بالتوسع في استثماراتها بمصر، والذى طرحته خلال المنتدى الاقتصادى المصرى الألمانى، الذى عقد مؤخراً، بحضور وزير الشئون الاقتصادية “بيتر ألتماير”، ونظيره المصرى عمرو نصار، ووزيرة الاستثمار والتعاون الدولى سحر نصر، ووزير البترول طارق الملا.

وأوضح “العزازى”، أن الحكومة الألمانية ترغب فى ضخ استثمارات ألمانية حتى 6 مليارات يورو للسوق المصرى، لذلك شاركت فى المنتدى الاقتصادى بممثلى مجالس إدارات نحو 80 شركة من كبري الشركات الألمانية، يتقدمهم “رولاند بوش” عضو مجلس إدارة “سيمنس” العالمية، للتعرف على سبل زيادة التبادل التجارى بين البلدين.

وأضاف حسن العزازى، أن المستثمر الألماني يحب السرعة في الأداء ولابد من تفعيل قانون الاستثمار الجديد، بما يضمن انهاء أوراق تأسيس شركته من خلال الشباك الواحد، دون الحاجة للانتقال من مصلحة حكومية إلى أخرى وفى زمن قياسى.

وطالب المستثمر، بتشكيل فريق حكومي يتولى استقبال رجال الأعمال الألمان بالمطار، وإنهاء جميع الإجراءات الإدارية اللازمة لبدء مشروعاتهم، مع الأخذ فى الاعتبار أن سرعة تنقلهم داخل المدن المصرية عنصر مهم فى تشجيعهم على الاستمرار من عدمه.
وتتضمن الخطة إقامة مجمع صناعى لمنتجات الأسماك بالمنطقة الصناعية بالسويس، وآخر للصناعات التعدينية ومواد البناء بمنطقة شمال سيناء، وكذلك مجمع للغزل والنسيج وجامعة تكنولوجية بمنطقة وادى التكنولوجيا، ومدينة للطب والعلوم، وكذلك استصلاح نحو 400 ألف فدان بشمال سيناء عبر ترعة السلام وعدد آخر من المشروعات السياحية والزراعية والصناعية.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

نرشح لك

محسن عادل
الحكومة تودّع الدفاتر الورقية

https://www.alborsanews.com/2019/02/13/1177443